شخصية تاريخيه تعجبني الى ابعدالحدود a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أعظم أوقاف القرن الواحد والعشرين فكرة إبداعية في مكة المكرمة داخل حدود الحرم (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وسّع لصدرك مدامك حي = العمر ياصاحبي مره ( آخر مشاركة : مطول الغيبات    |    اكفل طفل يتيم ب 5 ريال فقط ( صورة ) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > الـقـسم الـعـام
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

شخصية تاريخيه تعجبني الى ابعدالحدود

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 16-02-2008, 11:51 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 
شخصية تاريخيه تعجبني الى ابعدالحدود

 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



شخصيه تاريخيه كان لها دور بارز ومصيري في تاريخ دوله كانت سباقه في الكثير والكثير من الفتوحات الاسلاميه وبخاصه فتوحات المشرق التي بلغت ذروتها واوجها على يد شخص كان من اهم القيادات التي كانت تابعه ومواليه لشخصية الخليفه الذي سنتحدث عنه


الخليفه عبد الملك بن مروان رحمه الله :
نظر إليه أبو هريرة -رضي الله عنه- وهو غلام، فقال: هذا يملك العرب!!
في مدينة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولد (عبد الملك بن مروان) في
سنة 24هـ في أول عام من خلافة (عثمان بن عفان) رضي الله عنه، حفظ القرآن الكريم، وسمع أحاديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من عمِّه عثمان بن عفان وأبي هريرة، وأم سلمة، ومعاوية، وابن عمر -رضي الله عنهم أجمعين-.
وكثيرًا ما كان عبد الملك في طفولته المبكرة يسأل أباه وعمه ومن حوله من الصحابة عن سيرة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فيجيبونه بما يثير دهشته، ويزيد من إعجابه بعظمة الإسلام، ولكنه وهو في العاشرة من عمره رأى مقتل خليفة المسلمين (عثمان بن عفان) فترك ذلك أثرًا حزينًا في نفسه، لكنه تعلم منه الدرس، وهو أن يتعامل مع المعتدين والمشاغبين بالقوة والحزم.
ثم لازم الفقهاء والعلماء حتى صار فقيهًا، سئل ابن عمر -رضي الله عنه- ذات مرة في أمر من أمور الدين فقال: (إن لمروان ابنًا فقيهًا فسلوه) وقال الأعمش: كان فقهاء المدينة أربعة: سعيد بن المسيب وعروة وقبيصة بن ذؤيب وعبد الملك بن
مروان، وكان لا يترك الصلاة في المسجد، حتى سمي حمامة المسجد لعبادته ومداومته على تلاوة القرآن.
نال عبد الملك في حداثته إعجاب الجميع لتمسكه بمبادئ الإسلام، يحكي أن معاوية جلس يومًا ومعه سعيد بن العاص -رضي الله عنه- فمرَّ بهما عبد الملك، فقال معاوية: لله در هذا الفتى ما أعظم مروءته؟ فقال سعيد: يا أمير المؤمنين إن هذا الفتى أخذ بخصال أربع وترك خصالاً ثلاثًا: أخذ بحسن الحديث إذا حَدَّث، وحسن الاستماع إذا حُدِّث، وحسن البِشْر إذا لقي، وخفة المئونة إذا خولف، وترك من القول ما يعتذر منه، وترك مخالطة اللئام من الناس، وترك ممازحة من لا يوثق بعقله ولا مروءته).
وخرج عبد الملك من المدينة في ربيع الآخر سنة 64هـ عند حدوث الفتنة واضطراب الأمر بالشام وظهور عبد الله بن الزبير بمكة والحجاز وإعلان نفسه خليفة للمسلمين، ولم تكد تمضِ ستة أشهر حتى تولى أبوه مروان الخلافة، لكنه لم يستمر سوي عشرة أشهر حتى توفي، فخلفه في رمضان من عام 65هـ عبد الملك بن مروان وأقبل عليه كبراء بني أمية وأمراء الجنود ورؤساء القوم وكبار رجال الدولة
فبايعوه.
وحين تولى عبد الملك خلفًا لأبيه لم يكن في يده غير الشام ومصر فقط، وهكذا كانت الأخطار تحيط بدولته من كل جانب في الداخل، فوجد الدولة الإسلامية منقسمة تسودها الفتن والاضطرابات، فهناك ابن الزبير في الحجاز، ودولة بني أمية في الشام، والخوارج الأزارقة بالأهواز، والخوارج (النجدات) بجزيرة العرب، والشيعة بالكوفة في العراق، وفي الخارج كانت الروم تكيد له، وتنتهز فرصة الانقسام لتغير على الحدود في الشمال والغرب، تهديدات من كل اتجاه، فأدرك (عبد الملك) أنه لابد من توحيد الجهود الإسلامية ضد الأعداء، وبدأ في تجهيز الجيوش، وأحسن معاملة قواده وحاشيته، يكرمهم، ويعطف عليهم، ويزورهم إذا مرضوا، ويحضرهم مجالسه، ويعاملهم كأصدقاء، فكان ذلك من أكبر عوامل نجاحه وانتصاره.
وبحلول عام 74هـ اجتمعت كلمة الأمة بعد خلاف طويل، وانتهى النزاع حول الخلافة، حتى سمي هذا العام بعام الوحدة، وتمت البيعة لعبد الملك من الحجاز والعراق، كما تمت له من قَبْلُ في الشام ومصر، وجاءته أيضًا من خراسان، واستردت الدولة الإسلامية مكانتها وهيبتها وسيادتها على الأعداء، واتسعت حدودها بعد أن أضاف إليها عبد الملك أقاليم جديدة؛ حيث أرسل جنوده ففتحوا بعض بلاد المغرب وتوغل فيها.
واتبع عبد الملك سياسة الحزم والشدة، فكان قوي الإرادة والشخصية؛ لذلك قالوا: (كان معاوية أحلم وعبد الملك أحزم) وقال أبو جعفر المنصور: كان عبد الملك أشدهم شكيمة وأمضاهم عزيمة، وكان عبد الملك حريصًا على نزاهة من يعملون في دولته.. بلغه ذات يوم أن أحد عماله قبل هدية، فأمر بإحضاره إليه، فلما حضر قال له: أقبلتَ هدية منذ وليتك؟ قال: يا أمير المؤمنين بلادك عامرة وخراجك
موفورة، رعيتك على أفضل حال.. قال: أجب عما سألتك.. قال: نعم قد
قبلت؛ فعزله عبد الملك.
ولم يكن عبد الملك رجل سياسة فحسب، ولكنه كان أديبًا يحب الأدباء، ويعقد المجالس الأدبية، وينتقد ما يلْقَى عليه من الشعر انتقادًا يدل على ذوق أدبي رفيع، وقد أظهر عبد الملك براعة في إدارة شئون دولته وتنظيم أجهزتها مثلما أظهر براعة في إعادة الوحدة إلى الدولة الإسلامية، فاعتمد على أكثر الرجال في عصره مهارةً ومقدرةً وأعظمهم كفاءةً وخبرةً مثل الحجاج بن يوسف الثقفي وبشر بن مروان وعبد العزيز بن مروان وتفقد عبد الملك أحوال دولته بنفسه، وتابع أحوال عماله وولاته، وراقب سلوكهم، وأنجز أعمالاً إدارية ضخمة دفعت بالدولة الإسلامية أشواطًا على طريق التقدم.
فهو أول من ضرب الدنانير وكتب عليها القرآن، فكتب على أحد وجهي الدنانير (قل هو الله أحد) وكتب على الوجه الآخر: محمد رسول الله أرسله بالهدى ودين الحق، ونقلت في أيامه الدواوين من الفارسية والرومية إلى العربية، وهو ما يُعرف في التاريخ بـ(حركة تعريب الدواوين).
ورغم شدة وحزم عبد الملك فإنه كان رقيق المشاعر، يخشى الله ويتضرع إليه، خطب ذات مرة، فقال: (اللهم إن ذنوبي عظام، وهي صغار في جنب عفوك يا
كريم فاغفرها لي) وقبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة قيل له: كيف تجدك؟ فقال: أجدني كما قال الله تعالي: {ولقد جئتمونا فرادى كما خلقناكم أول مرة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم} [الأنعام: 94].
ومات عبد الملك سنة 86 من الهجرة، وعمره 60 سنة، وصلى عليه ابنه الوليد.


تقديرنا واحترامنا


سعود الجبرين

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 17-02-2008, 12:13 AM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

الله يعطيك العافيه اخوي سعود

على ايراد سيرة هذا العلم المجاهد

رحمهم الله وتجاوز عنّا وعنهم

لك كل التقدير

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 17-02-2008, 12:42 AM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

ابو عبدالرحمن مرورك يشرفني من جد

ومشكور والله يعطيك العافيه

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 17-02-2008, 01:02 AM
الصورة الرمزية لـ مستشارك
مستشارك مستشارك is offline
نبض المنتدى
 





مستشارك is on a distinguished road
 

 

[size=5][color=#008000][font=Tahoma]بورك فيك معلومات قيمة عن شخصية لهاعظيم الاثر في التاريخ الاسلامي شيئ ممتاز التذكير بمثل هذه النماذج في تاريخنا الاسلامي المجيد والى مزي

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 17-02-2008, 06:22 AM
الصورة الرمزية لـ الساكتون
الساكتون الساكتون is offline
قلم جاد متميز
 





الساكتون is on a distinguished road
 

 

هذا طرح غير حيادي من وجهة نظري

في عصره استبيحت مكة

و صلب صحابي

وكثر ناصبوا العداء لآل البيت

و انتشر الظلم

وكل أعمال الحجاج بن يوسف الثقفي يأتيه وزرها

 


::: التوقيع :::

أحب الصالحين و لست منهم
و أرجوا أن أنال بهم شفاعه

و أكره من بضاعته المعاصي
و لو كنا سواء في البضاعة


 
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 17-02-2008, 06:53 AM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة الساكتون
هذا طرح غير حيادي من وجهة نظري

في عصره استبيحت مكة

و صلب صحابي

وكثر ناصبوا العداء لآل البيت

و انتشر الظلم

وكل أعمال الحجاج بن يوسف الثقفي يأتيه وزرها

وفي عهدة وصلت الدولة الآموية حدود الصين شرقاً ونهاية المغرب العربي الآن غرباً ، ودخل ملايين البشر في دين الله بفتح البلدان على يديه ويدي جنده

وقضى على الفتن وأمن الناس في عهده واهمها فتنة المختار بن عبيد الله الثقفي
واستتب الامن

ومسألة الفتنة أمرنا ان نترك الخوض فيها من علماءنا وكما أن لكل خليفة مساوء فله محاسن يجب ان نذكرها

 

الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 17-02-2008, 10:41 AM
الصورة الرمزية لـ الساكتون
الساكتون الساكتون is offline
قلم جاد متميز
 





الساكتون is on a distinguished road
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة سعد الحامد
ومسألة الفتنة أمرنا ان نترك الخوض فيها من علماءنا وكما أن لكل خليفة مساوء فله محاسن يجب ان نذكرها

كلام جيد

ولكن هذا لا يعني إزالتها من التاريخ و كأنها لم تحدث

وما حصل فيها من أخطاء تبقى في رصيد من وقعوا فيها

 


::: التوقيع :::

أحب الصالحين و لست منهم
و أرجوا أن أنال بهم شفاعه

و أكره من بضاعته المعاصي
و لو كنا سواء في البضاعة


 
الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 17-02-2008, 02:43 PM
الصورة الرمزية لـ المنتصر
المنتصر المنتصر is offline
متوهج نبلاً
 





المنتصر will become famous soon enoughالمنتصر will become famous soon enough
 

 

رحم الله عبدالملك بن مروان

وبني امية معروفين بالسؤدد والعدد والغلبة من ايام الجاهليه

وكانوا بني امية ينافسون بني هاشم في كل شي

واكثر مصاهرة بني هاشم مع بني امية لانهم يرونهم اكفاء لهم

واكثر عمال الرسول وكتاب الوحي من بني امية

إقتباس
لكنه تعلم منه الدرس، وهو أن يتعامل مع المعتدين والمشاغبين بالقوة والحزم.

ولولا الحزم والقوة

لما توحدت بلاد المسلمين ولما توسعة رقعة الاسلام

فأخطاء عبدالملك القليلة مغمورة بحسناته الجمة الغفيرة الكثيرة

____

مشكور سعود الجبرين على ايراد سيرة عبدالملك

وفعلا عبدالملك يستحق الاعجاب والاكبار

سعود

بارك الله فيك

 


::: التوقيع :::

ينعاف


 
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 17-02-2008, 03:21 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

الساكتون مشكور على المرور


وعبدالملك بن مروان شخصيه لها اعمال كثيره يكفيك تعريب العمله والدواوين

أما عن ما قلت من امر مكه وما حدث انا اختلف معك وعبدالمللك من اهم خلفاء المسلمين وكما ذكر ابو عبدالرحمن بان حدود الدوله الاسلاميه في عهده بلغت ذروتها في عهده وعهد ابنه الوليد

أما محدث من ما قام به الحجاج بن يوسف من امر مكه فا الحديث هذا حدث وكان
له اسبابه واضراره ولكن حتى شخصيه الحجاج كانت مميزه ولها اثرر كبير في فتوحات المشرق و قصه المراه التي استغاثت بالحجاج قائله وحجاجاه والذي اجابها لبيكي وهي قصه مشهوره وكما قال ابو عبد الرحمن علمائنا امرونا بعدم الخوض فيها والله سبحانه وتعالى هو خالقهم وهو الذي يفصل بينهم رضي الله عنهم ورحمهم

وعبد الملك بن مروان كان حافظا للقران ولسنه ومن فقها المدينه منذ كان صغيرا لسن ولقراراته المصيريه في اثنا فتره حكمه دور كبير في توسع الدوله الاسلاميه وتوحيد الخلافه وكما وانه قضى على دوله الخوارج حيث كان احد قياداته المهلب ابن ابي صفره الذي تحارب مع الخوارج الازارقه حتى قتل زعيمهم قطري بن الفجاءه
والكلاام في عبد الملك بن مروان رحمه الله يطول

ولا يجب عليك يا ساكتون ان تقول عن شخص كان له دور كلام كهذا

ومن وجهة نظرك ان طرح الموضوع غير حيادي ولكني انا ارء انه حيادي

وكلمة ناصبوا العدااء التي ذكرت لاتليق

 


آخر تعديل بواسطة سعود الجبرين ، 17-02-2008 الساعة 03:33 PM.
الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 17-02-2008, 03:27 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

مشارك مشكور على المرور ويعطيك العافيه اخوي

 

الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 17-02-2008, 03:29 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

عبد المحسن البيز ابن العم الغالي مشكور على المرور وعلى الكلمات الجميله التي اتحفت بها صفحتي

 

الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 17-02-2008, 04:20 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز العماني
عبدالعزيز العماني عبدالعزيز العماني is offline
مدير النشاطات الخارجية
 






عبدالعزيز العماني has a spectacular aura aboutعبدالعزيز العماني has a spectacular aura about
 

 



بسم الله الرحمن الرحيم

كنت متابع وأستفيد الله يعطيكم العافيه

 


::: التوقيع :::





 
الرد مع إقتباس
  #13  
قديم 17-02-2008, 04:32 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

عمده مرورك ومتابعتك تشرفنا والله
مشكور والله يعطيك العافيه

 

الرد مع إقتباس
  #14  
قديم 17-02-2008, 04:39 PM
الصورة الرمزية لـ محمد بن عبدالله بن جثلان
محمد بن عبدالله بن جثلان محمد بن عبدالله بن جثلان is offline
رميزان
باحث في الأنساب
 





محمد بن عبدالله بن جثلان is on a distinguished road
 

 

تسلم اخي سعود موضوع قيم
ويستفاد منه
وفقك الله
رميزان

 

الرد مع إقتباس
  #15  
قديم 17-02-2008, 04:47 PM
سعود الجبرين سعود الجبرين is offline
عضو مبدع
 





سعود الجبرين is on a distinguished road
 

 

النسابه الكبير محمد 0(رميزان) مرورك يشرفني
الله يعطيك العافيه

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 11:37 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www