رغما ً عنك .. سأعزف بقيثارتي .. و أردد ترانيم الحياة .. سأغني رغما ً عنك a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    حقيقة مقتل بنيدر الدويش ومن هم الرماة واهل البنادق ( آخر مشاركة : أمل الخير    |    أضِـف بصّـمَـتُـك اليَـوّمِـيّـة ( آخر مشاركة : همس    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : عبدالعزيز عبدالله الجبرين    |    قصة مقتل بندر الدويش. ( آخر مشاركة : محمد بن صقيران    |    من معارك بني زيد (3) معركة عرجا ( آخر مشاركة : محمد بن صقيران    |    جدتي في ذمة الله ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    اعراض كورونا ( آخر مشاركة : مطول الغيبات    |    هل تريد صدقة جارية وحسنات لاتنقضي في الحياة وبعد الممات في مكة المكرمة (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > تراثيات وشعبيات وقصائد منقوله
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

رغما ً عنك .. سأعزف بقيثارتي .. و أردد ترانيم الحياة .. سأغني رغما ً عنك

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 07-03-2009, 12:35 PM
الصورة الرمزية لـ البنك
البنك البنك is offline
:: ولد الشيوخ ::
 





البنك will become famous soon enough
 
Icom22 رغما ً عنك .. سأعزف بقيثارتي .. و أردد ترانيم الحياة .. سأغني رغما ً عنك

 

سَأعيشُ رَغْـمَ الـدَّاءِ والأَعـداءِ
كالنَّسْـر فـوقَ القِمَّـةِ الشَّمَّـاءِ
أرْنُو إلى الشَّمْسِ المُضِيئةِ هازِئـاً
بالسُّحْـبِ والأَمطـارِ والأَنـواءِ

لا أرْمقُ الظِّلَّ الكئيـبَ ولا أرَى
مَا فـي قَـرارِ الهُـوَّةِ السَّـوداءِ

وأَسيرُ في دُنيا المَشَاعـرِ حالِمـاً
غَـرِداً وتلـكَ سَعـادةُ الشعَـراءِ
أُصْغي لمُوسيقى الحَيـاةِ وَوَحْيِهـا
وأذيبُ روحَ الكَوْنِ فـي إنْشَائـي
وأُصيخُ للصَّـوتِ الإِلهـيِّ الَّـذي
يُحْيـي بقلبـي مَيِّـتَ الأَصْـداءِ

وأقـولُ للقَـدَرِ الَّـذي لا ينثنـي
عَنْ حَـرْبِ آمالـي بكـلِّ بَـلاءِ
لا يُطْفِئُ اللَّهبَ المؤجَّجَ في دمـي
موجُ الأسى وعواصـفُ الأَزراءِ

فاهدمْ فؤادي ما استطعـتَ فانَّـهُ
سيكون مثلَ الصَّخـرة الصَّمَّـاءِ
لا يعرفُ الشَّكوى الذليلَة والبكـا
وضراعَـة الأَطفـالِ والضّعفـاءِ
ويعيـشُ جبَّـاراً يحـدِّق دائمـاً
بالفجر بالفجـرِ الجميـلِ النَّائـي

إِملأْ طريقي بالمخاوفِ والدُّجـى
وزوابـعِ الأَشـواكِ والحصبـاءِ
وانْشر عليه الرُّعب وانثـر فوقـه
رُجُمَ الرَّدى وصواعـقَ البأسـاءِ

سَأَظلُّ أمشي رغمَ ذلـك عازفـاً
قيثـارتـي مترنِّـمـاً بغنـائـي
أَمشـي بـروحٍ حالـمٍ متَوَهِّـجٍ
فــي ظُـلـمـةِ الآلامِ والأَدواءِ

النُّور في قلبي وبيـنَ جوانحـي
فَعَلامَ أخشى السَّيرَ فـي الظلمـاءِ

إنِّي أنا النَّـايُ الَّـذي لا تنتهـي
أنغامُـهُ مـا دام فـي الأَحـيـاءِ

وأنا الخِضَمُّ الرحْبُ ليس تزيـدُهُ
إلاَّ حـيـاةً سَـطْـوةُ الأَنــواءِ

أمَّا إِذا خمدت حياتـي وانقضـى
عُمُري وأخرسَـتِ المنيَّـةُ نائـي
وخبا لهيبُ الكون في قلبي الَّـذي
قد عاش مِثْلَ الشُّعْلَـةِ الحمـراءِ
فأنـا السَّعيـد بأنَّنـي مُتـحـوِّلٌ
عـن عالـمِ الآثـامِ والبغضـاءِ
لأذوبَ في فجر الجمال السرمديِّ
وأرتوي مـن مَنْهَـلِ الأَضـواءِ
وأَقولُ للجَمْـعِ الَّذيـن تجشَّمـوا
هَدْمـي وودُّوا لـو يخـرُّ بنائـي
ورأوْا على الأَشواكِ ظلِّيَ هامِـداً

فتخيَّلـوا أَنِّـي قضيْـتُ ذَمائـي
وغدوْا يَشُبُّون اللَّهيـبَ بكـلِّ مـا
وجدوا ليشـوُوا فوقَـهُ أشلائـي
ومضَوْا يَمُدُّونَ الخُـوَانَ ليأكلـوا
لحمي ويرتشفـوا عليـه دِمائـي

إنِّي أقولُ لهـمْ ووجهـي مُشـرقٌ
وعلى شفاهـي بَسْمَـةُ استهـزاءِ

إنَّ المعـاوِلَ لا تَهُـدُّ مناكـبـي
والنَّارَ لا تأتي علـى أعضائـي
فارموا إلى النَّار الحشائشَ والعبوا
يا مَعْشَرَ الأَطفالِ تحـتَ سَمائـي
وإذا تمرَّدتِ العَواصـفُ وانتشـى
بالهـولِ قلْـبُ القبَّـةِ الزَّرقـاءِ
ورأيتمونـي طـائـراً مترنِّـمـاً
فوقَ الزَّوابعِ في الفَضـاءِ النَّائـي
فارموا على ظلِّي الحجارةَ واختفوا
خَوْفَ الرِّيـاحِ الْهـوجِ والأَنـواءِ
وهناكَ في أمنِ البيوتِ تطارحـوا
غَـثَّ الحديـثِ ومـيِّـتَ الآراءِ
وترنَّمـوا مـا شئتـمُ بِشَتَائمـي
وتجاهَـروا مـا شئتـمُ بعِدائـي

أمَّـا أنـا فأُجيبكـمْ مِـنْ فوقكـمْ
والشَّمسُ والشَّفقُ الجميـل إزائـي
مَنْ جَاشَ بالوحي المقـدَّسِ قلبُـه
لـم يحتفـل بحِجَـارةِ الفلـتـاءِ


تلك كانت رائعة من روائع الشاعر الجميل أبو القاسم الشابي
حبيت أشارككم هذه القصيدة .. دعوة للحياة .. دعوة لقهر المجهول

و مثل ما قال ..
إنِّي أنا النَّـايُ الَّـذي لا تنتهـي
أنغامُـهُ مـا دام فـي الأَحـيـاءِ





اهداء الى

اليك ياعزيزي يامن يبادلني نفس الشعور


مع تحياتي

البنك

 


::: التوقيع :::



ياولدي ترى قلبي اليوم محزون .... على ماصار حزني حزن اليتامه


 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 10:51 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www