الثبات a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أسهل طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في رمضان وانت مرتاح مكانك ( صورة ) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أحفر بئر ب 50 ريال فقط ليكون لك سبيل ماء وصدقة كل يوم ولاتنسى والديك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أجهزة المحمول الصينيه وصحة الانسان ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    توقف رسمي لخدمة فايبر في السعودية ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أروع وأجمل تموينات ومخبز ممكن أن تراها بعينك (صور) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أجمل وأروع مشروع بريال واحد فقط (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

الثبات

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 23-07-2008, 05:37 PM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 
الثبات

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كل منا سيموت وتبقى الخاتمة هي المقياس للسعيد والشقي فالشقي من كانت خاتمته على سوء والسعيد من كانت خاتمته على هدى من الله يقولُ اللهُ سبحانَه:(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ*ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً*فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)الفجر:27-30 ، يقول معاذَ بنَ جبلٍ عند الوفاةُ: "الَّلهُمَّ إِنَّكَ تَعْلَمُ أَنيِّ لَمْ أَكُنْ أُحِبُّ البَقَاءَ فيِ الدُّنْيَا،لِكَرْيِ اْلأَنْهَارِ، وَلاَ لِغَرْسِ اْلأَشْجَارِ، وَلَكِنْ كُنْتُ أُحِبُّ البَقَاءَ لـِمُكَابَدَةِ اللَّيْلِ الطَّوِيلِ، وَلِظَمَأِ الْـهَوَاجِرِ في الْحَرِّ الشَّدِيدِ، وَلِمُزَاحَمَةِ العُلَمَاءِ بِالرُّكَبِ عِنْدَ حِلَقِ الذِّكْرِ"،
ولما نَزَلَ بمعاويةَ بنِ أبِي سفيانَ الموتُ، قِيلَ لهُ: ألا تُوصِي؟ فَقَالَ:"اللهُم أَقِلِ الْعَثْرَةَ، وَاعَفُ عَنِ الزَّلَّّةِ، وَتَجاوَزْ بِحِلْمِكَ عَنْ جَهْلِ مَنْ لَمْ يَرْجُ غَيْرَكَ، فَمَا وَرَاءَكَ مَذْهَبٌ، وَقَالَ:

هُوَ الموْتُ لَا مَنْجَى مِنَ اْلَمْوتِ وَالذِي نُحاذِرُ بَعْدَ اْلَموْتِ أَدْهَى وَأَفْظَعُ

يقولُ بكر بنُ سليمان الصوّافُ: دخلْنا علَى مالِك-رحمه الله- في العَشِيّة التي قُبِضَ فِيهـاَ فقُلْنَا: يَا أَبا عبدِ اللهِ كيف تَجِدُكَ؟ قال: "مَا أَدِرْي مَا أَقُولُ لَكُمْ إِلاَّ إنَّكُمْ سَتُعَايِنُونَ غَداً مِنْ عبْد اللهِِ مَا لَمْ يَكُنْ لَكُمْ فيِ حِسَابٍ"قَالَ:مَا بَرِحْنَا حَتَّى أَغْمَضْنَاهُ،
ويقولُ عبدُ اللهِ بنُ أحمدَ بنِ حنبلٍ- رحمهما اللهُ-: " لما حضرتْ أبي الوفاةُ جلستُ عنْدَه، فجَعَلَ يعرَقُ ثم يُفِيقُ ثم يَفْتَحُ عَيْنَيْهِ، ويقول بِيَدِهِ: لَا. بَعْدُ،لاَ.بَعْدُ، ثلاثَ مرّاتٍ، ففعلَ هذاَ مرّةً ثانيةً وثالثةً، فلماَّ كانتْ الثالثةَ، قلتُ له: يا أبتِ إنّك قلتَ كذَا وكذَا، فقال: مَا تَدْرِي، هذا إبليسُ قائمٌ حذائِي عاضٌّ على أنامِلِهِ، يقولُ: فُتَّنِي يا أحمدُ، وأنا أقولُ: لاَ بعدُ حتىَّ أموتَ".

وفي هذا الزمن زمن الفتن من كل حدب وصوب ما أحوجنا أن نتعرف على أسباب الثبات حتى الممات ومرد ذلك كله إلى القلبِ الذِي هوَ أكثرُ الجوارحِ تقلُّبًا،
فعن المقدادِ بنِ الأسودِ قالَ: لا أقولُ في رجلٍ خَيْرًا ولا شرّاً حتى أنظرَ ما يُخْتَمُ له، بَعْدَ شَيْءٍ سمعتُهُ منْ رسولِ اللهِ ، قيلَ وما سمعتَ؟ قال: سمعتُ رسولَ اللهِ يقولُ: "لَقَلْبُ ابنِ آدَمَ أَشَدُّ انْقِلَاباً مِنَ الْقِدْرِ إِذَا اجْتَمَعَتْ غَلْياً "[أخرجَهُ أحمدُ]، وعن أبي موسَى الأشعريِّ عنْ رسولِ اللهِ أنه قال:"إنَّمَا سُمِّيَ القَلْبُ مِنْ تَقَلُّبِهِ، إنَّماَ مَثَلُ الْقَلْبِ كَمَثَل رِيشَةٍ مُعَلَّقَةٍ فيِ أَصْلِ شَجَرَةٍ يُقَلِّبُهَا الرِّيحُ ظَهْراً لِبَطْنٍ "[أخرجَه أحمدُ].

وأول هذه الأسباب التمسك بكتاب الله وسنة رسوله وقد أوصانا الرسول الله علية سلم بالتمسك بهما ففي الحديثِ "وَقَدْ تَرَكْتُ فِيكُما لَنْ تَضِلُّوا بَعْدَهُ إِنْ اعْتَصَمْتُمْ بِهِ: كِتَابَ اللهِ"[أخرجَهُ مُسْلِمٌ]، وعن العرباضِ بنِ ساريةَ قالَ: قالَ رسولُ اللهِ :"عَلَيْكُمْ بِسُنَّتِي وَسُنَّةِ الخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الـمَهْدِييَّنَ، فَتَمَسَّكُوا بِهَا وعَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ، وإيَّاكُمْ وَمُحْدَثَاتِ اْلأُمُورِ، فَإِنَّ كلَّ مَحْدَثَةٍ بِدْعَةٌ، وكُلَّ بِدْعَةٍ ضَلَالةٌ"[رواه أحمدُ وأبو داودَ]، فمن تمسك بالوحيين هدي للحق وثبت عليه ومن هجرهما انحرف وضل ظلال مبينا.

وَالْجَـهْلُ دَاءٌ قَاتِـلٌ وَشِــفَـاؤُهُ أَمْرَانِ فيِ التَّرْكِـيبِ مُتَّفـقَانِ

نَـصٌّ مِنَ اْلَقُرْآنِ أَوْ مِنْ سُـنَّةٍ وَطَـبِيبُ ذَاكَ الْعَالِمُ الرَّبَّـانِـي

وَاللهِ مَا قـالَ امْـُرؤٌ مُتَحَـذْلِقٌ بِسِــوَاهُمَـا إِلاَّ مـِـنَ الْهَذَيَـانِ

ومنْ أسبابِ الثباتِ: المداومة والاستمرار على الطاعاتِ:(إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ}فصلت:30

ومن أسبابِ الثباتِ على ذلك، الدعاءُ والإلحاحُ على اللهِ بالثباتِ، فالدعاءُ من أسباب الهداية والثبات

وثَبَتَ في الحديثِ الصّحيحِ أن أكْثَرَ دُعائِه "يا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ ثَبِّتْ قَلْبِي عَلَى دِينِكَ"، فقِيلَ لَهُ في ذاكَ؟ قال: "إنَّهُ لَيْسَ آدَمِيٌّ إلاَّ وَقَلْبُهُ بَيْنَ أصْبَعينِ مِنْ أَصَابِعِ الرَحْمَنِ، فَمَنْ شَاءَ أَقَامَ، وَمَنْ شَاءَ أَزَاغَ"[أخْرَجَهُ الترمذيُّ]، وكانَتْ أكثرَ أيمانِهِ: "لاَ وَمُصَرِّفِ الْقُلُوبِ"، فلنلح على الله بالدعاء وخاصة في أوقات الايجابة.

ومن أسباب الثبات على دين الله الدعاء: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُواْ وَاذْكُرُواْ اللّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلَحُونَ }الأنفال:45.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 23-07-2008, 05:45 PM
الصورة الرمزية لـ مستشارك
مستشارك مستشارك is offline
نبض المنتدى
 





مستشارك is on a distinguished road
 

 

( يثبت الله الذين امنوا بالقول الثابت 00الاية)0
اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا الاخرة00بوركت اختي ذكريات على التذكير0

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 23-07-2008, 05:48 PM
الصورة الرمزية لـ المصباح المنير
المصباح المنير المصباح المنير is offline
مشرف القسم الشرعي
 





المصباح المنير will become famous soon enough
 

 

ذكريات

رزقكِ الله الثبات على الحق حتى الممات

إقتباس
ومنْ أسبابِ الثباتِ: المداومة والاستمرار على الطاعاتِ:(إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ}فصلت:30

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 23-07-2008, 09:43 PM
سعودي ما يهاب سعودي ما يهاب is offline
عضو نشيط
 





سعودي ما يهاب is an unknown quantity at this point
 

 

مشكوره اختي


والله يجزآك آلف خير


على الموضوع المميـز

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 08:42 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www