و الله قصة حقيقية \ و تكسر الخاطر !!! a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أسهل طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في رمضان وانت مرتاح مكانك ( صورة ) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أحفر بئر ب 50 ريال فقط ليكون لك سبيل ماء وصدقة كل يوم ولاتنسى والديك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أجهزة المحمول الصينيه وصحة الانسان ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    توقف رسمي لخدمة فايبر في السعودية ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أروع وأجمل تموينات ومخبز ممكن أن تراها بعينك (صور) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أجمل وأروع مشروع بريال واحد فقط (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

و الله قصة حقيقية \ و تكسر الخاطر !!!

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 16-03-2006, 04:01 AM
الصورة الرمزية لـ ولــ العيسى ــد
ولــ العيسى ــد ولــ العيسى ــد is offline
عضو متميز
 





ولــ العيسى ــد is an unknown quantity at this point
 
و الله قصة حقيقية \ و تكسر الخاطر !!!

 

السلام عليكم ,,

إليكم القصة .........





يُحكى أن في القرن الأول الهجري كان هناك شاباً تقياً يطلب العلم

ومتفرغ له ، ولكنه كان فقيراً ..

وفي يوم من الأيام خرج من بيته من شدة الجوع ، ولأنه لم يجد ما يأكله فقد أنتهى به الطريق إلى أحد البساتين

والتي كانت مملوءة بأشجار التفاح ، وقد تدلت تفاحة من غصن إحدى أشجاره في الطريق ...

فحدثته نفسه أن يأكل هذه التفاحة ويسد بها رمقه ، فلن يراه أحد ، ولن ينقص هذا البستان بسبب تفاحة

واحده ... فقطف التفاحة ثم جلس يأكلها حتى ذهب جوعه ..

ولمّا رجع إلى بيته بدأت نفسه تلومه - وهذا هو حال المؤمن دائماً - جلس يفكر ويقول : كيف أكلت هذه

التفاحة وهي مال مسلم ولم أستأذن منه ولم أستسمحه ..؟

فذهب يبحث عن صاحب البستان حتى وجده فقال له الشاب : يا عم بالأمس بلغ بي الجوع مبلغاً عظيماً فأكلت

تفاحة من بستانك من دون علمك وهاأنا ذا اليوم أستأذنك فيها ....

فقال له صاحب البستان : والله لا أسامحك بل أنا خصيمك يوم القيامة عند الله !!!!!!


***


بدأ الشاب المؤمن يبكي ويتوسل إليه أن يسامحه وقال له : أنا مستعد أن أعمل أي شيء بشرط أن تسامحني

وتحللني وبدأ يتوسل إلى صاحب البستان ، وصاحب البستان لا يزداد إلا اصراراً وقد ذهب وتركه ،

والشاب يلحقه ويتوسل إليه حتى دخل بيته وبقي الشاب عند البيت ينتظر خروجه إلى صلاة العصر...

فلما خرج صاحب البستان وجد الشاب لا زال واقفاً ودموعه قد تحدرت على لحيته .. فزادت وجهه نوراً على نور

الطاعة والعلم ، فقال :الشاب لصاحب البستان يا عم أنني مستعد للعمل فلاحاً في بستانك من دون أجر باقي

عمري ، أو أي أمر تريد ولكن بشرط أن تسامحني .

عندها ... أطرق صاحب البستان يفكر ثم قال : يا بني أنني مستعد أن أسامحك الآن لكن بشرط ،،،،

فرح الشاب وتهلل وجهه بالفرح وقال اشرط بما تريد ياعم .

فقال صاحب البستان : شرطي هو أن تتزوج ابنتي !!


***

صدم الشاب من هذا الجواب وذهل ولم يستوعب بعد هذا الشرط ، ثم أكمل صاحب البستان قوله ...: ولكن يا بني

أعلم أن ابنتي عمياء وصماء وبكماء ، وأيضا مقعدة لا تمشي ، ومنذ زمن وأنا أبحث لها عن زوج أستأمنه

عليها ، ويقبل بها بجميع مواصفاتها التي ذكرتها فإن وافقت عليها سامحتك ..

صدم الشاب مرة أخرى بهذه المصيبة الثانية ..!!!

وبدأ يفكر كيف يعيش مع هذه العلة خصوصاً إنه لازال في مقتبل العمر ؟

وكيف تقوم بشؤونه ، وترعى بيته ، وتهتم به وهي بهذه العاهات ؟ !!!

بدأ يحسبها ويقول أصبر عليها في الدنيا ولكن أنجو من ورطة التفاحة يوم القيامة !!

ثم توجه إلى صاحب البستان ، وقال له : يا عم لقد قبلت ابنتك وأسال الله أن يجازيني على نيتي ، وأن يعوضني خيراً مما أصابني .

فقال صاحب البستان ....: حسناً يا بني موعدك الخميس القادم عندي في البيت لوليمة زواجك ، وأنا أتكفل لك بمهرها ...

فلما كان يوم الخميس جاء هذا الشاب متثاقل الخطى ... حزين الفؤاد ... منكسر الخاطر... ليس كأي زوج

ذاهب إلى يوم عرسه ، فلما طرق الباب ، فتح له أبوها وادخله البيت ، وبعد أن تجاذبا أطراف الحديث . قال له :

يا بني... تفضل بالدخول على زوجتك وبارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما بخير ..

واخذه بيده وذهب به إلى الغرفة التي تجلس فيها ابنته فلما فتح الباب ورآها ....


***



فإذا بفتاة بيضاء أجمل من القمر ، قد أنسدل شعر كالحرير على كتفيها

فقامت ومشت إليه فإذا هي ممشوقة القوام وسلمت عليه وقالت : السلام عليك يا زوجي ....

أما صاحبنا فهو قد وقف في مكانه يتأملها

وكأنه أمام حورية من حوريات الجنة نزلت إلى الأرض وهو غير مصدقٍ لما يرى ، ولا يعلم ما الذي حدث ؟!!ولماذا قال أبوها ذلك الكلام ...!!!

ففهمت ما يدور في باله ، وذهبت إليه وصافحته وقبلت يده ، ثم قالت : إنني عمياء من النظر إلى الحرام ،

وبكماء من الكلام إلى الحرام ، وصماء من الاستماع إلى الحرام ، ولا تخطو رجلاي خطوة إلى الحرام ....

وأنا وحيدة أبي ، ومنذ عدة سنوات وهو يبحث لي عن زوج صالح ..

فلما أتيته تستأذنه في تفاحة ، وتبكي من أجلها قال أبي : إن من يخاف من أكل تفاحة لا تحل له حري به أن

يخاف الله في ابنتي فهنيئا لي بك زوجاً وهنيئا لأبي بنسبك ...


***


وبعد عام أنجبت هذه الفتاة من هذا الشاب غلاًما كان من القلائل

الذين مروا على هذه الأمة

أتدرون من ذلك الغلام ؟؟؟؟

إنه الإمام أبو حنيفة صاحب المذهب الفقهي المشهور

----------------

قصة أعجبتني فحبيت أنقلها للفائده

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 16-03-2006, 04:10 AM
الصورة الرمزية لـ عبدالله الأصيقع
عبدالله الأصيقع عبدالله الأصيقع is offline
مشرف لجنة المقابلات
 





عبدالله الأصيقع will become famous soon enough
 

 

قصه رائعه

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 16-03-2006, 04:22 AM
الصورة الرمزية لـ ولــ العيسى ــد
ولــ العيسى ــد ولــ العيسى ــد is offline
عضو متميز
 





ولــ العيسى ــد is an unknown quantity at this point
 

 

العبدي ,,

شاكر لك مرورك

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 17-03-2006, 01:02 PM
الصورة الرمزية لـ saad9999
saad9999 saad9999 is offline
عضو مشارك
 





saad9999 is an unknown quantity at this point
 

 

قصة رائعة جدا جدا

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 17-03-2006, 04:06 PM
الصورة الرمزية لـ ولــ العيسى ــد
ولــ العيسى ــد ولــ العيسى ــد is offline
عضو متميز
 





ولــ العيسى ــد is an unknown quantity at this point
 

 

saad9999 شاكر لك مرورك ,,

 

الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 19-03-2006, 05:04 PM
قرم بني زيد قرم بني زيد is offline
عضو نشيط جداً
 





قرم بني زيد is an unknown quantity at this point
 

 

ولد العيسى

قصه رائعه

جزاك الله خير

 

الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 20-03-2006, 01:11 AM
الصورة الرمزية لـ ولــ العيسى ــد
ولــ العيسى ــد ولــ العيسى ــد is offline
عضو متميز
 





ولــ العيسى ــد is an unknown quantity at this point
 

 

قرم بني زيد شرفتني بمرورك الكريم ,,

 

الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 22-03-2006, 03:15 AM
الصورة الرمزية لـ خيال
خيال خيال is offline
عضو نشيط جداً
 





خيال is an unknown quantity at this point
 

 

شكرا أخوي على القصه وانا عندي قصه شبيهه سأنزله قريبا إنشاء الله

 

الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 28-03-2006, 02:56 PM
الصورة الرمزية لـ ولــ العيسى ــد
ولــ العيسى ــد ولــ العيسى ــد is offline
عضو متميز
 





ولــ العيسى ــد is an unknown quantity at this point
 

 

خيـــال .. شرفتني بمرورك الكريم ..

و نحن في إنتظار القصة ..

 

الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 12-07-2006, 04:31 PM
الصورة الرمزية لـ الصاروخ
الصاروخ الصاروخ is offline
:: أبو عبد العزيز ::
 





الصاروخ is on a distinguished road
 
تزوجها وهي.... صماء ... بكماء ...عمياء... فجازاه الله؟؟؟

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

كان هناك رجل فقير فقراً شديداً ولا يكاد يملك قوت يومه .....لكن الجدير بالذكر أن هذا الرجل شديد التعلق بالله وقوي الدين....ولا يريد أن يحتاج الى الناس بل أن حاجته الى رب الناس.......

فيوماً من الأيام ...خرج ليبحث عن عمل يغنيه عن التوددللناس.فبينما هو يمشي مسافراً على قدميه.أجتمع فيهاالتعب والنصب وشدة الجوع فلجأ الىضل شجرة في بستان على الطريق واضطجع تحتها فبينما هويسترخي قليلاً اذ سقطت عليه تفاحه من على هذه الشجره فمن شدة الجوع أخذهاوأكلها....وبعد قليل رأى أنه قد أكل هذه التفاحه ولم يستأذن من صاحب البستان فهو قد أدخل في جوفه حراماً
فكيف يقبل له دعاء وكيف يجد عملاً...فقطع على نفسه عهداً أن يبحث عن صاحب البستان ويستبيحه من هذه التفاحه فبينما هو يبحث اذ رأى رجلا فسأله:

أأنت صاحب البستان ؟ فأجاب الرجل .لا. لكن لماذا تسأل. قال أني أريده في مسألة مهمه . فقال له الرجل أن كان ولا بد فان منزله في رأس ذلك الجبل..فدعا له وانصرف نحو الجبل ليبحث عن بيت صاحب البستان وهو يدعو أن يسهل الله له الأمر.....فلما وصل لقمة الجبل وجد قصراً مشيداً ضخماً...فلما اقترب طرق الباب...ففتح له أحدالخدم ...فسال عن صاحب البيت...فقيل له تفضل...فلما دخل القصر انبهر من ما رأى من الفخامه والترف...فبينما هو على هذا الحال...تبدى له شيخاً يملأ الوقار وجهه...فسلما....وجلسا فلما أحضر الطعام والشراب..قال هذا الرجل لصاحب البيت.....أنا لم آتي لشيئ ولم آت للآكل أو الشرب وأنما قصتي أنني آواني التعب الى بستانك الذي في ذلك المكان فبينما أنا مستلقي لآخذ قسطا من الراحه سقطت علي ثمرة من ثمار بستانك فأكلتها من شدة الجوع
ولم أستأذن منك...فأتيت الى هنا لتحللني ما أكلت......

فقال له صاحب البستان...

لن أسامحك ..وما أكلت حرام الا بشرط واحد

اذا وافقت عليه فالتفاحه اللتي أكلت أشهد الله أنها حلالا ..وأنت بحل مني....

فانبهر الرجل ..وصدم ...وكان لابد له بعد هذا التعب أن يقول ..ما شرطك..فقال صاحب البستان..

عندي بنت لي...مقعده...عمياء....صماء....بكماء أريدك أن تتزوجها..
فاضطرب الرجل...واهتز ....كيف يقبل بهذه المواصفات
وماذا يعمل بها وكيف تصلح للزواج كهذه

فقال له أمهلني لأصلي الأستخاره ...وأفكر ثم أرد عليك غدا العصر..فاتفقا ...وحل ضيفا على صاحب البستان تلك الليله.

وفي تلك الليله .لجأ هذا الرجل الى الله..وتضرع اليه وبكى بين يدي الله عز وجل

وشكا ضعف حاله الى الله ...وفقره ..وتسلط الناس عليه ..واستخار الله أكثر من عشرين مرة.....وبعد أن صلى الفجر أضطجع على يمينه..فأتى علىباله. أنه لما تذكر وضع هذه البنت الشابه المسكينه وضعف حالها..لماذا لا يتزوجها..لوجه الله..لربما دخل بها الجنه..فرسخ هذا التفكير في ذهنه وعزم عليه. وتوكل على الله...
فلما .أتى الموعد مع صاحب البستان وتقابلا..قال له أخبرني عن رأيك...
قال انني وافقت انشاء الله..قال اذا مبارك عليكما وتدخل عليها هذه الليله باذن الله بعد أن نتناول طعام العشاء..معاً

فلما تناولاطعام العشاء...قال له صاحب البستان ان التفاحة حلالاًعليك .وابنتي مباركة عليك.وتفضل وادخل بزوجتك فهي تنتظرك في تلك الغرفه...
فقال ..بسم الله ...ما شاء الله ودخل
فاذا الغرفة مظلمه..فقال ..السلام عليكم....فردت عليه ...وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.....فارتجف...لأن أباها قال أنها..صماء لا تسمع...
فأضاء المصباح..فلم يقع بصره في حياته على أجمل من وجهها......فتبسمت
في وجهه كأجمل ثغر رآه في حياته......وبدأت تتغزل به بعينيها الواسعتان
كأنهن عينا المها.....فقالت أهلاً بالرجل الصالح تعال واجلس بالقرب مني..بنبرات ناعمة جدا كأجمل صوت سمعه في حياته...وقامت من مكانها وجلبت له العصير بخطوات انثويه وجسم رشيق انفلق بصره من جمال ما رأى

فقال بالله عليك ...أخبريني أنني مذهوووووول.......ألم يخبرني أباك أنك مقعده وعمياء..وصماء...وبكماء.....
قالت...صدق...فأنني مقعده عن الحرام لم أمش يوماً بقدمي الى الحرام
وعمياء لم أطلق بصري يوماً في الحرام
وبكماءلم أتكلم بكلمة تغضب الله
وصماء لم أسمع الحرام في حياتي......

فرزقه الله خيري الدنيا والأخرة بسبب الخوف من الله .وأنجبت له ولداً أصبح من الأئمه الأربعه...... "هوأحمد بن حنبل"

وذلك الرجل الصالح والمرأه الصالحه ...هما والداه

ولقد صدق الله عز وجل ( ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب

منقول

 

الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 12-07-2006, 05:00 PM
الصورة الرمزية لـ مذنب هالي
مذنب هالي مذنب هالي is offline
عضو دائم
 





مذنب هالي is an unknown quantity at this point
 

 

فعلا من يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب
جزاك الله خير على هذي القصه الرائعه
وتسلم يمناك يا الغالي

 

الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 12-07-2006, 09:27 PM
الصورة الرمزية لـ من بنات الغيهب
من بنات الغيهب من بنات الغيهب is offline
عضو مثالي
 





من بنات الغيهب is an unknown quantity at this point
 

 

ما شاء الله

تسلم أخوي الصاروخ على موضوعك الجميل

 

الرد مع إقتباس
  #13  
قديم 12-07-2006, 09:34 PM
الصورة الرمزية لـ dawerd
dawerd dawerd is offline
أبو ثامر
 





dawerd is on a distinguished road
 

 

الصاروخ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكور على هذه القصة التي يها من المواعظ الشيء الكثير
بارك الله فيك

 

الرد مع إقتباس
  #14  
قديم 12-07-2006, 11:13 PM
الصورة الرمزية لـ الصاروخ
الصاروخ الصاروخ is offline
:: أبو عبد العزيز ::
 





الصاروخ is on a distinguished road
 

 

مشكورين على المرور والفايده للجميع

 

الرد مع إقتباس
  #15  
قديم 13-07-2006, 03:09 AM
الصورة الرمزية لـ شيهانــــــــه
شيهانــــــــه شيهانــــــــه is offline
عضو دائم
 





شيهانــــــــه is an unknown quantity at this point
 

 

جزاك الله خير على هذي القصه الرائعه

وتسلم يمناك ,,,

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 09:32 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www