أخبار الغيث على المملكة ...عطونا اخبار الامطار (هنا) - صفحة 5 a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  وسّع لصدرك مدامك حي = العمر ياصاحبي مره ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    السلام عليكم يا بني زيد الكرام ( آخر مشاركة : albairaq85    |    مولود جديد ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    محمد الهويمل في ذمة الله ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    سارة الجبرين في ذمة الله ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    وفاء الجبرين في ذمة الله ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    العم إبراهيم بن ناصر بن محمد ( أبن دليحان ) الجبرين يرزق بمولود ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    منيرة الجبرين في ذمة الله ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    العم محمد الجبرين في ذمة الله ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |    مولود ( آخر مشاركة : أبن دليحان    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > مكشات والرحلات السياحية > الأحوال الجوية وصور الأمطار والسيول
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

أخبار الغيث على المملكة ...عطونا اخبار الامطار (هنا)

 
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 04-01-2008, 04:38 PM
الصورة الرمزية لـ ولد تيماء
ولد تيماء ولد تيماء is offline
:: الزعيم ::
 





ولد تيماء is an unknown quantity at this point
 
أخبار الغيث على المملكة ...عطونا اخبار الامطار (هنا)

 

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته...


موضوع خاص عن الامطار والي يجيهم مطر يعطينا خبر في هالموضوع.. هنــا ..

المطر نعمة من نعم الله سبحانه وتعالى به حياة البشر والبهائم والأرض فبنزوله تنبت الأرض خيراتها وتعم


البركات وتكثر الخيرات ، وينعم به متى شاء على عباده، ولا يعلم أحد متى ينزل المطر إلا الله تعالى، قال عز

وجل: ( إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا

تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ
) ( لقمان : 34 )


سنن المطر:

1-ويستحب مع نزول المطر أن يَحْسر الإنسان شيئاً من ملابسه, حتى يصيبه المطر تأسياً برسول الله صلى الله عليه وسلم، فعن أنس رضي الله عنه قال: (أصابنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مطر، فحسر رسول الله صلى الله عليه وسلم ثوبه حتى أصابه من المطر. فقلنا: يا رسول الله، لم صنعت هذا؟ قال: "لأنه حديثُ عَهد برِّبه تعالى) (رواه مسلم 2033).
قال النووي رحمه الله تعالى: معنى (حسر) كشف؛ أي كشف بعض بدنه. ومعنى (حديث عهد بربه) أي بتكوين ربه إياه.(شرح مسلم 6/195).
2- ويسنُّ أن يخرج الإنسان شيئاً من متاعه ليصيبه المطر، فعن ابن عباس رضي الله عنهما أنه كان إذا أمطرت السماء يقول: يا جارية، أخرجي سرجي، أخرجي ثيابي، ويقول: ?وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاء مَاء مُّبَارَكًاِ?. (أخرجه البخاري في (الأدب المفرد رقم 1228).
3- وذكر بعض أهل العلم أنه عند نزول المطر يستحب الدعاء؛ لأنه وقت إجابة؛ لحديث مكحول مرسلاً أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اطلبوا استجابة الدعاء عند التقاء الجيوش، وإقامة الصلاة، ونزول الغيث) (البيهقي في معرفة السنن والآثار 3/105 وقد رواه الشافعي في الأم بإسناد مرسل كما قال النووي في الأذكار 1/167). وعن سهل بن سعد رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ثنتان ما تُردَّان: الدعاء عند النداء، وتحت المطر).( أخرجه الحاكم في (المستدرك 2534 وصحّح إسناده ووافقه الذهبي ورواه البيهقي في الكبرى 6251).
4- وإذا نزل المطر بغزارة وكان شديداً فخاف المسلم على نفسه أو أهله وماله فيشرع له أن يقول: (اللهم حوالينا ولا علينا، اللهم على الآكَام والظِّراب والأودية ومنابت الشجر). (رواه البخاري رقم 967). قال الحافظ ابن حجر في شرحه لهذا الحديث في (فتح الباري): المراد بالحديث الدعاء بصرف المطر عن الأبنية والدور، والآكام جمع أَكمةٍ بفتح الهمزة، وهي الجبل الصغير أو ما ارتفع من الأرض. والظِّراب بكسر الظاء جمع ظرب بكسر الراء، وهو الرابية الصغيرة، وأما ذكر الأودية فلأنها يتجمع فيها الماء ويمكث مدة طويلة ينتفع منه الناس والبهائم. (فتح الباري 2/505).
وأخيراً, ينبغي حمد الله تعالى وشكره على نعمة المطر, الذي به حياة الأرض والبهائم والبشر نسأل الله أن يديم علينا هذه النعمة العظيمة, وعدم انقطاعها بمنّه ورحمته سبحانه كما قال تعالى: ?وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِن بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ? (الشورى: 28).
ولنعلم أن تقوى الله سبحانه لها أثر كبير في تنزيل الخيرات والأمطار؛ لقوله تعالى: (وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ وَلَكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ).
قال ابن كثير رحمه الله تعالى: قوله تعالى: ?وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ?؛ أي: آمنت قلوبهم بما جاء به الرسل وصدّقت به واتبعوه، واتقوا بفعل الطاعات وترك المحرمات، (لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ)؛ أي قطر السماء ونبات الأرض، قال تعالى: (وَلَكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ)؛ أي: ولكن كذبوا رسلهم فعاقبناهم بالهلاك على ما كسبوا من المآثم والمحارم. (تفسير القرآن العظيم 2/234).
وأيضاً لنداوم على الاستغفار؛ لقوله تعالى: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا) (نوح:10-11).


تحياتي@

ولد تيمــاء

 


::: التوقيع :::



وهـ بـس :)


 
الرد مع إقتباس
 


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 04:34 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www