عبرة عند وداع حبيب a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > الـقـسم الـعـام
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

عبرة عند وداع حبيب

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 18-06-2009, 11:00 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 
عبرة عند وداع حبيب

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


في أحد ليال شهر رمضان المبارك جاءني خبر وفاة إحدى قريباتي وأنها توفيت قبل الإفطار وسرعان ما ذهب تفكيري سريعًا لزوجها فهو صديقي وأعلم أن المصيبة شديدة عليه فالعائلة كلها تعرف كم هي قصة الحب التي جمعت بينهما فهما جيران في بيتين متلاصقين تمت خطبتهما وهما في الثانوية وتمَّ العقد عند دخولهما الجامعة وأخذا الإثنان يجهزان بيتهما مع بعضهما البعض سنوات وقد صبرا على معوقات ومشاكل كثيرة حتى تمَّ البناء وتزوجا.

وفى الصباح ذهبت إلى الجنازة ورأيت الزوج المكلوم، ورأيت في عينه كل أنواع الحزن الذي في العالم، وكانت دموعه لا تتوقف بدون كلام فاحتضنته واحتضني بشدة فنحن لم نتقابل منذ فترة لبعد المسافات والمشاغل…. ثم ذهبنا إلى المسجد لصلاة الجنازة فلم يستطع الزوج أن يصلِّى عليها أو حتى يقترب من النعش فقد صلَّى بعيدا في أواخر الصفوف وحملنا الميتة وذهبنا لدفنها، وقد أصر الزوج على دفنها في مقبرته مع أمه التي توفيت من شهرين وعند المقابر حدث ما كنت أتوقعه، ولكني لم أشاهده وأسمعه في حياتي إلاَّ في هذه المرة فقد وقف الزوج المكلوم وأنا بجانبه على باب القبر يناجى زوجته بصوت خفيض ولكنه مسموع للجميع بسبب صمت القبور الرهيب، انطلقت الكلمات منه مصحوبة بأنهار من الدموع الصامتة التي لا تتوقف حيث قال لزوجته وهم يدخلونها القبر حبيبتي تتركيني.. أنا حبيبك "على" تتركيني وحيدا.. مع السلامة يا حبيبتي.. في رحمة الله يا أجمل حبيبة وأرق حبيبة.. يا أحب من كان لي في الدنيا مع السلامة.. يا روحي مع السلامة.. يا قلبي مع السلامة.. سأظل أحبك يا حبيبتي.. وهنا لم أستطع تمالك دموعي التي تسللت إلى وجهي تعلن ضعفي فقد تذكرت أحبابي الذين فارقوني ولم أستطع توديعهم وتذكرت أحبابي الذين ودعتهم ووقفت على قبرهم وقلبى ينفطر من شدة الحزن على فراقهم فضممت علي إلى صدري وقلت له: يا علي قل لا إله إلاَّ الله فرمى علي رأسه على صدري ثم قال: يا أمي ضُمِّي حبيبتي إلى صدرك لا تتركيها وحدها. فقلت له: يا علي قل لا إله إلاَّ الله. فقال علي لا إله إلاَّ الله يا حبيبتي تتركينى.. أتركك إلى رحمة الله.. يا حبيبتى لم أفطر منذ الأمس لأنك لم تفطري معي. فقلت له وأنا أغالب دموعي: يا علي قل لا إله إلاَّ الله. فقال علي لا إله إلاَّ الله يا رب شفِّع الصيام في حبيبتى.. يا رب شفِّع الصيام في حبيبتي.. فقد كنا صائمين.. يا رب تعلم كَمْ كنت أحبها وتحبني صبرني يارب.. صبِّرني يارب.. يا حبيبتي إلى رحمة الله أتركك.. يا حبيبتي نوَّر الله قبرك بالصيام.. يا حبيبتي نوَّر الله قبرك برحمته.. يا حبيبتي تتركيني وحيدا مع السلامة يا حبيبتي.. فأخذت أضمّه لصدري كي يسكت فقد كدت أن أنهار وأنا الذي رأيت من المصائب الكثير ونظرت حولي فوجدت الوجوه كلها باكية وتذكرت حديث جبريل للنبي محمد صلَّى الله عليه وسلَّم «يا محمد أحبب من شئت فانك مفارقه». نعم إنها الحقيقة الخالدة الموت مُفرِّق الأحباب..

ربما يظن القارئ أن علي شاب صغير لا فهو رجل عمره فوق الخمسين وقد مرَّ على زواجهم ما يقرب من ثلاثين عامًا، وقد كتبت هذا الواقعة الحزينة بكل ما فيها أولاً: للخروج من لهو الدنيا ومشاغلها ومفاتنها والغرور بزينتها ثانيًا للتذكرة بالموت الذي يفرِّق بين الأحبة وحتى نتعظ وننهض إلى طاعة الله ونصلِّى صلاة مودِّع حقًا لعل الله يرحمنا، فالعبد لا يدرى متى يأتيه الموت.. ثالثًا لنتعلَّم ونتذكر قيمة الوفاء في زمن قلَّ أو ندر فيه الوفاء، فالعلاقات الزوجية أصبحت متوترة متقلبة بسبب ما حدث من تغيرات كثيرة في الحياة، أما "علي" فقد أحب زوجته ما يقرب من أربعين عامًا، ولكن الحب لم يمنع الموت وكان في وداعها عاشق محب صغير السن، مازال الحب في قلبه لم يخبو وهو رجل مسلم يعرف ربَّه، فما أعظم أن يحب الرجل زوجته وتحبه زوجته، وقد أحبَّ الحبيب محمد صلَّى الله عليه وسلَّم السيدة خديجة رضي الله عنها ولما توفيت حزن عليها حزنًا شديدًا حتى سمي العام الذي توفيت فيه عام الحزن…




مقال اعجبني من طريق الاسلام

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 19-06-2009, 12:58 AM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

العشرة ماتهون!

موضوع في الصميم وقصة يندر حدوثها في هذا الزمن!

 


::: التوقيع :::

اللهم أسالك ان ترحم والدتي وشيخنا ابن جبرين و تغفر لهما ولجميع المسلمين انك سميع مجيب



 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 19-06-2009, 01:16 AM
الصورة الرمزية لـ إكليل الورد
إكليل الورد إكليل الورد is offline
مشرفة قسم اسـرتي وصـحتـي
 





إكليل الورد is a jewel in the roughإكليل الورد is a jewel in the roughإكليل الورد is a jewel in the rough
 

 

رحم الله أرواحاً قد فاضت لخالقها . . .


بوركتِ أُختي ذكريات على نقلك الرائع . . .


وأسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتك . . .


نعم إنه الموت لا مفر منه . . .


أسأل الله لنا ولكم الهدايه . . .

 


::: التوقيع :::

ما لنا غيرك يا الله !


 
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 19-06-2009, 02:00 AM
النوار النوار is offline
عضو دائم
 





النوار is an unknown quantity at this point
 

 

ذكريات الطفولة

أتعلمي

أن دمعي ظل حائراً بعيني وأنا أقرأ أسطر هذه القصة ..

تذكرت حبيباً غادرنا رحمه الله واسكنه فسيح جناته ..

ما اجمل الوفاء ، وما اقله في هذا الزمن ..

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك على نقلك الرائع ..

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 19-06-2009, 03:02 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

اخوي عبدالعزيز اي والله العشره ما تهون

بارك الله فيك

 

الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 19-06-2009, 03:05 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

ريح الخزامى بوركت اخيه

نورتي

 

الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 19-06-2009, 07:44 PM
الصورة الرمزية لـ الفارابي
الفارابي الفارابي is offline
عضو مبدع
 





الفارابي is on a distinguished road
 

 

مشكوره على القصة

تضيق الصدر >>>خشيت جو

 

الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 19-06-2009, 08:09 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

إقتباس
ما اجمل الوفاء ، وما اقله في هذا الزمن ..


النوار صدقتي ما اجمله وما اقله

نورتي متصفحي

 

الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 20-06-2009, 10:17 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة الفارابي
مشكوره على القصة

تضيق الصدر >>>خشيت جو


الله يبعد ضيقة الصدر عن الجميع

بس القصه للعظه بارك الله فيك

 

الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 21-06-2009, 12:43 AM
الصورة الرمزية لـ بلقيس
بلقيس بلقيس is offline
من الحسيني
 






بلقيس is on a distinguished road
 

 

آآآآه

مفارقة الأحبة والغوالي صعبة جدًا

وخصوصًا إذا كانت المفارقة بـُـعدًا لا موتًا وصعب الوصول إليهم

الميت مات ومات ذكراه وهمه وفكره معه

أما الحي المفقود

أصعب بكثير بكثير بكثير

اللهم أجمعني بكل غائب غالي في الدنيا قبل الآخرة وفي جنات النعيم وأحسن خاتمتنا وجميع المسلمين برحمتك يارأحم الراحمين

اللهم آمين

 


::: التوقيع :::


اللهم لا سهل إلا ماجعلته سهلا وأنت تجعل الهم والحزن إذا شئت سهلا


 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 01:10 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www