شعر البيتين في الشعر النبطي a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أدخل في 12 مشروع من مشاريع السقيا بأسهل وأسرع طريقة (صورة) ( آخر مشاركة : الجنرال    |    أسهل طريقة لكي لاتفوتك صدقة عشر ذي الحجة خير أيام الدنيا (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أوقف برادة عنك أو عن والديك أو عن متوفى أنقطع عمله لتكون له صدقة جارية لاتنقطع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وقف رسمي بمكة المكرمة داخل حدود الحرم حيث الحسنة بمائة ألف حسنة (صور ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أرخص كفالة حجاج في السعودية لعام 1440هـ (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > تراثيات وشعبيات وقصائد منقوله
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

شعر البيتين في الشعر النبطي

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 02-07-2008, 09:50 AM
الصورة الرمزية لـ شقراء 1
شقراء 1 شقراء 1 is offline
:: عمدة أخبار الجماعة ::
 





شقراء 1 has a spectacular aura aboutشقراء 1 has a spectacular aura about
 
B9 شعر البيتين في الشعر النبطي

 

أحاديث في الأدب الشعبي
شعر البيتين في الشعر النبطي







عبدالرحيم الأحمدي
ونحن هنا نحدد هذا اللون من الشعر الذي نتحدث عنه بالشعبي لسعة انتشاره بين عامة أبناء المجتمع أو الشعب، ولأنه يبدع باللغة التي يفهمها جميعهم ويتحاورون بها في حياتهم اليومية، ولأننا نلمس فيه الحس الاجتماعي العام الذي يتفاعل معه الجميع، وحددناه بالنبطي لأن فنون الشعر الشعبي تعددت تعدد فنون شعر الفصحى، ولأن كلمة نبطي أصبحت مصطلحاً يعرف به الشعر الذي يجيء بلغة بادية الجزيرة العربية محاكياً شعر الفصحى أو الشعر التقليدي الذي عرف في عهود ما قبل الشعر الحر او المنثور او شعر قصيدة النثر، وأنه كثير ما يعبر عنه بالشعبي الذي يجمع كل أنواع الشعر الذي ينشأ بالعامية، فأني أرى أن الشعر النبطي فن من فنون الشعر الشعبي ولذا أضفت النبطي إلى الشعبي.
وكنت قد تحدثت من قبل عن شعر البيت الواحد في الشعر الشعبي النبطي وأواصل اليوم الحديث عن شعر البيتين فيه، وهو ما عرف في شعر الفصحى بالرباعيات أو الدوبيت مع أن ما عرف بالدوبيت الذي ظهر في العهد العباسي لم يكن بداية ظهور شعر البيتين، ولكنه نوع من المثنيات له خصوصية الشكل والمحتوى أو الغرض، أما شعر البيتين فقد عرف قبل هذا اللون وبخاصة في الرجز ومنها ما قاله بدر الغفاري:

نحن بنو مدركة بن خندف =

فأجابه رجل من هوازن:
أنا ابن همدان ذو التغطرف =
نحن ضربنا ركبة المخندف =


وكان ذلك إيذاناً ببدء اليوم الأول من حرب الفجار. أو ما حذر به قيس بن زهير أخاه مالكاً بقوله:


أمالك لا تأمن فزارة واخشها =
أمالك إن تحسب مقامك فيهم =

ويجيبه مالك بهذين البيتين:

يا قيس حسبك ما أتيت فخلني =
أترى حذيفة آخذي بجزيرة =


كان هذا في الجاهلية، وبعد أن تبدلت الحياة بظهور الإسلام وإشاعة السلام، ومن ثم الرفاهية ورقة الحياة يقول الخليفة الأموي في الأندلس يودع زوجه صبح:

عجبت وقد ودعتها لم أمت =
فيامقلتي العبرى عليها اسكبي دما =

وفي القرن التاسع الهجري ويقول الشاعر:


ألا لا تغضبن لمن تعالي =
ولا تر للرجال عليك حقاً =

وقول آخر:

أقول لقلب قد ترامى به الهوى =
إذا عز صيد الظبي فاقنع بدونه =


ويقول عمر الخيام في إحدى رباعياته وهي من مثنيات الشعر:

شيئان في الدنيا هما أفضل =
لا تتخذ كل الورى صاحباً =


مما تقدم يظهر جلياً أن شعر البيتين يأتي مستجيباً لحادث طارئ ولأغراض محددة، وبدافع ملح، تحتم طبيعته الإيجاز وتكثيف المعنى واختيار مفردات ذات تعبير مؤثر ومحكم مما يستجيب له المتلقي، ويحدد له الموضوع المثار ويحقق هدف الشاعر من إنشائه، وهو إما أن يكون نصحاً أو توجيهاً أو طلباً أو تعبيراً عن حالة خاصة أو رسالة. على أن هذا الشعر وان بدأ إبداعه أحياناً متشحاً بالعفوية كما يبدو للمتلقي إلا أن إجادة إبداعه ليست بتلك السهولة المتوقعة، أما الدوبيت فإنه يحتاج إلى صنعة وانتقاء مفردات كما يلاحظ في نسيج الدوبيت التالي:


الورد بوجنتيك زاه زاهر =
والعاشق في هواك ساه ساهر =

وقد اقتفى الشعر الشعبي النبطي هذا المنهاج وقلده في كل فنونه وأغراضه وبخاصة في الحوارات والاستنهاض في الشعر الحربي، وفي الخطاب العاطفي أو الألغاز والمراسلات الاخوانية ونحوها.

فمن شعر الحداء الحربي قول الشاعر عبدالرحمن أبو عوف الأحمدي يتحسر على أيام الشباب:


يا ليت يا عمري تعود لي جديد =
واكسبك يا الناموس يوم الله يريد =


أو قول الاحمدي الآخر بعد معركة مع الأتراك قبل ما يزيد عن مائة عام:

من شاف حالي قال هذا مستخير =
يا علني ما اعدمك ياجل الذخير =


أو قول الشاعر الحازمي الملقب بالزغير في الفرق بين العزيمة والرأي وتأييد استعادة الحق بالتفاوض والحوار فيقول:

ما يهتني بالنوم عدمن البصيرة =
البطل ما ينفع ولو شبيت نيرة =

وهذا اللون من الشعر ليس له حضور في أيام السلم لأنه ارتبط بالمفاخرة القبلية والحروب التي تقوم في تلك الفترة قبل العهد السعودي الزاهر، وللحداء الحربي ألوان أخرى ولكن قل أن تزيد عن البيتين، لأنه رسائل محددة وملتهبة لا تحتمل الإطالة.

أما اللون الثنائي الثاني فهو شعر الكسرة الذي يجمع بين الرقة والعذوبة شعراً وأداءً، ويوظف في أغراض الشعر الأخرى وبخاصة الغزل والرثاء والشكوى ونحو ذلك من أشعار المراسلة، ويشبه شعر الكسرة نوعاً شعر الهجيني في التعبير عن الذات أو الخاص. وأكثر ما تنشط الكسرة في منطقة ما بين الحرمين الشريفين وبخاصة منطقة الينبعين التي تحتفي بالكسرة واستخدمها شعراء المنطقة في مجال الرد والحوار في ميدان الرديح.


يقول الشاعر حمود الوافي:

ملا عجب يا سكون الليل =
عيون تهوى السهر بالحيل =


ويقول الشاعر محمد بن أحمد العياشي (ابن هيلون):

آخر وداع الأحبة دمع =
حتى تلاشى النظر والسمع =

ويقول الشاعر ابو شعبان:
خذني نيابة عن الكبريت =
لولاك من ديرتي ما جيت =


ومن شعر الرد عند غامد وزهران قول الشاعر علي الغبيشي:

يا ابن صالح في الربيع التهم جنة =
والحجاز الله يسقيه ما مثله =

ويجيبه الشاعر جريبيع بن صالح:

انت تتهمني وبعض التهم جنه =
مثل سيل له وكون تلافت له =

وهذا اللون عند غامد وزهران وجيرانهم يضرب في خصوصية فنية يعرف بها شعر طرق الجبل، وفي هذا الحوار يمتدح الغبيشي تهامة في موسم الربيع ويذمها بعد زواله لشدة حرارة فصل الصيف، بينما يحول جريبيع التهم جمع تهامة إلى تهم جمع تهمة وجناية، وهذا ما يظهر للقارئ أما الخبير بما بين الشاعرين من أسرار ومنافسة فإنه يدرك الموضوع الذي يدور حوله الحوار.

ومن ذلك الحوار التالي الذي جرى بين الشاعر عبدالله لويحان والشاعر صقر النصافي عام 1361هـ.

يقول لويحان:

يا مرحبا بالطروش اللي لفوا من بعيد =
أغلا من الدانة اللي في ثمنها تزيد =

الرد من صقر:

وبك البقا يا رفيق كل يوم جديد =
لو انت طير من الدسمات لزما تصيد =


الرد من لويحان:

مير البلا من طلوع الشمس باكر شديد =
أقول يا ليت مير الليت عيا يفيد =

والحوار يطول بينهما.


على أية حال ويأتي شعر البيتين في الألغاز وفي التنبيه إلى خطر أو خطأ رسائل في كل الأغراض العاجلة والطارئة والمعبرة عن حالة قلق أو غير ذلك مما يجيء عن شعراء الفصحى.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 02-07-2008, 12:25 PM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

ماشاء الله تبارك الله شقراء 1

عندك ذائقه شعريه تعجبني

دائماً مواضيعك وانتقاءاتك رائعه

لك كل التقدير

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 02-07-2008, 01:10 PM
الصورة الرمزية لـ سيف شامان
سيف شامان سيف شامان is offline
 






سيف شامان is a jewel in the roughسيف شامان is a jewel in the roughسيف شامان is a jewel in the rough
 

 

الــورد بوجنتـيـك زاه زاهــر

والسـحـر بمقلتـيـك واف وافــر

والعاشق في هواك ساه ساهر

يرجو ويخاف وهو شـاك شاكـر


أعجبتني جداً

إختيار موفق يا شقراء 1

الله يعطيك العافيه والله لايهينك

 


::: التوقيع :::

أنت الزائر رقم


لمواضيعي ومشاركاتي ..


 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 06:34 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www