( لا تـرقمينّي يابنّت بعد اليّوم ) a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > الــفصــيح والـفـرائـد الأدبـيـة > نزف القلم
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

( لا تـرقمينّي يابنّت بعد اليّوم )

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 10-09-2008, 07:28 PM
الصورة الرمزية لـ oـoــلــgggح
oـoــلــgggح oـoــلــgggح is offline
عضو مشارك
 





oـoــلــgggح is an unknown quantity at this point
 
( لا تـرقمينّي يابنّت بعد اليّوم )

 

أجواء جميلة .. وأخرى بغيضة .. روتين يومي .. لا يتغير !
.
اليوم .. اليوم ماهو اليوم يا ترى !
انه يوم الأحد .. أكره هذا اليوم .. بالكاد أستطيع أن اتنفس وانا فيه !
لا أدري لماذا .. ربما معتقدات فكرية في داخل عقلي المعكر ..
عقلي الذي أصبح صومعة راهب .. يتكوم التراب في أجزاءه ..
إذا تحرك قليلاً .. أنتفضت منه الغبرة .. وعكرت ماحولي !
.
مالعمل .. ما أقصر الطرق لإزالة شوائب العطش المتكوم في دماغي
عطشاً .. للسوالف .. للوناسة .. لعمل شيئاً جديد في حياتي !
.
الأسواق .. الأسواق ..
كما أبغض الأسواق .. لا أحبها أبداً .. أبغضها بكل جوارحي !
بكل مافيني .. أبغضها .. وأحب الهدوء .. وأحب الرزانة في كل عمل أقوم به
لا أحب الضوضاء المتناثرة من الأسواق .. التي يخيل لك وأنت داخل إليها
كأنها مصنع كبير للأجساد البشرية التي تُخلق بدون روح !
ولكن لن يُكسر الروتين .. إلا بالولوج إلى ذلك المصنع البليد !
كالعادة .. سأجد هناك أجساداً كبيرةً وصغيرةً متناثرة..
تتزاحم على كل شيء ..
حتى على الحمامات أكرمكم الله !
.
ركبت سيارتي . .
حملت رمام نفسي .. حملت رجلي التي أبت أن ترحل معي !
ولكنني حاولت بعد جهداً كبير .. وبعد دهن سير .. أن تترجل لترحل معي !
.
وقفت عند أقرب سوق كئيب .. لا يٌبع فيه سوى الكلام ..
سوق لبيع الملابس المقلدة .. والعقول المجمدة ..
دخلت السوق وأنا أنظر في جباه البشر .. جباه معتقة كأنها خرجت من القبر..
لا أحد يبتسم .. وأردت أن اكون أفضل منهم بقليل .. فإبتسمت في وجه عجوز من الغابرين !
فرددت قائلة .. والله لو تموت ما أعطيك رقمي .. يابعد جبدي .. انجلع
.
حتى الإبتسامة أصبحت تثير الشكوك .. يالله مالعمل !
كيف لي أن أكشر أنيابي .. حتى أصبح مثلهم ..
.
أنا غبي .. نعم لأنني سأنافق كثيراً في دوامة المنافقين
لا مشكلة .. لما لا أنافق .. فيكفي أن قدوتنا .. حكام العرب .. هم ثلة منافقين من الطراز الأول ..
.
يقبلون كفي أمريكا بشغف .. وهم في نشوة الكره لها ..
عملاء جبناء ..
لا علينا .. فالحديث في هذا الموضوع بحد ذاته .. يحتاج إلى إختراع !
أختراع .. كلمات فكاهية .. من طراز السخرية الأول المحنك
.
.
نكمل حديثنا .. أسير في دروبي .. أرى بنقالي يضاحك فتاةً سعودية ..
وهو يملك عزيمة لتقبيلها .. وهي .. نعم هي .. تبتسم في وجهه
تخال في نفسها .. أنه وريث شاروخان .. أو أميتاب .. لا علينا
فمثل هذه العينة .. موجود بكثرة في مجتمعنا السعودي
بحيث أنها .. تعبس في وجه البائع السعودي
وتفضفض بنت اللذينا في وجه البائع الهندي .. وكأنه محرماً لها .. !
.
.
أعذروني .. على بعض الكلمات .. التي تُصنف ضمن خارج النص !
ولكن تلك المواقف فعلاً أليمة . . !
.
رجال الأمن يتجولون في السوق .. مرعبة نظراتهم الحادة ..
تعتقد في البداية بأنهم رجال قوة وصلابة .. ولكن تجزم وتقسم في النهاية
بأن حاميها حراميها .. أصناف كثيرة منهم ..
منهم الحجم العائلي وهناك المتوسط وهناك الحجم الصغير ..
الذي تعرفه من طريقة لبسه للكاب الرسمي .. بحيث يصل الكاب ..
إلى حد وجنتيه .. ويغطي ماتبقى من وجهه القبيح ..
لاترى إلا الشفاه .. والأشناب .. و تُصدم حينما تعتقدها بأنها حواجب
وتظهر جلية .. في النهاية بأنها أشناب ..!
وهناك في الطرف الأخر رجال الهيئة .. ذو اللحى الطويلة ..
يتجولون بسرعة رهيبة .. وكأنك تشاهد فيلم مسرع من عام الخمسينات
رهيبة أزنادهم .. وعجيبة ثيابهم ..
يعتقدون ويقرون في بداية الأمر بأنهم هم الدين
ولا ممثلون للدين سواهم .. وكأننا نحن الحضور في هذه الصومعة ..
ثلة مثلثة من الكافرين .. يرددون هتافات دينية متشددة
كـ اتقي الله يا فتاة .. خاف ربك يا شاب ..
وكأن الفتاة ارتكبت جريمة الزنا علانية .. والأمر ومايحتويه
أنها .. قامت بزيادة الكحل .. في عينيها .. حتى وصل الكحل بالغلط لأذنيها
.
يطلقون صرخات .. مدوية أحياناً .. كـ قولهم .. والله لو ماتصلون يا شباب
لا نوريكم الويل .. عجباً
حتى الصلاة بالقـوة .. خلاف ماوضعت لأجله الصلاة
فالصلاة يجب أن تكون بنية خالصة لله .. ماهو بالمشعاب .. وأبو عتاب ..!

جلافة في التعامل .. فالدين المعاملة يا هؤلاء ..
.
وهناك صنف أخرى مبجل .. أنهم عمال النظافة .. يبتسمون لك دوماً
والبعض الأخر يقطع مسافةً طويلة ليلقي عليك السلام ويظهر لك الإبتسامة
وكل ذلك العمل .. ليس خالصاً لوجه الله .. إنما خالصاً لوجه الريال !
فهم بحاجة ماسة لذلك الريال .. لأن رواتبهم دنيئة .. وقليلة!
بالكاد تكفيهم رسوم إتصالاتهم ليطمئنو على أهليهم ..
.
وهناك صنف بلطجية .. أهل قزوعة وهرطقة ..
إنهم المسؤولين على السوق .. يحملون في أيديهم أجهزة اللاسلكي ..

وقد استهلكت ثيابهم كمية كبيرة من العطور الباريسية .. المقلدة ..
وأشمغتهم النظيفة البيضاء .. وكأنها خرجت من الجنة
وبين الفينة والأخرى .. يرفعون جهاز اللاسلكي .. إلى أفواههم ..
ليقول الواحد فيهم .. عمليات عمليات .. جهزوا الشاهي جايكم بعد شوي ..
ولا تشاهد ذلك الفعل .. إلى إذا مروا بجوار سنافيات ( فتيات قطع .. عيار 24 قيراط ) .. كقولهم
.
.
هناك هياط .. وعياط ..
.
أفكر أن أقوم بمحادثة .. الحكومة السعودية .. لتقوم بإنشاء وزارة خاصة لهم
تحت مسمى وزارة الدلاخة .. وأميرهم نواف أو نوف .. أو ناصر القصبي
.
.
النساء كثيرات .. متبرجات .. ومتحررات ..
وكأنهن محلات عطورات متنقلة .. أو صالات عروض أزياء متنقلة
كل واحدة تتباهى بما فيها من قُبح وسذاجة ..
جميعهن سواء .. وتحسب الواحد فيهن .. أنها مقدسة
فتجدها تسير وكأنها الفرس .. وهي في حقيقة الأمر .. كالبغل !
البعض منهن فقط.. ولا أضم الصفوة إليهن !
وهناك فيهن الصفوة .. إنها فتاة واحدة فقط .. تسير بكرامة القمر
بقداسة الشمس .. بإعجوبة المستحيل .. !
وكأن التواضع منها يُصنع .. تبتسم وتضحك .. ولاتوزع إبتساماتها ..
للفئة الضالة من البنقالة والهنود .. فقط تبتسم لمن يستحق الكرامة ..
أُعجبت بها .. أقسمت بأنها ليست من فئة البشر ..
فتراجعت قليلاً .. لكي أُقسم أنها ليست من هذا الكون أجمع
إذا ضحكت .. ضحكت جبال مكة من طهارة تلك الضحكة ..
وإذا ابتسمت .. اهتزت هضاب نجد من جمال تلك الإبتسامة
وإذا سكتت .. صمتت حبات الثرى في صحراء الربع الخالي لما ستقول !
وإذا تحدثت .. إضطرب بحر جدة .. لجمال حروفها ..
إنها كاملة .. فعلاً كاملة .. يالله
ما أجملها .. تحمل فتاة صغيرة .. وتلاعبها ..
.
سأحدثها .. حتماً سأحدثها ولكن ماذا سأقول لها .. !


.
.
يتبع في المستقبل القريب .. سأحدثها قسماً برب الكعبة !

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 11-09-2008, 04:47 AM
الصورة الرمزية لـ عين ابوي
عين ابوي عين ابوي is offline
عضو دائم
 





عين ابوي is on a distinguished road
 

 

آآآآآآآآآآآآآآآنا بإنتظار على أحر من الجمر ..

دون دين وعرق وسياسه

 


::: التوقيع :::

نعم أخطيء . . وعن عمدٍ و مع سبق الاصرار و الترصد ..أخطيء بثقة . .
باحترافٍ لذا يقولون عن أخطائي ( مريعة )ألا تذكرك كلمة (مريعة) بكلمة (رائعة) ؟!!


 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 11-09-2008, 04:53 AM
سنافيّة بني زيد سنافيّة بني زيد is offline
عضو نشيط
 





سنافيّة بني زيد is an unknown quantity at this point
 

 

لا فض فوووووووووووووووك

لا كلت يمينك

لا تكسرت لوحة مفاتيحك ...

رائع يا مملوووووووووووووح

ننتظر من تكون بفارغ الصبر ...

 


::: التوقيع :::

أتـمنى أن يكون منتدانا
افق لكل طامح ... وقناة لكل مصارح ... وفكراً لكل سابح ... وعطاء لكل مانح


 
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 11-09-2008, 05:13 AM
فتى السلمان فتى السلمان is offline
عضو دائم
 





فتى السلمان has a spectacular aura aboutفتى السلمان has a spectacular aura about
 

 

اخوي مملوح

اتمنى الابتعاد عن رجال الدين
فبعد الموقف اللي صار معهم لي منيب مصدق اي شخص يذم فيهم

كنت جالس في كفي في السوق وجأني احدهم وش مجلسك هنا قلت اتقهوى قال وش غرضك قلت ابد ابتقهوى وبروح لأهلي قال اجل خذ راحتك

اما اللي جنبي سحب بطاقاتهم

ابتعد عنهم ابرك لك

 


::: التوقيع :::

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

لا اله الا الله


 
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 11-09-2008, 07:32 PM
الصورة الرمزية لـ oـoــلــgggح
oـoــلــgggح oـoــلــgggح is offline
عضو مشارك
 





oـoــلــgggح is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة عين ابوي
آآآآآآآآآآآآآآآنا بإنتظار على أحر من الجمر ..

دون دين وعرق وسياسه

عين أبـوي !
لا تتشرف المتصفحات إلا بوجود أمثالكم !
أُناس تحترم .. القلم حينما ينزف !

فبُوركتِ

كوني هنّا دوماً

 

الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 11-09-2008, 07:34 PM
الصورة الرمزية لـ oـoــلــgggح
oـoــلــgggح oـoــلــgggح is offline
عضو مشارك
 





oـoــلــgggح is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة سنافيّة بني زيد
لا فض فوووووووووووووووك

لا كلت يمينك

لا تكسرت لوحة مفاتيحك ...

رائع يا مملوووووووووووووح

ننتظر من تكون بفارغ الصبر ...

أهلاً بـ سنافيّة بني زيـد
أهلاً .. بمن أخرست حروفي .. وأعتقلت قلميّ في رهنها !
.
كونّي هنا دوماً \\ فقلمي بحاجة إلى عفوك لكي يكتب
تحت ناظريكِ
.
مودتيّ

 

الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 11-09-2008, 07:38 PM
الصورة الرمزية لـ oـoــلــgggح
oـoــلــgggح oـoــلــgggح is offline
عضو مشارك
 





oـoــلــgggح is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة الموسيقار
اخوي مملوح

اتمنى الابتعاد عن رجال الدين
فبعد الموقف اللي صار معهم لي منيب مصدق اي شخص يذم فيهم

كنت جالس في كفي في السوق وجأني احدهم وش مجلسك هنا قلت اتقهوى قال وش غرضك قلت ابد ابتقهوى وبروح لأهلي قال اجل خذ راحتك

اما اللي جنبي سحب بطاقاتهم

ابتعد عنهم ابرك لك

أهلاً بـ الموسيقار \\ نحن هنا بحاجة إلى لحنّ الحياة!
فلا أحد يُتقنه .. إلا أنت
فأعزف لنا .. لكي تحيّا قلوبنا !
.
أما بالنسبة لـ رجال الهيئة .. فشد الله أزرهـم
ولكنني هنا في منبر للإنتقاد وفي منبر الإفتقاد لهم أيضاً في بعض المواقف
.. \\ فليسوا ملائكة معصومينّ
.
وحليفهم التوفيق !
ولكنها .. روايـةّ لاتزال في طور التقدم!
بوهج الحقيقة \\ فأتركها .. لكي تصل إلى ماتريد من واقعها !

.
محبتي لك .. كنّ هنا دوماً

 

الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 11-09-2008, 07:44 PM
الصورة الرمزية لـ oـoــلــgggح
oـoــلــgggح oـoــلــgggح is offline
عضو مشارك
 





oـoــلــgggح is an unknown quantity at this point
 

 

أحبكّ \ سأموّت بحبك .. لنّ نُخلق إلا كيّ نحب !
ورب الصمد .. ورب اللحد .. ورب كل شيء .. سأقبلك !
.
.
.
فيّ وجنتيّك ..}
\
/
هذه الكلمات .. كانت نهاية الكتاب .. الذي قبعت على قرأته .. شهراً كاملاً
كتاب .. جميل .. بل أجمل من جميل ..!
يحكي ويروي .. قصص العشاق .. ويسرد كل ماهو جميلّ
.
يُكتب فيه .. مالا يُكتب في سواه .. أنه بلسم الجروح!
.
(تشير الساعة إلى الرابعة فجراً)
.
الهدوء يعم المكانّ .. وضعت رأسي على أقرب وسادة!
وبدأت أسترجع ذكريات ليلة البارحة .. عندما رأيت تلك الفتاة .. في سوق السراب!
.
وعندما .. قمت باللحاق بها .. ووقعـت في أيدي رجال الهيئة !
ليس لأنني .. أرتكبت فعلاً ما .. سوى أن شعري كان طويلاً
يصل لحد كتفايّ .. وحملوني مكبلاً إلى مقرهم ..
وأنا كنت على قرب منها \ عندما حملوني كانت عيناي في عيناها ..
سبحان رب الوجود .. بدأ الصمت يعم الضجيج ..\\ بدأت حياتي ..
تكتسح أجمل عبارة .. فقط عندما نظرت إلى عينايّ ..
.
فنظرت إليّ بكل قوة واقتربت مني .. وقد بدأو في تقيديّ
وقالت متحدثتاً .. \ ما بالكم يا هؤلاء .. اتركوه .. فلم يفعل شيئاً ما !
فتحدث .. رجل الهيئة ذو اللحية الكثيفة قائلاً .. وهذا الشعر الي مربيّه
.
فأستفزيت متحدثاً .. بأنها سنة الرسول صلى الله عليه وسلم ..
فضحكوا .. وقالوا .. أنت تتبع سنة الرسول .. وجاي تغازل .. هاه
فقلت بكل شفقة .. وشفاي .. قد أرتبكت .. لأن الأمر جلل .. ستقول حروفاً
وبضع كلمات لها هي فقط ..!
\\ .. وهي تنظر إلي .. وقد عبس وجهها ..!
يا فتاة ..\ .. لم تشأ الأقدر أن نجتمع .. فوداعاً ..!
فلم أدري إلا وأنا .. بداخل زنزانة مقر الهيئة .. وقد تورمت عيني .. من فِعلهم !
.
يبدوأ أنني في تلك اللحظة فقدت الوعي .. وفقدت كل شيء .. وفقدت الفتاة ..!
يالله ماهذا التصرف .. \ الذي أرتكبه رجال الهيئة .. الذي لا استحق نصفه
يحملونني لأنني قمت بترتبية شعري ..\\ .. وكأن تربية الشعر أمراً محرماً
.
إنني أعاني كثيراً من التشدد في بلادي .. في موطنيّ .. الذي ناديت بإسمه دوماً
فوجدته عنّي بعيداً \\ أنا شخصاً .. ولكن بلا روح .. فأنا محطماً نفسياً من داخليّ
.
ارتفع أذان الفجر ..\\ .. حان وقت النوم .. هكذا بدأ يوسوس لي الشيطانّ
.
وكأن أذان الفجر .. منبه لوقت النوم اللذيذ .. على كلاً .. لم أتمالك نفسي !
بل ملكني شيطانيّ .. وخمدت إلى النوم .. وفي ذاكرتي ّ
وفي داخلي .. صورة تلك الفتاة ..\ التي دافعت عنّي .. !
وهي لاتعرفنّي .. بحيث أن السوق يكتـض بالسود المتهافت !
ولكن .. ماذا عساي أن أقول ..!
تباً لشعري ..\\.. وتباً لبعض الأعمال الغير سوية .. فقد افقدوني .. حلماً ضائع
.
صوت الجوال يرنّ \\ .. والساعة تشير إلى السادسة صباحاً
.
أفقدني هذا الرنين لذة المنام .. فـ رنين جوالي في مثل هذه اللحظات
يؤرقنّي كثيراً .. وأجزم لامحالة بأن هناك خبراً هاماً .. يتلخص تحت مصطلحين
الموت أو حادث مروري !
.
حملته .. ولكن!
رقم غريب .. \\ .. من ياترى !
.
هل أرد عليه .. أم أدعه يرنّ في سبيله !
لا لا سأرد ..!
ولكن \\ .. يجب عليّ ان أتمالك نفسي .. لأنني أعتقد بأن هذا الخبر الذي سيأتي
إنما هو خبراً مدويّ
.
.
يالله .. اللهم أجعل السماء دوماً في صفاء ..\\ .. !
.
أهلاً من المتصل ّ؟
.
لا أحد يًجيب .. ألو .. من المتصل ؟
ألوووو !
.
لاحول ولا قوة إلا بالله \\ ألو من المتصل ..!
.
ألو .. محمد ..
أهلاً ..
هل عرفتني ؟
من !!
أنا سامي ّ .. صديقك سامي !
أها . \\ أهلاً سامي .. خير إن شاء الله !
هل ستسقط السماء .. أم سيحشر الناس لكي تتصل بي في هذه اللحظة !
.
لا لا .. فقط أردت أن اطمئن عليك .. أخبروني بأنهم ألقوا القبض عليك!
لا تطمن .. انا الأن في المنزل !
اوكي .. باي ونشوفك يامحمد ..
معك ربي ...\\ فقط ..
.
هناك عينة من الناس .. عينة بليدة في التصرف .. لا تحترم المواعيد ..
ولاتلقي لها بالاً .. لا تعرف مايسمى بالأتكيت .. فالبعض منهم
إن سمع بالأتكيت .. يحسبه كت كات .. أنهم باذخون وأغنياء .. فقط في الغباء!
.
هذه عينة من الناس ..\\ التي أبغضها أشد البغض ..!
لأنهم عديمو أحساس .. يتخبطون كأن بهم مس من الشيطان!
حينما يتلى عليهم القرآن .. يضحكون .. وإذا قرأوه يبتسمون !
فعليهم لعنة الله والناسِ أجمعينّ ..!
.

هل سيعود إلى قلبي الخمود والإطمئنان .. ام أن الباذخ هذا .. أفقده السكينة!
سأحاول النوم .. فـ فجري هذا الصبح مُمل
وفنجان صباحي .. أصبح مراً .. كـ كل صباح ..!
وماتكتبه الصحف دوماً هراء .. \\ أصبحت لا أطيق النظر فيه!
فقد أصبحت صحفنا .. تتنافس على الغباء والفضائح وكل شيء مشينّ
.
وفقدت صحفنا .. الواقعية والمصداقية \\ وألتزمت بالهرطقة والأكاذيب !
حتى مسؤول هذه الصحيفة .. يقشعر جسمي منه .. عندما
أخبروني بأن الله أرسل له البلاء ..\\ في أهله
عندما هتكوا عرض إبنته التي لم يتجاوز عمرها .. الخامسة عشر ربيعاً !
والسبب الجوهري يعود .. إلى حرصه على كشف أسرار وأستار الناس !
فكان عابر سبيل .. ولكن عابر سبيل مبليّ
ليُصبح عبرة لغيره ..\\ .. وهاهو الأن يقطنّ في مستشفى المجانينّ
.
المجانينّ ..\\ الله كم هذه الكلمة جميلة بكل ماتحمله من معنى !
فأنا أود أن أصبح مجنوناً .. ولكن لما !
.
لا أدري فأنا مجنوناً مجنوناً مجنوناً !
.
.

يالله \\ لازالت تلك الفتاة لاتفارق مخيلتي !
.
ولا لحظة \\ .. لا أدري لماذا !
هل لأنها ..\\ .. نصبت نفسها .. محاميةً عني ..!
أم .. لأنها بادلتني تلك النظرات التي تحمل الكثير ! ..\.. فكانت نظراتها أبلغ من حديثها !
أم .. لأنها .. أم لأنها ماذا .. أم لأن قلبي قد نبض لها !
.
(ما بالك يامحمد ..\\ هل أصبت بالجنون .. كيف ينبض عقلك لـ وهـم .. )
.
أعاني من الوحدة ..\\ .. والملل يكتسح حياتي .. من جميع النواحي ..!

.
سأخرج اليوم إلى السوق ...\\ .. علنّي أجدها هناك !
.
سأخرج .. ولما لا ..\\ .. فقد أصبحت في حياتي من هذه اللحظة
.. بأنها هي .. الأنثى الوحيدة على سطح الوجود .. هي الأنثى التي تختصر كل النساء
.
فإنتظريني .. يا سر وجوديّ

.
.
أنتهى الجزء الثانيّ ..\\ .. هل سأجدها .. أما سأبكي مراراً على فرصة عمريّ

 

الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 11-09-2008, 08:09 PM
الصورة الرمزية لـ إيقـاع المـطر
إيقـاع المـطر إيقـاع المـطر is offline
عضو مشارك
 





إيقـاع المـطر is an unknown quantity at this point
 

 

============

ياااااااه ..

كم هي رائعه حرووفك

واعجبتني رحلة الحرف معك

ننتظر :)

إيقـاع المطـر

============

 

الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 11-09-2008, 08:42 PM
الصورة الرمزية لـ بياض الروح
بياض الروح بياض الروح is offline
وَطَن . .
 






بياض الروح will become famous soon enough
 

 


العنوان : إيحاءٌ
والسرد المصحوب بالدهشه , أشد بلاغه

أُردّد دائماً أنّك " كاتبٌ بليغ "
لـ أُفاجأ بعدْ كُلّ قراءة لك , أنّ الصِفة تُكبّر فتُصبح " كاتبٌ بالغٌ " جدّاً


عليّ أن أهِب هذه المتصفح مُتابَعتي

فـ حَرفك يستحق

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 11-09-2008, 10:40 PM
الصورة الرمزية لـ ,,,شموخ أنثى,,,
,,,شموخ أنثى,,, ,,,شموخ أنثى,,, is offline
عضو ماسي
 





,,,شموخ أنثى,,, has a spectacular aura about,,,شموخ أنثى,,, has a spectacular aura about,,,شموخ أنثى,,, has a spectacular aura about
 
Mumayaz

 

مملوح
لا أخفى لك سر فاختارك للعنوان شد انتباهي
ولكن لكل سطر من نزفك له سحرآ خااااص
:
هنيئآ لـ للحروف لما يجود به نزفكـ
هنيئآ لـلمتصفح بـ عذآب اسلوبكـ
هنيئآ لـنا بـ سحر حرفكـ
:
سجلني آسيره لـسحر حرفكـ
:
متآبعه لـنزفك

 


::: التوقيع :::

" اللـهم
أني استودعتك قلبى فلآ تجعل فية احد غيرك وأستودعتك لا إله إلا اللَّـه فلقنى إيهأ عند الموت "


 
الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 12-09-2008, 04:42 AM
الصورة الرمزية لـ fawaz
fawaz fawaz is offline
عضو مستمر
 





fawaz is an unknown quantity at this point
 

 

مشكور اخوي
ونحن بانتظار جديدك

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 09:03 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www