الدقائق الأخيرة في حياة رسولنا الكريم! a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

الدقائق الأخيرة في حياة رسولنا الكريم!

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 31-10-2008, 06:59 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 
الدقائق الأخيرة في حياة رسولنا الكريم!

 





عندما ارتفع قرص الشمس في ذلك اليوم الربيعي..حيث لم يكن كسابقيه، بل يومٌ سطرته البشرية جمعاء.. وضج بالبكاء.. وارتفع فيه بالدعاء.. وكان كربا وبلاء..

إنه اليوم الذي شهد توقف أنفاس الرسول صلى الله عليه وسلم، وأودع فيه رسالته مؤذنا أنها عالمية، في كل زمان ومكان باقية إلى يوم القيامة..

لقد عظمت مصيبتنا وجلّت عشية قيل قد قُبض الرسول

فكم من يوم سالت فيه دموعه.. وكم من يوم آلمه جموعه..

ومع ذلك كان لا يشفى غليله..

ولا يسكن شوقه..

ولا ينطفئ أواره..

رغبة في لقاء ربه..

ثم إنه أختار أحب الناس إليه.. يملأ منها عينيه!!

فيشتفي من حديثها..

ويستطيب خاطرها..

رحمةٌ لضعفها..

وتصبيرا لقلبها..

وامتلاء من حبها..

أراك تزيد في عيني جمالاً وأعشق كل يوم منك حالاً.

فدعا ابنته فاطمة عليها السلام، فسارها بشيء فضحكت فسألناها عن ذلك فقالت: سارنى النبي صلى الله عليه وسلم أنه يقبض في وجعه الذي توفى فيه، فبكيت، ثم سارني فأخبرني أنى أول أهل بيته يتبعه فضحكت!!

كان صلى الله عليه وسلم يقول: إنه لم يقبض نبي قط حتى يري مقعده في الجنة ثم يخبر، قالت: عائشة فلما نزل به ورأسه على فخذي غشي عليه ساعة أفاق فأشخص بصره ثم قال: اللهم في الرفيق الأعلى!!

قلت: إذا لا يختارنا، وعرفت أنه الحديث الذي كان يحدثنا به، فكانت تلك آخر كلمة تكلم بها النبي صلى الله عليه وسلم. (رواه البخاري).

فهكذا كان شوقه إليه لا ينقطع.. وأي وصال سواه لا يقنع!!

فلما حان اليوم الموعود وأشتد به وجع الموت، دخل صلى الله عليه وسلم بيت عائشة رضي الله عنها وقال لنسائه: أهريقوا علي ّ من سبع قرب لم تحلل أوكيتهن، لعلي أعهد إلى الناس فأجلسناه في مخضب لحفصة ثم طفقنا نصب عليه من تلك القرب حتى طفق يشير بيده أن قد فعلتن!

ثم خرج إلى الناس فصلي بهم وخطب، ولما نزل به طفق يطرح خميصة له على وجهه فإذا اغتم كشفها عن وجهه، وهو كذلك يقول: "لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد" (رواه البخاري).

وقالت عائشة رضي الله عنها: دخل عبد الرحمن بن أبي بكر على النبي صلى الله عليه وسلم وأنا مسندته إلى صدري ومع عبد الرحمن سواك رطب يستن به، فأحده رسول الله بصره، فأخذت السواك فقضمته وطيبته ورفعته إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فأستن به فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استن استناناً أحسن منه فما عدا أن فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم رفع يده، أمر أصبعه ثم قال: في الرفيق الأعلى.. في الرفيق الأعلى.. في الرفيق الأعلى! ثم قضى (رواه البخاري).

وكانت تقول : مات بين حاقنتي وذاقنتي

فحبيبي منى وفيّ، وعندي فلماذا أقول مالي وما بيّ.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 31-10-2008, 11:05 PM
الصورة الرمزية لـ المصباح المنير
المصباح المنير المصباح المنير is offline
مشرف القسم الشرعي
 





المصباح المنير will become famous soon enough
 

 

ذكريات الطفولة

نفع الله بكِ ..

اللهم صلِ وسلم على نبينا محمد

يقول حسان لما توفي الرسول صلى الله عليه وسلم :

بطَيْبـةَ رسـمٌ للرسولِ ومعهـد00000منيـرٌ وقد تعفو الرسومُ وتَهْمُـدُ
ولا تمتحي الآياتُ من دارِ حُرْمَةٍ00000بها منبر الهادي الذي كان يَصْعَدُ
وواضـحُ آثارٍ وبـاقي معـالمٍ00000ورَبـعٌ له فيه مُصلّىً ومسجـدُ
بها حُجُـراتٌ كان ينزلُ وسْطَها00000من الله نـورٌ يُستضاءُ ويوقـدُ
معارفُ لم تُطمَس على العهدِ آيُها00000أتاها البِلـى فالآيُ منها تجَـدَّدُ
عرفتُ بها رسمَ الرسول وعهدَه00000وقبراً بها واراهُ في الترب مُلْحِدُ

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 01-11-2008, 02:11 PM
الصورة الرمزية لـ صفاء
صفاء صفاء is offline
عضو v.i.p
 





صفاء is on a distinguished road
 

 

اللهم صلي وسلم وبارك على نبينا محمد الله يجمعنا معه في الفردوس الاعلى من الجنه 0

الله يجزاك خير ياذكريات 0

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 01-11-2008, 06:43 PM
مثنى ك الزيدي مثنى ك الزيدي is offline
عضو نشيط
 





مثنى ك الزيدي is an unknown quantity at this point
 

 

نفع الله بك ياذكريات

وصلى الله على نبينا اتم الصلوات

وجعله شفيعنا في العرصات

واسكننا من الجنة غرفات

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 01-11-2008, 06:52 PM
الصورة الرمزية لـ HANI ALJUBAYRI
HANI ALJUBAYRI HANI ALJUBAYRI is offline
عضو مستمر
 





HANI ALJUBAYRI is an unknown quantity at this point
 

 

اللهم صلي وسلم وبارك على نبينا محمد الله يجمعنا معه في الفردوس الاعلى من الجنه


جزاك الله ألف خير ياذكريات ونفع الله بك الاسلام والمسلمين

 

الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 01-11-2008, 07:21 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

بارك الله فيكم جميعا

 

الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 01-11-2008, 08:57 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز العماني
عبدالعزيز العماني عبدالعزيز العماني is offline
مدير النشاطات الخارجية
 






عبدالعزيز العماني has a spectacular aura aboutعبدالعزيز العماني has a spectacular aura about
 

 



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي وسلم وبارك على نبينا محمد الله يجمعنا معه في الفردوس الاعلى من الجنه .
بارك الله فيك اختي وجزاك الله خير

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 09:35 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www