من أدب الشاعر بديوي الوقداني a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > تراثيات وشعبيات وقصائد منقوله
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

من أدب الشاعر بديوي الوقداني

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 18-02-2009, 08:58 AM
الصورة الرمزية لـ شقراء 1
شقراء 1 شقراء 1 is offline
:: عمدة أخبار الجماعة ::
 





شقراء 1 has a spectacular aura aboutشقراء 1 has a spectacular aura about
 
B9 من أدب الشاعر بديوي الوقداني

 

أحاديث في الأدب الشعبي
من أدب الشاعر بديوي الوقداني




عبد الرحيم مطلق الأحمدي
يعتبر الشاعر بديوي الوقداني من أشهر الشعراء الذين سارت بقصائدهم الركبان وسعى إليها عشاق الشعر الأصيل، عاش الشاعر في ربوع الطائف وتوفي بها عام 1296ه كما يشير محمد سعيد كمال في «الأزهار النادية من أشعار البادية»، وكان ينظم الشعر باللغتين الفصحى والدارجة، وفي جميع الأغراض، وقد منحه إبداعه مكانة رفيعة لدى الأوساط الاجتماعية والسلطات الحاكمة، وعالج كثيراً من القضايا السياسية والثقافية والدينية والاجتماعية والمواقف الطريفة. ونال شعره اهتماماً من الرواة قل أن يناله شاعر آخر، وقد أثرت ثقافته وتحضره في مكونه الشعري. وأول القصائد النبطية التي نشرت في صحيفة أم القرى عام 1358ه من شعره وقد نسبت في الصحيفة لغيره ومطلعها:

دنياك هذي كلها هز قاووق =

وهي من قصائده في الحكمة وانتقاد بعض أهل زمانه .

وتلمس في شعره بالدارجة نزوعه إلى الفصحى كما في قصيدته التي مطلعها:

أول استبداي باسمك ياحنون =

ومنها :

إن في قلبي جروحاً ما تطيب =
من هواجس جات من فرقى حبيب =

وهذه من عيون قصائده، واشتهرت بقصيدة «حمام الدوح»

أما القصيدة التي جاراها كثير من الشعراء فهي قصيدة دينية تعالج قضية الموت والحساب والحياة الدنيا والآخرة:

أيامنا والليالي كم نعاتبها =
تاعد مواعيد والجاهل مكذبها =

إلى قوله:

والناس اجانيب لين انك تصاحبها =

ومن نباهته وسرعة بديهته أنه كان بمجلس الشريف ابن عون أمير مكة، وحدث أن سقط خاتم الشريف وانصدع فصه فانزعج الشريف لذلك فارتجل الوقداني هذين البيتين من شعر الفصحى سر لهما الشريف:

لا تخش يا ابن رسول الله من حجر =
وافاك سعدك إذ وافى السعود وقد =

وحدث أن شاهد بعض الأوروبيين في مجلس ابن عون في الطائف فاستنكر ذلك، وكانت مشاهدة الأوربيين بمجالس السلطان نادرة، ويخشى الناس من مكرهم، فأنشأ الشاعر بعد ذلك قصيدة منها:

آخر زمان وكل من عاش خبَّر =

إلى قوله:
والطير الاخضر صاحب الطير الاصفر =
والنمر جنَّب والحصينى تنمَّر =
والنمل جا له ريش والنسر عمَّر =

كان المجتمع في زمن الوقداني لم يتسع لغير أبنائه، إذ لم تتداخل المصالح ولم تتعدد مجالات النشاط البشري .

والناس يشكون من تبدلات الأحوال ويردون ذلك إلى زمانهم، وينسون أن الإنسان هو من يساهم في إدارة محور التغير، وأن من سنن الحياة تغيرها، والشاعر هو لسان حال الناس يعبر عن سعادتهم مثلما يعبر عن شكواهم، وينقل عنهم تقاليد زمانهم لذا قال الوقداني:
انفكّت السبحة وضاع الخرز ضاع =
صار الذهب قصدير والورد نعناع =
الباب طايح والمسامير خلاّع =

إلى قوله:

وانا مربَّي من زمان ومطواع =

ونحمد الله على نعمة الأمن والاستقرار والرخاء. وشكوى الزمان سِبق الوقداني إليها وسيأتي من يحذو حذوه، وهي شكوى يولدها طموح الإنسان وطمعه في تحسين أحواله، وللناس فيما يعشقون مذاهب .

ومن طرائف شعر الوقداني أنه تحدث مع صديق له يدعى العيوني كثيراً ما جمعهما مجلس ابن عون ، وقد تحدث حديثاً في حق ابن عون، نقل إليه فساءه فأمر بسجن العيوني وتوعد الوقداني بالسجن إن لم يعتذر إليه، وفي زيارة الشاعر لابن عون سأله هذا عن العيوني فقال:


لي خمسة اشهر في البلد ما تعلّمت=
واحب راعي المنطق الزين والصمت =

فأعجب ابن عون من اعتذاره

ومن أخبار الوقداني الطريفة، وهي مما يحفل الأدب العربي بكثير منه، وعادة ما تحدث بين الوسطاء لدى السلطان والمستفيدين من عطائه، إذ لا يتورع بعض الوسطاء في سلب المستفيدين شيئاً من أعطياتهم، ومنهم من يتقبل الأمر بروح استسلامية رغبة في توطيد علاقة بالوسيط وطمعاً في ذكره لدى السلطان والثناء عليه، ومنحه مزيداً من الحظوة والعطاء، ومنهم من لا يقبل الابتزاز مثل الوقداني الذي بخسه الوسيط شيئاً من مخصصه، ويسمى الوسيط مقدماً لتوليه صرة العطاء وفق جدول الأعطيات والمقررات، ولما ماطل المقدم الشاعر في السداد قال الشاعر مخاطباً ابن عون على سبيل الدعابة وهي مقبولة من ذوي الحظوة من الشعراء:

سلام يا بن عون عساك تسلم =
يا سيدي شاكي عليك المقدم =
عيا عليها ما قدرت اتكلم =

إلى قوله:

كتبت لي جوخة وسلماً مسلَّم =
إن جيت أطلبها عليها تقدم =

إلى قوله:

كم واحد من سوق مالك تغنّم =
ويركب جياد الخيل وامسى معظًم =
ولو كان راسه يوجعه ما تحجّم =

أما عن شعر الفصحى فإن الوقداني له منه قصائد كثيرة من أشهرها مرثيته في أمير مكة المكرمة في زمنه عبد الله ابن عون ومنها .

الملك لله والدنيا مداولة =
والناس زرع الفنا والموت حاصدهم =
ولا يدوم سرور لا ولا كدر =
والناس ذا فاقد يبكي أحبته =
وذاك أبدت له الأيام زينتها =

ومن حدة ذكائه وسرعة بديهته أنه دخل مرة على ابن عون وكان عنده بعض القناصل الأجانب فطلب منه ابن عون مرافقتهم لمشاهدة بعض الضواحي، وكان الوقداني يكره رؤية هؤلاء وابن عون يعرف ذلك، وتقديراً للشريف استسلم الشاعر ونفذ الأمر. وعندما عاد من الجولة سأله أحدهم: «مالي أراك تقنصلت يا بديوي؟» فأجاب: «القدم يتبع الراس»، فنقل ذلك لابن عون. فلما زاره بديوي في اليوم التالي سأله: ماذا قلت ؟ قال ارتجالاً:
قالوا تقنصل ما تخاف الملاية =
قلت العفو ما اغوي دروب الهداية =
وياكم اعلّم في التيوس الهجاية =

فأعجب ابن عون من رده

رحم الله بديوي الشاعر المدرسة الذي نقل إلينا عبر شعره صوراً عن المجتمع الذي عاش قبل ما يزيد عن مائة وثلاثين عاماً. وتجربة الشاعر أغزر مما أوردنا من نماذج، والاطلاع عليها أيسر من الاطلاع على تجارب آخرين لأنه نشأ في بيئة احتفظت بكثير من شعره، ولأن شعره جدير بالعبور إلى الحاضر والمستقبل.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 18-02-2009, 11:48 AM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

شقراء 1

بارك الله فيك

ورحم الله الشاعر بديوي ، شاعر الحكمة

لك كل التقدير

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 10:43 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www