مهم جداً جداً a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أسهل طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في رمضان وانت مرتاح مكانك ( صورة ) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أحفر بئر ب 50 ريال فقط ليكون لك سبيل ماء وصدقة كل يوم ولاتنسى والديك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أجهزة المحمول الصينيه وصحة الانسان ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    توقف رسمي لخدمة فايبر في السعودية ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أروع وأجمل تموينات ومخبز ممكن أن تراها بعينك (صور) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أجمل وأروع مشروع بريال واحد فقط (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

مهم جداً جداً

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 10-10-2005, 04:09 PM
الملتاع الملتاع is offline
:: برق بني زيد ::
 





الملتاع is on a distinguished road
 
مهم جداً جداً

 

الشيخ الدكتور سعد الخثلان عضو هيئة التدريس في جامعة الأمام محمد بن سعود وإمام وخطيب جامع الأميرة سارة بنت سعد بالسويدي

وعضو في اللجنة التي شكلت لتأكد من مطابقة التقويم لأوقات الصلاة يقول في لقاء اجرته مجلة الفرقان في موقعها على الشبكة

http://www.al-forqan.net/linkdesc.as...&ino=309&pg=10


الجواب التالي:-




الفجر بين التقويم الفلكي والوقت الشرعي
- كثر الكلام حول وقت صلاة الفجر ومدى مطابقة التقاويم الفلكية للوقت الشرعي لصلاة الفجر فما رأيكم في ذلك؟

- هذه في الحقيقة مسألة مهمة ولا شك أن الكلام قد كثر حولها وهناك لجنة مشكلة في المملكة العربية السعودية حول هذا الموضوع وأنا أحد أعضائها قد بدأت أعمالها ابتداء من شهر محرم من هذا العام 1425هـ وتضم عدداً من ذوي التخصصات الشرعية وعدداً من الفلكيين وبعض الخبراء وتخرج مرة في كل شهر خارج مدينة الرياض للتحقق من الوقت الشرعي لصلاة الفجر وطلوع الفجر الثاني وقد مضى على هذه اللجنة أكثر من ستة أشهر واتضح لها وجود إشكالية في وقت صلاة الفجر وإن كانت لا تزال نتائجها أولية ولكن هذه الإشكالية تحققت منها اللجنة الآن بشكل واضح وهذه الإشكالية تتمثل في أن التقاويم الفلكية الموجودة اليوم فيها تقديم لوقت صلاة الفجر عن الوقت الشرعي فمعظم التقاويم تجعل وقت صلاة الفجر عندما تكون الشمس على درجة 19.. وبعض التقاويم تجعلها على درجة 18ومنها تقويم العجيري والرابطة وغيرهما.. وهناك تقاويم تجعل صلاة الفجر عندما تكون الشمس على درجة 15وهو تقويم الإسنا اختصار لجمعية اتحاد مسلمي أمريكا الشمالية ولاحظ هنا أن الفرق بين درجة 19ودرجة 15يصل بالدقائق إلى ثلث ساعة تقريباً وهذا فرق كبير في الحقيقة ومبدئياً رأينا أن تقويم الإسنا هو أقرب التقاويم إلى الصحة وسوف تعرض نتائج هذه اللجنة بعد أن تمر بمراحلها وهي استكمال سنة في مدينة الرياض ثم النظر في بقية المناطق في المملكة وستعرض نتائجها على هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية ومن ثم تتخذ الإجراءات لتعديل التقويم ومن هذا المنطلق.
فإننا ننصح إخواننا المسلمين بألا يقيموا صلاة الفجر إلا بعد التحقق من وقت صلاة الفجر وذلك بأن يمضي على الأذان الذي يؤذن على حسب التقاويم الموجودة اليوم ما عدا تقويم الإسنا أن يمضي على ذلك ثلث ساعة على الأقل حتى يتحقق المسلم من أنه صلى صلاة الفجر في وقتها وبكل حال فإن تقويم الإسنا هو أقرب التقاويم إلى الصحة وهو موجود في ساعة العصر وفي ساعة الفجر وهو كما ذكرت يتأخر عن بقية التقاويم من ربع إلى ثلث ساعة.
وحتى يتأكد المسلم من أنه أقام صلاة الفجر في وقتها ننصحه بألا يقيم الصلاة قبل ثلث ساعة وإن احتاط وجعل الإقامة بعد نصف ساعة فلا شك أن ذلك أحوط ويحصل له اليقين بأنه صلى صلاة الفجر في وقتها.
وينبغي في هذا الخصوص التأكيد على النساء في البيوت بألا يصلين صلاة الفجر إلا بعد مرور قرابة نصف ساعة على الأذان حتى تتحقق من الصلاة في وقتها.
وكذلك أئمة المساجد في رمضان ينبغي بأن ينصحوا ألا يتعجلوا في إقامة الصلاة حتى يتحققوا من أن صلاة الفجر قد دخل وقتها وبكل حال فإن كثرة الكلام في هذه المسألة يورث شبهة وعلى المسلم أن يحتاط لصلاته والله سبحانه وتعالى يقول: -وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر- فجعل الله عز وجل الأمر منوطاً بتبين الصبح ولا شك أنه عندما يتعارض الاحتياط للصيام والاحتياط للصلاة فإن الاحتياط للصلاة مقدم على الاحتياط للصيام لأن الله سبحانه جعل أمر الصيام منوطاً بتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود أي يباض النهار من سواد الليل وأما صلاة الفجر قبل وقتها فإنها لا تصح بإجماع العلماء فعلى تقدير التعارض لا شك أن الاحتياط للصلاة أولى من الاحتياط للصيام وبكل حال فإن المسلم إذا أخر صلاة الفجر قرابة نصف ساعة فإنه بذلك يتيقن من الصلاة في وقتها ولا أدري في الحقيقة ما الداعي للعجلة في إقامة صلاة الفجر فالذي يتعجل في إقامتها يعرض نفسه وإذا كان إماماً يعرض صلاة من خلفه من المؤمنين للبطلان، ولا داعي لهذه العجلة فقد ورد في الحديث -أسفروا بالصبح فإنه أعظم لأجوركم- وأحد تفسيرات العلماء لهذا: لا تصلوا صلاة الفجر حتى يظهر الإسفار وتتحققوا من وقت الصبح وأسأل الله عز وجل التوفيق لما يحب ويرضـاه.



من ايميلي

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 03-03-2009, 05:46 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

موضوع قيم الله يوفقك استاذنا ابوعبدالرحمن

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 03-03-2009, 06:47 PM
زيد الرشود زيد الرشود is offline
عضو جديد
 





زيد الرشود is an unknown quantity at this point
 

 

شكرا على المجهود الطيب

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 05-03-2009, 05:09 AM
الصورة الرمزية لـ nice girl
nice girl nice girl is offline
عضو ذهبي
 





nice girl will become famous soon enoughnice girl will become famous soon enough
 

 

الله يجزاك خير

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 09:50 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www