مدري وش احط العنوان بصراحه بس شف الموضوع وسمه براحتك a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  وسّع لصدرك مدامك حي = العمر ياصاحبي مره ( آخر مشاركة : مطول الغيبات    |    مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > الـقـسم الـعـام
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

مدري وش احط العنوان بصراحه بس شف الموضوع وسمه براحتك

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 11-04-2005, 04:29 AM
الصورة الرمزية لـ جمر الغرام
جمر الغرام جمر الغرام is offline
عضو نشيط جداً
 





جمر الغرام is an unknown quantity at this point
 
مدري وش احط العنوان بصراحه بس شف الموضوع وسمه براحتك

 

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله وحده والصلاة على من لا نبي بعده وعلى آله


مالذي يجري في عالمنا نحن الخليجيين؟؟


لماذا تلك القسوة التي تحملها قلوب الاباء الخليجين
نظراتهم قاتلة لابنائهم
كلماتهم جارحة
حرمان عاطفي ابوي
حواجز لايمكن للابن اختراقها
اليس هذا الاب مثقف؟؟
اليس لديهم عقول متفتحة ؟؟
اليس لديهم حنان الابوة؟؟
اليس بين ايدينا اعضم رسالة وجدت في العالم السفلي تنير دروبنا؟؟



في الوقت التي لم تتواجد هذه الرسالة لدى اباء من جنسيات اخرى .. ولكن حققوا نجاح باهر مع ابنائهم..
لماذا تبكي تلك الفتاة؟؟
لماذا يبكي ذلك الشاب؟؟
لماذا تبكي تلك الزوجة؟؟
لماذا تبكي تلك الام ؟؟
لماذا يبكي ذلك الطفل ؟؟

وكل منهم يشتكي الاب الخليجي ويوجهون له الاتهامات
لماذا الاب الخليجي
جاف ليس عاطفي ولا رومانسي
قاس لا حنون
لسان سليط لا يعرف طيب الكلمات
يضرب ذلك الابن من غير حساب او هواداه
كثير الانتقاد
كثير الشكوك والاتهامات
يضعف شخصية ابنائه ويفقدهم الثقة بانفسهم .. ويهزها


رأيتهم بأم عيني ..شباب وفتيات يبكون من قسوة الاب الخليجي ويتمنون محاكمته
انظروا واسمعوا مايقوله الاحداث المتواجدون بالسجون..ثلاثة ارباعهم سبب ضياعهم وانحرافهم ..هو قسوة ابائهم
ان لم تعطي ابنك حنانك وزوجتك وابنتك .. ايها الاب الخليجي من سوف تعطيها ؟؟
واكربتاه من شباب وفتيات انتحروا بسبب قسوة ابائهم ..وسمعنا بذلك كثير ..تناقله الاعلام ...وقرأناه...وستظل جرح غائر في القلوب الرحيمة ... مهما طال الزمن او قصر ..
أي قلب ذلك القلب الذي يقتل فلذة كبده ..


مأجمل حنان الاباء من الجنسيات الاخرى العربية الاسلامية وغيرها !!!!
لماذا مالفرق بينهم وبينك ايه الاب الخليجي ؟؟ !!!!


ان الحرمان العاطفي الابوي لدى ابناء وبنات الخليج..اتوقع انه اكثر مايعانونه في زمن انشغل فيه الاباء.... وهذا الحرمان
يدفعهم الى مالا تحمد عقباه
الكلام هنا يطول ويطول جدااا وجدااا...ولكن


هلا اجبتني ايها الاب الخليجي؟؟
سوف اعطيك فرصة للدفاع عن نفسك ...ولو انك لا تستحق ذلك

مع احترامي الشديد للاباء الناجحين..وهم نادري الوجود في زماننا هذا
تحية عطرة لكل اب ناجح على مستواه العائلي قبل نجاحه في المستوى العلمي والوظيفي

احب ان اشارك الاخرين همومهم...فأخوتي في كل بقاع الارض...لا يهينون..امام ناظري ابداا

تحياتي وتقديري




طفلة صغيرة تحرج مدرسة بسؤال !!!

.................................................. .............

السلام عليكم و رحمة الله ....

عادت الفتاة الصغيرة من المدرسة ، وبعد وصولها إلى البيت لاحظت الأم أن ابنتها قد انتابها الحزن، فاستوضحت من الفتاة عن سبب ذلك الحزن .

فقالت الفتاة : أماه ، إن مدرّستي هددتني بالطرد من المدرسة بسبب هذه الملابس الطويلة التي ألبسها .

الأم : ولكنها الملابس التي يريدها الله يا ابنتي

الفتاة : نعم يا أماه .. ولكن المدرّسة لا تريد .

الأم : حسناً يا ابنتي ، المدرسة لا تريد، والله يريد فمن تطيعين ؟ أتطعين الله الذي أوجدك وصورك، وأنعم عليك ؟ . أم تطيعين مخلوقة لا تملك لنفسها نفعاً ولا ضراً .

فقالت الفتاة : بل أطيع الله .

فقالت الأم : أحسنت يا ابنتي و أصبت .

وفي اليوم التالي .. ذهبت تلك الفتاة بالثياب الطويلة .. وعند ما رأتها معلمتها أخذت تؤنبها بقسوة …. فلم تستطيع تلك الصغيرة أن تتحمل ذلك التأنيب مصحوباً بنظرات صديقاتها إليها فما كان منها إلا أن انفجرت بالبكاء … ثم هتفت تلك الصغيرة بكلمات كبيرة في معناها … قليلة في عددها : والله لا أدري من أطيع ؟ أنت أم هو ؟

فتساءلت المدرسة : ومن هو ؟

فقالت الفتاة : الله ، أطيعك أنت فألبس ما تريدين وأعصيه هو . أم أطيعه وأعصيك ، سأطيعه سبحانه وليكن ما يكون .

يا لها من كلمات خرجت من ذلك الفم الصغير ... كلمات أظهرت الولاء المطلق لله تعالى . أكدت تلك الصغيرة الالتزام والطاعة لأوامر الله الواحد القهار.

هل سكتت عنها المعلمة ؟ . لقد طلبت المعلمة استدعاء أمِ تلك الطفلة ..فماذا تريد منها ؟ . وجاءت الأم … فقالت المعلمة للأم : " لقد وعظتني ابنتك أعظم موعظة سمعتها في حياتي " .

نعم لقد اتعظت المعلمة من تلميذتها الصغيرة . المعلمة التي درست التربية وأخذت قسطاً من العلم . المعلمة التي لم يمنعها علمها أن تأخذ " الموعظة " من صغيرة قد تكون في سن إحدى بناتها . فتحية لتلك المعلمة وتحية لتلك الفتاة الصغيرة التي تلقت التربية الإسلامية وتمسكت بها . وتحية للأم التي زرعت في ابنتها حب الله ورسوله .. الأم التي علمت ابنتها حب الله ورسوله .

فيا أيتها الأمهات المسلمات : بين أيديكن أطفالكن وهم كالعجين تستطعن تشكيلهم كيفما شئتن فأسرعن بتشكيلهم التشكيل الذي يرضى الله ورسوله ... علمنهم الصلاة … علمنهم طاعة الله تعالى … علمنهم الثبات على الحق … علمنهم كل ذلك قبل وصولهم سن المراهقة .. فإن فاتتهم التربية و هم في مرحلة الصغر فإنكن ستندمن أشد الندم على ضياع الأبناء عند الكبر . وهذه الفتاة لم تكن في عصر الصحابة .. ولا التابعين .. إنما في العصر الحديث … وهذا مما يدل على أننا باستطاعتنا أن نوجد أمثال تلك الفتاة .. الفتاة التقية الجريئة على إظهار الحق والتي لا تخشى في الله لومة لائم . فيا أختي المؤمنة …. ها هي ابنتك بين يديك . فاسقيها بماء التقوى والصلاح ، وأصلحي لها بيئتها طاردة عنها الطفيليات والحشرات الضارة .. وها هي الأيام أمامك .. فانظري ماذا تفعلين بالأمانة التي أودعها لديك رب السموات والأرض !!

قال رسول صلى الله عليه و آله و سلم ما معناه : "من أطاع الله في سخط الناس رضي الله عنه و أرضى عنه من أسخطه في رضاه ، و من أسخط الله في رضى الناس سخط الله عليه و أسخط عليه من أرضاه في سخطه"


(( سبحـــان الله .. سبحــان الله وبحمــده ))




يحبس امه في الحمااام

السلام عليكم....

هذي قصه قريتها وبكتبها لكم ...

امرأه متزوجه ولديها طفل بريء وشقي ومشاكس وكثير الحركه لا يتجاوز عمره السنتين والنصف او يزيد او ينقص


اتت الزوج سفريه مفاجئه بحكم ظروف العمل لمده اقصاها اربعه ايام فاخبر زوجته باالسفر واستعجلها لتلميم حاجياتها هي وابنها والذهاب بهم الى بيت اهلها...

حتى يطمئن عليهما فأرادت قبل ان تخرج ان تنظف بيتهاوتغسل الملابس ولكن زوجها مستعجل فأقترحت عليه ان يسافر حتى لا يتاخر واذا انتهت تتصل على احد اخوانها حتى يوصلها الى بيت اهلها ثم وافق الزوج ورحل..

وجلست الزوجه داخل دوره المياه (اعزكم الله) وهي غارقه في التنظيف وابنها حولها يلعب.....

اتدرون ما الذي حصــــــــل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟







لقد اخذ الطفل المفتاح واغلق باب الحمام على امه من الخارج .. والام اصبحت حبيسه لا يوجد عندها اي وسيله اتصال واهل الام لا يعلمون عن سفر الزوج؟؟؟

والطفل المسكين لم يستطع فتح الباب كما اقفله والام لم تعد تعرف ماذا تفعل من هول الفاجعه اخذت في مناجاة ابنها من خلف الباب في ان يعيد فتح الباب او ان يسحب المفتاح ويعطيها اياه من تحت الباب..


باءت المحاولات باالفشل واقبل الليل واخذت الام تبكي بحرقه وتصرخ مستنجده من خلف الشباك ولكن المصيبه لا يوجد حولها جيران ..


والمصيبه الاخرى الاضاءه مقفله لان المفاتيح خارج دوره المياه اي ان المكان مظلم وموحش ماذا عساها ان تفعل؟؟؟


واخذ الطفل يبكي لبكائها وصراخها ثم اخذ يبكي من العطش والجوع واصبح يجاور الباب لا يتحرك ويناجي امه وتناجيه ومرت ثلاثه ايام والابن يحتضر ثم في اليوم الرابع.......


مـــــــــــــــــــات الطفل البرىء
والام شهدت كل هذه اللحظات المريره ..


جاء الزوج الى البيت وراى طفله ملقى على الارض ولا يتحرك اصابه الهلع ثم فتح باب دوره المياه ووجد زوجته قد جنت وشاب شعر رأسها وهي عداد المجانين الآن ...


ولا حول ولاقوه الا باالله ..

اللهم اجرهم في مصيبتهم واخلفهم خيرا منها ...

وان لله وان اليه راجعون..
__________________

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 11-04-2005, 10:57 AM
الصورة الرمزية لـ dawerd
dawerd dawerd is offline
أبو ثامر
 





dawerd is on a distinguished road
 

 

جمر الغرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد ظلمتي الرجل الخليجي بحكمك عليه بالقسوة والعنف ، إن الرجال ليسوا سواسية فهناك نسبة من الرجال قلوبهم فظة غليظة لا تعرف الرحمة ، وهناك نسبة أخرى قلوبهم رحيمة عطوفة رحيمة ، وهناك رجال بين هؤلاء وهؤلاء ،
إن الأطفال وببراءتهم وطفولتهم يطلقون الحكم والعبر في بعض المواقف كما حصل من تلك الفتاة مع معلمتها 0
مسكينة هذه الأم التي جنت بسبب فعلت طفلها الصغير الجاهل في عواقب الأمور0
مشكورة على هذه المقالات المنوعة والجميلة

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 04:23 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www