(نفـــوس تواقــة) لكي (اُخية) a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أحفر بئر ب 50 ريال فقط ليكون لك سبيل ماء وصدقة كل يوم ولاتنسى والديك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أجهزة المحمول الصينيه وصحة الانسان ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    توقف رسمي لخدمة فايبر في السعودية ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    أروع وأجمل تموينات ومخبز ممكن أن تراها بعينك (صور) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أجمل وأروع مشروع بريال واحد فقط (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    معركة ( الثنية ) يارم افزعي لشيحان العقيد الشيخ على بن عطية ( آخر مشاركة : الطايل    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص وأجر خمس أوقاف بما فيها بئر للسقيا وجامع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

(نفـــوس تواقــة) لكي (اُخية)

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 03-09-2011, 07:21 AM
الصورة الرمزية لـ لؤلؤة القران
لؤلؤة القران لؤلؤة القران is offline
عضو نشيط جداً
 






لؤلؤة القران is on a distinguished road
 
02 (نفـــوس تواقــة) لكي (اُخية)

 

بسم الله الرحمـــــن الرحـــــيم


(نفـــوس تواقــة)




أنا إن عشت لست أعدم خبزا ..... وإذا مت لست أعدم قبرا


همتّي همة الملوك ونفسي ..... نفس حر ترى المذلة طفرا


السلام على أهل الهمة.. فهم صفوةالأمم...

وأهل المجد والكرم..
طالت بهم أرواحهم إلى مراقي الصعود... مطالع السعود... ومراتب الخلود
ومن أراد المعالي هان عليه كل هم.. لأنه لولا المشقة ساد الناس كلهم..
ونصوص الوحي تناديك... سارع ولا تلبث بناديك
وسابق ولا تمكث بواديك..











أمية بن خلف لما جلس مع الخلف أدركه التلف...


ولما سمع بلال بن رباح حي على الفلاح.. أصبح من أهل الصلاح



أطلبي الأعلى دائما وماعليكِ...
المجد لا يأتي هبة ... لكنه يحصل بالمناهبة .
فلما حمل الهدهد الرسالة، ذكر في سورة النمل بالبسالة.
نجحت النملة بالمثابرة، وطول المصابرة،
تريدين المجد ولا تجديّ...؟؟؟؟
وتخطبين المعالي وتناومي الليالي...؟؟؟
ترجين الجنة وتفرطي في السنة...؟؟؟











قام رسولنا صلى الله عليه وسلم حتى تفطرت قدماه...

وربط الحجر على بطنه من الجوع.. وهو العبد الأواه..

وأدميت عقباه بالحجارة.. وخاض بنفسه كل غارة..
يدعى أبو بكر منا لأبواب الثمانية، لأن قلبه معلق بربه كل ثانية..
صرف للدين أقواله،، وأصلح بالهدى أفعاله،، وأقام بالحق أحواله،، وأنفق في سبيل
الله أمواله... وهاجر وترك عياله
لبس عمر المرقع،، وتأوّه من ذكر الموت وتوجع،، وأخذ الحيطة لدينه وتوقع..
عدل وصدق وتهجد،، وسأل الله أن يستشهد،، فرزقه الله الشهادة في المسجد..











عليكٍ الجد إن الأمر جد *** وليس كما ظننت ولا وهمتا


وبادرفا لليالي مسرعات *** وأنت بمقلة الحدثان نمت

انفضي غبار الكسل, واهجري من عذل،،فكل من سار على الدرب وصل..












فوالله ما شبع النمل حتى جد فيالطلب..


وما ساد الأسد حتى وثب..

وما أصاب السهم حتى خرج من القوس..
وماقطع السيف حتى صار أحد من الموس..
الحمامة تبني عشها..
والحمرة تنقل عشها..
والعنكبوت تهندس بيتها..
والضب يحفر مغارة...
والجرادة تبني عمارة..
صاحب الهمة ما يهمه الحرّ... ولا يخيفه القرّ... ولا يزعجه الضرّ.. ولايقلقله المرّ
لأنه تدرع بالصبر.











صاحب الهمة يسبق الأمة.. إلىالقمة..


(والسابقون السابقون أولئك المقربون)


لأنهم على الصالحات مدربون في البر مجرّبون.



عمي بعض المحدثين من كثرة الرواية،، فما كلّ و لا ملّ حتى بلغ النهاية،،




مشى أحمد بن حنبل من بغداد إلى صنعاء،، وأنت تفتر في حفظ دعاء.


سافر أحدهم إلى مصر, وغدوه شهر ورواحه شهر،، في طلب حديث واحد،، ليدرك به

المجد الخالد.
ولولا المحنة،ما دعي أحمد إمام السنة,, ووصل بالجلد إلى المجد.
ووضع ابن تيمية في الزنزانة,, فبرز بالعلم زمانه.
خرج أحد العلماء يطلب العلم وعمره أربعون سنة، بينما هو في الطريق جاءته نفسه فقالت له:
كيف تطلب العلم وأنت في هذا السن؟!
متىتحفظ؟!
ومتى تعلّم الناس؟!











فرجع، فمرّ بصاحب ساقية يسقي على البقر، وكان الرّشاء ـ أي: الحبل ـ يقطع الصخر من كثرة ما مرّ، فقال: أطلبه وأتضجّر منطلبه!


اطلبْ ولا تضجرْ من مطلبٍ فآفة الطالب أن يضجرا

أما ترى الحبل بطول الْمدى على صليب الصخر قد أثَّرا











وكان هذا الموقف عظةً له، واصل من خلاله طلب العلم، وجدَّ واجتهد، حتى بلغ المنزل، وصار من أئمة الشافعية ومن العلماء الكبار رحمه الله.


( و إذا كانت النفوس كبارا ... تعبت في مرادها الأجسام )









كان لعمر بن عبد العزيز ـ رحمه الله ـ همة عالية ، تظهر جليَّة في قولته المشهورة :


"إن ّلي نفس اًتوّاقة !تَمَنَّيْت ُالإمارة فَنِلْتُها، وتَمَنَّيْتُ أن أتزوَّج بنتَ الخليفة فنِلْتُها، وتمنيَّتُ الخلافة فنِلْتُها، وأناالآن أتوق للجنة،وأرجوأن أنالها".




قال ابن الجوزي رحمه الله :

(الدنيا دارسباق إلى أعالي المعالي، فينبغي لذي الهمة أن لايقصرفي شَوْطِه.فإن ْسَبَق فهوالمقصود،وإن كَبَا جواده مع اجتهاده لم يُلَمْ).





صاحب الهمة العالية و النفس الشريفة التواقة لا يرضى بالأشياء الدنية الفانية ..


و إنما همته المسابقة إلى الدرجات الباقية الزاكية التي لا تفنى..


و لايرجع عن مطلوبه و لو تلفت نفسه في طلبه و من كان في الله تلفه كان على الله خلفه .

قيل لبعض المجتهدين في الطاعات : لم تعذب هذا الجسد ؟ قال : كرامته أريد
واعلمي أخيه أن الماء الراكد فاسد،، لأنه لم يسافر ولم يجاهد.
ولما جرى الماء،،صار مطلب الأحياء.
بقيت على سطح البحر الجيفة،، لأنها خفيفة,,
وسافرالدرّ إلى قاع البحر،، فوضع من التكريم على النحر.











قال ابن القيم رحمه الله :


علو الهمة ؛ أن لا تقف دون الله ، ولا تتعوض عنه بشيء سواه ،ولا ترضى بغيرهبدلاً منه

ولا تبيع حظها من الله وقربه والأنس به ، والفرح والسرور والابتهاج به ....
فعلو همة المرء : عنوان فلاحه ، وسفول همته : عنوان حرمانه .
و كبيرالهمة لا ينقُضُ عَزْمه






:

(فإذاعزمت فتوكل على الله)




قال جعفر الخلدي البغدادي : " ما عقدت لله على نفسي عقدا ، فنكثته "


وأعلى الهمم في طلب علم الكتاب والسنة والفهم عن الله ورسوله


وأخس همم طلاب العلم قصر همته علي تتبع شواذ المسائل وما لم ينزل ولا هو واقع

أو كانت همته معرفة الاختلاف وتتبع أقوال الناس وليس له همة إلى معرفة الصحيح من تلك الأقوال
وقل أن ينتفع واحد من هؤلاء بعلمه العلم والعمل توأمان أمهما علو الهمة
الجهل والبطالة توأمان أمهما إيثار الكسل











قال يحيى بن أبي كثير : لا ينال العلم براحة الجسد ..


ومن يصطبر للعلم يظفر بنيله ........... ومن يخطب الحسناء يصبر على البذل

ومن لم يذل النفس في طلب العلى ......... يسيرا يعش دهرا طويلا أخاذل











وليكن شعــارك


إذا غامرت في شرف مروم فلا تقنع بما دون النجوم

فطعم الموت في أمر حقير كطعم الموت في أمر عظيم
إن حياتك مغامرة كبيرة، وان لحظات عمرك مباراة خطيرة
فإياك أن تخرجي منها خاسرة، قبل أن تصلي إلى قمتك ..
فمن جدَّ في العلم؛ كوفئ باحتياج الناس إليه..
ومن جدَّ في بذل المعروف كوفىء بثناء الناس عليه..
ومن كان همّه ما يأكله.. كان قيمته مايخرجه،











فأين طلاب المعالي؟


أين أصحاب الهمم العوالى ؟ أين من يحب الله صنيعهم ويبارك مسيرهم؟

لا يسأل الكثير إلا من كان عقله يفكر بالكثير..ولا يطلب العظيم إلا من كانت نفسه تسمو لكل عظيم !!






فالله سبحانه وتعالى أمرنا بالعمل،،لينظر عملنا

وقال



(والذين جاهدوافينا لنهد ينهم سبلنا)





فالحياة عقيدة،، وجهاد،، وصبر،، وجلاد،، ونضال،، وكفاح،، وبر،،وفلاح.


لا مكان في الحياة لأكول كسول..

و لا مقعد في حافلة الناس للمخذول..
ابدئي في طلب الأجر من الفجر،، بقراءة وذكر،، ودعاء وشكر،، لأنها انطلاق الطير
من وكورها،،
ولا تنسى دعآء حبيبنا عليه الصلاة والسلام :








(اللهم بارك لأمتي في بكورها)





ولابد للهمم الملتهبة أن تنال مطلوبها،،


ولابد للعزائم المتوثبة أن تدرك مرغوبها..


سنة لا تبدل،، وقضية لا تحوّل..

سوف تأتيك المعالي إنأتيت............ لا تقل سوف، عسى، أين، وليت












وقولي للكسول النائم.. والثقيل الهائم.. امسح النوم من عيني،، واطرد الكرى من


جفني,, فلن تنال من ماء العزة قطرة،، ولن ترى من نور العلى خطرة،، حتى تثب مع

من وثب،، وتفعل ما يجب،،وتأتي بالسبب.











وقولي لهم


أما أيقظتكِ صيحة النملة في أهلها






(ياأيها النمل ادخلوا مساكنكم)







أما أحرجتكِ غَيرة الهدهد على جناب التوحيد ، وهو ينادي بالوعيد



:[ألايسجدوالله..]؟




!


أما أحيت قلبكِ لهفة الميِّت على قومه بقوله

(ياليت قومي يعلمون)





سُكَّانُ القِمَمِ


في الأرض قمم شامخة، وفي السماء نسور تحلق، وتزاحم النجوم،


وفي المقابل نرى من يزحف في بطون الأودية, أو يدفن رأسه في التراب كالنعام..

وإذا نظرت في الحياة، فسترى قيمًا عالية، وأخلاقا رفيعة..
وفى المقابل، ترى سفاسف دنيئة، وقيمًا وضيعة ..
والناس كالطيور، منهم من يحلق هناوهناك، ومنهم من يلتصق بهذه، أو تلك











قال ابن الجوزى رحمه الله :


وتلم حسير الكاملين في العلم والعمل، ولا تقنع بالدون

ذو الهمة إن حُطَّ، فنفسه تأبى إلا عُلُوّاً، كالشعلة ِ من النار يُصَوِّبُها صاحبها، وتأبى إلا ارتفاعا "
فهنيئا لمن أخذ بأسباب علو الهمة وكبر النفس، فرُزق نفسًا تواقة، تطلب العلاوتأنف من الأقذاء
وتتجرأ على الصعاب والمضايق، إنها لقمّة الفرح والسعادة وقدقيل:
"بقدر ما تتعنّى تنال ما تتمنَّى.
ألا فليهنأ أرباب الهمم،، بوصول القمم.











وكوني أخيّـه كالنخلةِ عاليةَ الهمَّة ، بعيدة عن الأذى ، إذا رُمِيت بالحجارة ألقتْ رطبها


م/ن

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 03-09-2011, 09:30 AM
الصورة الرمزية لـ سأمضي ونور الله يكفيني
سأمضي ونور الله يكفيني سأمضي ونور الله يكفيني is offline
عضو متميز
 





سأمضي ونور الله يكفيني is on a distinguished road
 

 

جزيت الجنة ووالديك

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 03-09-2011, 11:30 AM
الصورة الرمزية لـ الامل
الامل الامل is offline
عضو v.i.p
 





الامل is on a distinguished road
 

 

الله يعافيك

وبارك الله بك
وجعله الله في ميزان حسناتك
والله يجزاك خير
والله يجزاك ووالديك جنات النعيم

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 03-09-2011, 04:26 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

جَزآكـِ الله جَنةٌ عَرضُهآ آلسَموآتَ وَ الآرضْ
بآرَكـَ الله فيكـِ وَجَعلهُ في مَوآزينَ حَسنآتكـِ
آسْآل الله آنْ يعَطرْ آيآمكـِ بآلريآحينْ
دمْتِ بـِ طآعَة الله ..}
عيـــــــــــدكم مبارك

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 06:08 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www