على مائدة المتنبي } a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أدخل في 12 مشروع من مشاريع السقيا بأسهل وأسرع طريقة (صورة) ( آخر مشاركة : الجنرال    |    أسهل طريقة لكي لاتفوتك صدقة عشر ذي الحجة خير أيام الدنيا (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أوقف برادة عنك أو عن والديك أو عن متوفى أنقطع عمله لتكون له صدقة جارية لاتنقطع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وقف رسمي بمكة المكرمة داخل حدود الحرم حيث الحسنة بمائة ألف حسنة (صور ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أرخص كفالة حجاج في السعودية لعام 1440هـ (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : ربيع الحق    |    أضِـف بصّـمَـتُـك اليَـوّمِـيّـة ( آخر مشاركة : سعود الصبي    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > الــفصــيح والـفـرائـد الأدبـيـة
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

على مائدة المتنبي }

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 05-06-2010, 11:11 PM
الصورة الرمزية لـ شاعر سلمى
شاعر سلمى شاعر سلمى is offline
عضو نشيط
 






شاعر سلمى is on a distinguished road
 
على مائدة المتنبي }

 


الحمد لله وكفى

وسلام على عباده الذين اصطفى


أما بعد


فبين أيديكم أعرض إحدى قصائد المتنبي

والتي قالها في آخر مراحل حياته ..

وهي بعد فراره من مصر

ونجاته من كافور الإخشيدي

وتعد من القصائد الوجدانية العميقة

لان المتنبي لا يمدح فيها أحداً

إلا شخصاً واحداً

هو

أبو الطيب المتنبي ..!





تفضلوا لمشاهدتها مشاهدة تليق بها

مستخلصاً من كل بيت معناه الوجداني الذي يترجمه

- هذا في نظري ولكم أن تبدو آراءكم -








= البداية =


حَتّامَ نحنُ نُساري النّجمَ في الظُّلَمِ
ومَا سُرَاهُ على خُفٍّ وَلا قَدَمِ

استطالة الرحلة ..!


وَلا يُحِسّ بأجْفانٍ يُحِسّ بهَا
فقْدَ الرّقادِ غَريبٌ باتَ لم يَنَمِ

كذلك السهر ..

تُسَوِّدُ الشّمسُ منّا بيضَ أوْجُهِنَا
ولا تُسَوِّدُ بِيضَ العُذرِ وَاللِّمَمِ

تأمّلات كونية !

وَكانَ حالهُمَا في الحُكْمِ وَاحِدَةً
لوِ احتَكَمْنَا منَ الدّنْيا إلى حكَمِ

فلسفة


وَنَترُكُ المَاءَ لا يَنْفَكّ من سَفَرٍ
ما سارَ في الغَيمِ منهُ سارَ في الأدَمِ

رحلة مستمرة !

حتى الماء في عطش !



لا أُبْغِضُ العِيسَ لكِني وَقَيْتُ بهَا
قلبي من الحزْنِ أوْ جسمي من السّقمِ

توجّع .!

طَرَدتُ من مصرَ أيديهَا بأرْجُلِهَا
حتى مَرَقْنَ بهَا من جَوْشَ وَالعَلَمِ

انفلات

تَبرِي لَهُنّ نَعَامُ الدّوّ مُسْرَجَةً
تعارِضُ الجُدُلَ المُرْخاةَ باللُّجُمِ

عجلة

في غِلْمَةٍ أخطَرُوا أرْوَاحَهُم وَرَضُوا
بمَا لَقِينَ رِضَى الأيسارِ بالزَّلَمِ

مغامرة

تَبدو لَنَا كُلّمَا ألْقَوْا عَمَائِمَهمْ
عَمَائِمٌ خُلِقَتْ سُوداً بلا لُثُمِ

فتوّة

بِيضُ العَوَارِضِ طَعّانُونَ من لحقوا
مِنَ الفَوَارِسِ شَلاّلُونَ للنَّعَمِ

شجاعة

قد بَلَغُوا بقَنَاهُمْ فَوْقَ طاقَتِهِ
وَلَيسَ يَبلُغُ ما فيهِمْ منَ الهِمَمِ

جسارة

في الجاهِلِيّةِ إلاّ أنّ أنْفُسَهُمْ
من طيبِهِنّ به في الأشْهُرِ الحُرُمِ

لا مبالاة ..!

نَاشُوا الرّماحَ وَكانتْ غيرَ ناطِقَةٍ
فَعَلّمُوها صِياحَ الطّيرِ في البُهَمِ

بطش !

تَخدي الرّكابُ بنَا بِيضاً مَشافِرُهَا
خُضراً فَرَاسِنُهَا في الرُّغلِ وَاليَنمِ

ولا تزال الرحلة ..

مَكْعُومَةً بسِياطِ القَوْمِ نَضْرِبُها
عن منبِتِ العشبِ نبغي منبتَ الكرَمِ

علوّ همّة

وَأينَ مَنْبِتُهُ مِنْ بَعدِ مَنْبِتِهِ
أبي شُجاعٍ قريعِ العُرْبِ وَالعَجَمِ

يأس!

لا فَاتِكٌ آخَرٌ في مِصرَ نَقْصِدُهُ
وَلا لَهُ خَلَفٌ في النّاسِ كُلّهِمِ

إبلاس !

مَنْ لا تُشابِهُهَ الأحيْاءُ في شِيَمٍ
أمسَى تُشابِهُهُ الأمواتُ في الرِّمَمِ

سخرية الحياة

عَدِمْتُهُ وَكَأنّي سِرْتُ أطْلُبُهُ
فَمَا تَزِيدُني الدّنيا على العَدَمِ

تحطّم !

ما زِلْتُ أُضْحِكُ إبْلي كُلّمَا نظرَتْ
إلى مَنِ اختَضَبَتْ أخفافُها بدَمِ

تهكم ..

أُسيرُهَا بَينَ أصْنامٍ أُشَاهِدُهَا
وَلا أُشَاهِدُ فيها عِفّةَ الصّنَمِ

منتهى الوضاعة

حتى رَجَعْتُ وَأقْلامي قَوَائِلُ لي
ألمَجْدُ للسّيفِ لَيسَ المَجدُ للقَلَمِ


وهذه هي الحقيقة ..!


أُكْتُبْ بِنَا أبَداً بَعدَ الكِتابِ بِهِ
فإنّمَا نحنُ للأسْيَافِ كالخَدَمِ

انقياد

أسْمَعْتِني وَدَوَائي ما أشَرْتِ بِهِ
فإنْ غَفَلْتُ فَدائي قِلّةُ الفَهَمِ

استسلام

مَنِ اقتَضَى بسِوَى الهِنديّ حاجَتَهُ
أجابَ كلَّ سُؤالٍ عَن هَلٍ بلَمِ

قانون القوة

تَوَهّمَ القَوْمُ أنّ العَجزَ قَرّبَنَا
وَفي التّقَرّبِ ما يَدْعُو إلى التُّهَمِ

مهاجمة المهاجمين

وَلمْ تَزَلْ قِلّةُ الإنصَافِ قاطِعَةً
بَين الرّجالِ وَلَوْ كانوا ذوي رَحِمِ

حكمة ذهبية

فَلا زِيارَةَ إلاّ أنْ تَزُورَهُمُ
أيدٍ نَشَأنَ مَعَ المَصْقُولَةِ الخُذُمِ

انتفاضة !

من كُلّ قاضِيَةٍ بالمَوْتِ شَفْرَتُهُ
مَا بَينَ مُنْتَقَمٍ مِنْهُ وَمُنْتَقِمِ

دموية

صُنّا قَوَائِمَهَا عَنهُمْ فَما وَقَعَتْ
مَوَاقِعَ اللّؤمِ في الأيْدي وَلا الكَزَمِ

فروسية



والآن مراسيم إسدال ستار القصيدة :


هَوّنْ عَلى بَصَرٍ ما شَقّ مَنظَرُهُ
فإنّمَا يَقَظَاتُ العَينِ كالحُلُمِ

مواساة

وَلا تَشَكَّ إلى خَلْقٍ فَتُشْمِتَهُ
شكوَى الجريحِ إلى الغِرْبانِ وَالرَّخَمِ

تنبيه


وَكُنْ عَلى حَذَرٍ للنّاسِ تَسْتُرُهُ
وَلا يَغُرَّكَ مِنهُمْ ثَغْرُ مُبتَسِمِ

تحذير

غَاضَ الوَفَاءُ فَما تَلقاهُ في عِدَةٍ
وَأعوَزَ الصّدْقُ في الإخْبارِ وَالقَسَمِ

موعظة !


سُبحانَ خالِقِ نَفسي كيفَ لذّتُها
فيما النّفُوسُ تَراهُ غايَةَ الألَمِ

تسبيح

ألدّهْرُ يَعْجَبُ من حَمْلي نَوَائِبَهُ
وَصَبرِ نَفْسِي على أحْداثِهِ الحُطُمِ

فخر

وَقْتٌ يَضيعُ وَعُمرٌ لَيتَ مُدّتَهُ
في غَيرِ أُمّتِهِ مِنْ سالِفِ الأُمَمِ

حسرة

أتَى الزّمَانَ بَنُوهُ في شَبيبَتِهِ
فَسَرّهُمْ وَأتَينَاهُ عَلى الهَرَمِ

بعد فوات الأوان ..!




= النهاية =

 


::: التوقيع :::

ولما تنكّرتُ كل بلاد ... جلعت قضاعة لي موطنا
هم أولي وهم آخري ... فأكرم بمعدننا معدنا


 
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 19-06-2010, 01:33 AM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

شاعر سلمى

اشكرك على جمال انتقائك ويعطيك العافيه ,

 


::: التوقيع :::

اللهم أسالك ان ترحم والدتي وشيخنا ابن جبرين و تغفر لهما ولجميع المسلمين انك سميع مجيب



 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 19-06-2010, 08:03 AM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

شاعر سلمى

وهل للأدب غير المتنبي استاذاً

ذائقة جميلة وصباحك عسل

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 19-06-2010, 11:13 AM
عابر سبيل ا عابر سبيل ا is offline
عضو نشيط
 





عابر سبيل ا is an unknown quantity at this point
 

 

شاعر سلمى لاهنت اشكرك . اسطورة الشعر العربي هو المتنبي
الرئس الفرنسي الذي قبل متران في عرض عسكري طلب وضع هذا البيت التالي على
البوارج الحامله للدبابات في العرض اعجابا بمنعنى هذا البيت .
لا ارى في عيوب الناس عيبا == كنقص القادرينا على التمامي

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 20-06-2010, 03:32 AM
الصورة الرمزية لـ شاعر سلمى
شاعر سلمى شاعر سلمى is offline
عضو نشيط
 






شاعر سلمى is on a distinguished road
 

 

أنرتم الصفحة بهذه التدفق النوراني بحضوركم دفعة واحدة : )


فشكراً خاصاً وعاماً لكل من حضر وزار وقرأ وأعجب ..


الأستاذ الجبرين

مديرنا الفاضل الحامد

والأخ العزيز عابر سبيل



بورك فيكم

 


::: التوقيع :::

ولما تنكّرتُ كل بلاد ... جلعت قضاعة لي موطنا
هم أولي وهم آخري ... فأكرم بمعدننا معدنا


 
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 22-06-2010, 03:46 PM
الصورة الرمزية لـ هدوووء
هدوووء هدوووء is offline
عضو نشيط
 





هدوووء is on a distinguished road
 

 

{ المتنبي ..,,

في نظري هو فاكهة الأدب وعنوانه, شعر بليغ,فصيح
تملأه الحكمه , لم أقرأ لشاعر يجيد صياغة المعاني في تلك العصور
سواه هو بألإضافة لـ إمروء ابن القيس وأبو العلا المعري .

تستهويني تلك الابيات التي يقول فيها :

وتمر عينك بي وتهرع مثلما عبر الغريب مروعاً يتوثب
بيني وبينك ألف واش يكذب وتظل تسمعه.. ولست تكذب
خدعوا فأعجبك الخداع ولم تكن من قبل بالزيف المعطر تعجب
سبحان من جعل القلوب خزائنا لمشاعر لما تزل تتقلب



وأيضآ

وأصوغ في شفة السراب ملاحمي إن السراب مع الكرامة يشرب
أزف الفراق... فهل أودع صامتاً أم أنت مصغ للعتاب فأعتب

وبيت أردده دائمآ :
وإذا أتتك مذمتي من ناقص
فهي الشهادةُ لي بأني كاملُ


شاعر سلمى, أشكرك من الأعماق عى الطرح القيم
لاعدمنآ ذائقتك الشعريه المتميزه

" عذرآ على لإطالة
والرب * أفتقد مثل هذا المتصفح .

 


::: التوقيع :::

الرِضَا بِما يَقْسمهُ لَنا الله هُوَ ارْتِيَاحٌ يَسْكُنُ هُناكَ فِيْ أَعْمَاقِنَا المُتعبه فَيُعْطِيهَا أَرْيَحيّة لا يَسْتَشعِرُهَا سِوَانا نَحنُ المُتْعَبُونْ ..!


 
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 03-07-2010, 02:01 PM
الصورة الرمزية لـ شاعر سلمى
شاعر سلمى شاعر سلمى is offline
عضو نشيط
 






شاعر سلمى is on a distinguished road
 

 

الفاضلة هدوء لك الشكر على هذا المرور المثري بحق ..

والمتنبي هو زبدة الشعراء المتقدمين

دام حضورك الزاهي

ودمت في حفظ الرحمن ورعايته

 


::: التوقيع :::

ولما تنكّرتُ كل بلاد ... جلعت قضاعة لي موطنا
هم أولي وهم آخري ... فأكرم بمعدننا معدنا


 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 05:27 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www