التجارة الرابحة a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أسهل طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في رمضان وانت مرتاح مكانك ( صورة ) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أحفر بئر ب 50 ريال فقط ليكون لك سبيل ماء وصدقة كل يوم ولاتنسى والديك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أجهزة المحمول الصينيه وصحة الانسان ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    توقف رسمي لخدمة فايبر في السعودية ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أروع وأجمل تموينات ومخبز ممكن أن تراها بعينك (صور) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أجمل وأروع مشروع بريال واحد فقط (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

التجارة الرابحة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 19-11-2004, 03:05 AM
الصورة الرمزية لـ dawerd
dawerd dawerd is offline
أبو ثامر
 





dawerd is on a distinguished road
 
التجارة الرابحة

 

لقد فضلنا الله على سائر المخلوقات بالكلام ، وآلته اللسان ، وهي نعمة مستعملة بالخير أو الشر ، فمن استعملها بخير بلغته السعادة في الدنيا والمنازل العُلى في الجنة ، ومن استعملها بغير ذلك أوردته المهالك في الدنيا والآخرة
وأفضل ما يستغل به الوقت بعد قراءة القرآن هو ذكر الله

وقد وردت أحاديث تحث عليه:

ومنها قوله صلى الله عليه وسلم : ( مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر ربه مثل الحي والميت )

وقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي : ( أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا ذكرني فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم وإن تقرب إلي بشبر تقربت إليه ذراعا )

وقوله صلى الله عليه وسلم : ( سبق المُفرّدُون ) قالوا : وما المفردون يا رسول الله ؟ قال : ( الذاكرون الله كثيرا والذاكرات ) ، وقال صلى الله عليه وسلم موصيا أحد أصحابه : ( لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله ) وغيرها .

وهناك أذكار مضاعفة في الآجر كقراءة القرآن مثلا ، والمضاعفة والتفاضل يكون بحسب ما في القلب من الإيمان والإخلاص والمحبة وتوابعها , وهذا العمل الكامل هو الذي يكفر السيئات تكفيرا كاملا ، ويعطي العامل أجره كاملا ، والناقص بحسبه .

فوائد الذكر :

الذكر يطرد الشيطان ويقمعه
ويرضي الرحمن
ويزيل الهم والغم عن القلب
ويجلب للقلب الفرح والسرور
ويقوي القلب والبدن
وينور الوجه والقلب
ويجلب الرزق
ويكسو الذاكر المهابة والحلاوة والنضرة
ويورث المحبة والمراقبة والإنابة وهي الرجوع إلى الله
ويورث القرب من الله والهيبة منه
ويورث حياة القلب
وهو قوت القلب والروح
ويورث جلاء القلب
والعبد إذا تعرف إلى الله تعالى بذكره في الرخاء عرفه في الشدة
وهو ينجي من عذاب الله
وسبب تنزيل السكينة وغشيان الرحمة
وبه يشتغل اللسان عن الغيبة والنميمة والكذب وغيرها من المحرمات وهو أيسر العبادات
ومن أجلها وأفضلها
وهو غِراس الجنة
والذكر نور للذاكر في الدنيا
ونور له في قبره
ونور له في معاده
وفي القلب خِلة وفاقة لا يسدها شيء البتة إلا ذكر الله
وفي القلب قسوة لا يذيبها إلا ذكر الله
والذكر شفاء القلب ودواءه ،والغفلة مرضه
والذكر يوجب صلاة الله عز وجل وملائكته على الذاكر
والله عز وجل يباهي بالذاكرين ملائكته
وأفضل أهل عمل أكثرهم فيه ذكراً لله عز وجل
فأفصل الصُّوام أكثرهم ذكراً لله في صومهم
وأفضل المتصدقين أكثرهم ذكراً لله سبحانه وتعالى
وذكر الله عز وجل من أكبر العون على طاعته
وذكر الله سبحانه وتعالى يسهل الصعب وييسر العسير ويخفف المشاق
والملائكه تستغفر للذاكر
وكثرة ذكر الله سبحانه وتعالى أمان من النفاق
والذكر يكسو الوجه نضرة في الدنيا ونوراً في الآخرة
وله لذة لا يشبهها لذة .... وغريها .

قال شيخ الإسلام : الذكر للقلب مثل الماء للسمك ، فكيف بحال السمك إذا فارق الماء

منقول من موقع طريق الجنة

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 19-11-2004, 06:30 AM
الصورة الرمزية لـ نعيم بن حماد
نعيم بن حماد نعيم بن حماد is offline
مشرف سابق
 





نعيم بن حماد is an unknown quantity at this point
 

 

( كلام نفيس في فضل الذكروالذاكرين )
قال الإمـــــــــــــــام ابن القيم تغمده الله بواسع رحمته :
فصل والذاكرون : هم أهل السبق كما روى مسلم في صحيحه ، من حديث العلاء
عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : كان رسول الله يسير في طريق مكة فمر على جبال يقال له جمدان فقال : سيروا هذا جمدان سبق المفردون قالوا : وما المفردون يا رسول الله قال : الذاكرون الله كثيراوالذاكرات والمفردون إما الموحدون وإما الآحاد الفرادي وفي المسند مرفوعا من حديث أبي الدرداء رضي الله عنه : ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إعطاء الذهب والفضة وأن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم قالوا : وما ذاك يا رسول الله قال : ذكر الله عز وجل .
وروى شعبة عن أبي إسحاق قال : سمعت الأغر قال : أشهد على أبي هريرة وأبي سعيد رضي الله عنهما أنهما شهدا على رسول الله قال : لا يقعد قوم يذكرون الله إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة ونزلت عليهم السكينة وذكرهم الله فيمن عنده وهو في صحيح مسلم .
ويكفي في شرف الذكر : أن الله يباهي ملائكته بأهله كما في صحيح مسلم عن معاوية رضي الله عنه : أن رسول الله : خرج على حلقة من أصحابه فقال : ما أجلسكم قالوا : جلسنا نذكر الله ونحمده على ما هدانا للإسلام ومن به علينا قال : آلله ما أجلسكم إلا ذلك قالوا : آلله ما أجلسنا إلا ذلك ، قال : أما إني لم أستحلفكم تهمة لكم ولكن أتاني جبريل فأخبرني : أن الله يباهي بكم الملائكة وسأل أعرابي رسول الله : أي الأعمال أفضل فقال : أن تفارق الدنيا ولسانك رطب من ذكر الله وقال له رجل : إن شرائع الإسلام قد كثرت علي فمرني بأمر أتشبث به فقال : لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله .
وفي المسند وغيره من حديث جابر قال : خرج علينا رسول الله فقال : أيها الناس ارتعوا في رياض الجنة قلنا : يا رسول الله وما رياض الجنة فقال : مجالس الذكر وقال : اغدوا وروحوا واذكروا من كان يحب أن يعلم منزلته عند الله : فلينظر كيف منزلة الله عنده فإن الله ينزل العبد منه حيث أنزله من نفسه وروى النبي عن أبيه أبراهيم ليلة الإسراء أنه قال له : أقرىء أمتك مني السلام وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة عذبة الماء وأنها قيعان وأن غراسها : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر رواه الترمذي وأحمد وغيرهما
وفي الصحيحين من حديث أبي موسى رضي الله عنه عن النبي : مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره : مثل الحي والميت ولفظ مسلم : مثل البيت الذي يذكر الله فيه والبيت الذي لا يذكر الله فيه : مثل الحي والميت فجعل بيت الذاكر بمنزلة بيت الحي وبيت الغافل بمنزلة بيت الميت وهو القبر .
وفي اللفظ الأول : جعل الذاكر بمنزلة الحي والغافل بمنزلة الميت فتضمن اللفظان : أن القلب الذاكر كالحي في بيوت الأحياء والغافل كالميت في بيوت الأموات ، ولا ريب أن أبدان الغافلين قبور لقلوبهم وقلوبهم فيها كالأموات في القبور كما قيل :
فنسيان ذكر الله موت قلوبهم **** وأجسامهم قبل القبور قبور
وأرواحهم في وحشة من جسومهم **** وليس لهم حتى النشور نشور
وكما قيل :
فنسيان ذكر الله موت قلوبهم **** وأجسامهم فهي القبور الدوارس
وأرواحهم في وحشة من حبيبهم **** ولكنها عند الخبيث أوانس
وفي أثر إلهي : يقول الله تعالى : إذا كان الغالب على عبدي ذكري : أحبني وأحببته وفي آخر : فبي فافرحوا وبذكري فتنعموا وفي آخر : ابن آدم ما أنصفتني أذكرك وتنساني وأدعوك وتهرب إلى غيري وأذهب عنك البلايا وأنت معتكف على الخطايا يا ابن آدم ما تقول غدا إذ جئتني وفي آخر : ابن آدم اذكرني حين تغضب : أذكرك حين أغضب وارض بنصرتي لك فإن نصرتي لك خير من نصرتك لنفسك وفي الصحيح : في الأثر الذي يرويه رسول الله عن ربه تبارك وتعالى : من ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ومن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم وقد ذكرنا في الذكر نحو مائة فائدة في كتابنا الوابل الصيب ورافع الكلم الطيب وذكرنا هناك أسرار الذكر وعظم نفعه وطيب ثمرته وذكرنا فيه : أن الذكر ثلاثة أنواع ذكر الأسماء والصفات ومعانيها والثناء على الله بها وتوحيد الله بها
وذكر الأمر والنهي والحلال والحرام وذكر الآلاء والنعماء والإحسان والأيادي وأنه ثلاثة أنواع أيضا : ذكر يتواطأ عليه القلب واللسان وهو أعلاها وذكر بالقلب وحده وهو في الدرجة الثانية وذكر باللسان المجرد وهو في الدرجة الثالثة.
( من كتاب مدارج السالكين 2/428ـ431)

بــــــــورك فيك أخي الحبيب ( داورد ) على هذا الموضوع.

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 19-11-2004, 06:34 PM
الصورة الرمزية لـ * * الاصيقع * *
* * الاصيقع * * * * الاصيقع * * is offline
عضو نشيط جداً
 





* * الاصيقع * * is an unknown quantity at this point
 

 

جزاكم الله الف خير اخواني الاعزاء ونفع بمقالكم هذا الجميع

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 19-11-2004, 09:52 PM
الصورة الرمزية لـ dawerd
dawerd dawerd is offline
أبو ثامر
 





dawerd is on a distinguished road
 

 

نعيم بن حماد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
ومشكور على هذه الإضافة الرائعة التي زادت الموضوع أهمية
بارك الله فيك وأثابك الله الأجر

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 19-11-2004, 09:55 PM
الصورة الرمزية لـ dawerd
dawerd dawerd is offline
أبو ثامر
 





dawerd is on a distinguished road
 

 

الأصيقع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكور على مرورك وجزاك الله خير

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 12:14 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www