صباح الخير ..يا ضمير !! a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > الـقـسم الـعـام
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

صباح الخير ..يا ضمير !!

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 30-04-2011, 12:57 AM
الصورة الرمزية لـ محمد المظبوط
محمد المظبوط محمد المظبوط is offline
عضو دائم
 





محمد المظبوط is on a distinguished road
 
صباح الخير ..يا ضمير !!

 

صباح الخير يا ضمير

كل يوم.. يموت إنسان وإنسان..ويتولد ألف طفل !!

كل يوم نشترى ملابس وفساتين للطفل القادم..وآخرون يعدون كفناً لراحل !!

كل يوم نضحك ونحتفل..وآخرون يبكون ويتقبلون التعازى فى فقيدهم !!

والحياة تستمر....

يولد الإنسان باكيا والناس يضحكون من حوله

تتلقفه الأيدى.. تحن عليه وتربيه وينشأ وينمو.. ثم يموت

يموت ونفس الأشخاص الذين ضحكوا بالأمس لقدومه..هم نفسهم اليوم يبكون رحيله!

والحياة تستمر....

يخوض معارك الحياة بضراوتها.. وقساوتها

ويعيش لذات الأيام بمختلف أشكالها وصورها

يتخاصم مع هذا.. ويهجر ذاك..

يودع صديقا.. ويفارق حبيباً.. ويتعرف على آخرون وآخرون

والحياة تستمر....

يكبر.. وينسى من رحلوا عنه ومن ماتوا.. ينسى أولئك الذين دفنهم بيديه

ويمشى فى زحمة الدنيا على دروب لا يعلم منتهاها

يشهد مأسويات الآخرين.. يشاركهم أفراحهم .. يختلط معهم

والحياة تستمر....

يكبر.. وينمو عقله.. تزداد تجاربه وخبراته.. ينسى معظمها.. ويغفل عن بعضها

ويستفيد من البعض القليل المتبقى منها

يتزوج.. ينجب أطفالا.. يربيهم.. وهم يكبرون.. ويصبحون أكثر طولا منه

والحياة تستمر....

وفى خضم هذه الدائرة التى نسميها حياة..

ينسى الإنسان لماذا خُلق ؟

وهل من أجل هذه الحياة قد خُلق ؟

يقف قليلا.. يتأمل حاله.. يتذكر ماضيه.. يسترجع أيامه

ليكتشف أنه نسى فى زحمة ذلك الطريق شيئا من ممتلكاته

فقد صاحبا مخلصا.. وودع فى إحدى المحطات أخا وفياَ

فى لحظة حزن جارفة.. تحاصره نفسه

تسائله ،، أكنت تمشى دون هدف؟؟

يأخذ نفساً طويلا .. ويراجع حساباته ..ليرى أنه فقد الكثير

وأنه مازال يفقد ويفقد..ثم يعترف : الحيـــاة ستزول !!

هذه المرة : الحياة ستزول

تماما كما زال هؤلاء..وستنتهى تماما كما انتهى أولئك الأحبة !!

الأحبة.. أولئك الذين رحلوا.. وأولئك الذى فقدتهم

ترى كم من الأشياء المهمة فقدتها أيضاً ؟؟

أسمع تثاؤباً بداخلى .. ترى من هذا النائم الذي تذكر اليوم أن يصحو؟؟


ها هو ضميرى إذن !

عمتَ صباحاً أيها الضمير.. ما أطول ما نمت !!

أكان يجب عليا أن أخسر وأفقد وأودع وأنسى كل هذه الأشياء من أجل أن تصحو؟

لم جرحتُ من جرحت ؟ لم ظلمتُ من ظلمت ؟

لم قسوت؟ لم تكبرت؟ لم خدعت وسرقت ودست على كل من حولى بدعوى أن الحياة تستمر ؟

آسفاً.. عذراً.. كنتَ أنتَ نائماً وقتها !!

مرة أخرى أعتذر.. كنتَ تغط فى سبات عميق يا ضميرى !!

لكن ألم يكن هناك( منبه ) أو ( جرس ) أو يد توقظ

نعم.. كان يوجد كنتَ أسمع ( منبه ) قوى يقول: ( ألم يأن للذين امنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله )
وكان ( رنينه ) لا ينقطع.. لكنك لم تستيقظ !!

سهرت كثيرا يا ضميرى من أجل حسابات دنيا وتفاهات بشر

سهرتَ كثيراً.. ونمتَ طويلاً !!
كان هناك ( جرس ) و( ساعة ) مؤقتة لتصحو ولكنك لم تفعل

واليوم عرفت أن

الحياة لن تستمر..

لو كانت هكذا.. لاستمر جدى ولم يمت

لو كانت هكذا.. لاستمرت صديقى ولم يرحل

لابد أن هناك نهاية.. وأن الحياة بالتأكيد ستزول

أكنتَ تنتظر حتى أنتهى أنا لتكتشف أن الحياة الدنيا ستنتهى ؟؟

لا تتكلم.. أعرف.. كنتَ نائما يومها!!


ضاع منى الكثير فى طرقات الدنيا ومحطاتها

وأولئك الذين أخطأت فى حقهم.. أين سأبحث عنهم ليسامحونى؟؟

أولئك الذين ظلمتهم .. أين سأسافر لهم ليعفونى ؟؟

وأنا .. كيف سأسامح نفسى ..وكيف سأغفر لها وقتاً من العمر ولى دون عودة ؟؟

هناك كلمة كتبتها ولكنى ندمت.. فأى نوع من ( الممحاه ) سيمحيها ؟؟

أتذكر جملة قلتها.. لا بل أكثر.. أى صدأ هذا الذى سيجعلها طى النسيان؟؟
لم أنسَ أخطائى وذنوبى أنا.. فكيف سينساها علام الغيوب ؟

( عن اليمين وعن الشمال قعيد )

سجلا كل كلمة.. كل هفوة.. كل ذلة.. كل ( تفاصيل ) العمر لحظةً لحظة..

ثم أين ما ضحيتُ من أجله ؟؟ أين هو ؟؟

سراب..هو سراب لا محالة ..

متشعبة هى الطرق التى سلكتها.. فهل من دليل

لعلنى ألتقط بعضاً من ( الدقائق ) أو أشترى ( لحظة ) حياة حقيقية

لكنها كانت موجودة.. وكنت أستثقل مرورها..

كانت أمامى وكنت لا أراها..

كان كل شىء بيدى.. واليوم أحثوه ترابا على وجهى !!

كيف حصل هذا ؟؟

عفواً

صباح الخير ..يا ضمير !!

اللهم ارحمنا فوق الأرض و ارحمنا تحت الأرض و ارحمنا يوم العرض
راق لي

 


::: التوقيع :::

C:\Users\malessa\Pictures\TRv02135.gif


 
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 07-05-2011, 01:45 AM
سموة الاحساس سموة الاحساس is offline
عضو جديد
 





سموة الاحساس is an unknown quantity at this point
 

 

يسلمك ربي
خ ـيو

على هـ الطرح

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 04:25 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www