كان حرص اليهود ظاهرا على عصرنة الإسلام منذ نشوء العصرانية الحديثة a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أدخل في 12 مشروع من مشاريع السقيا بأسهل وأسرع طريقة (صورة) ( آخر مشاركة : الجنرال    |    أسهل طريقة لكي لاتفوتك صدقة عشر ذي الحجة خير أيام الدنيا (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أوقف برادة عنك أو عن والديك أو عن متوفى أنقطع عمله لتكون له صدقة جارية لاتنقطع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وقف رسمي بمكة المكرمة داخل حدود الحرم حيث الحسنة بمائة ألف حسنة (صور ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أرخص كفالة حجاج في السعودية لعام 1440هـ (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : ربيع الحق    |    أضِـف بصّـمَـتُـك اليَـوّمِـيّـة ( آخر مشاركة : سعود الصبي    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي > نصرة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

كان حرص اليهود ظاهرا على عصرنة الإسلام منذ نشوء العصرانية الحديثة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 27-03-2011, 12:19 PM
الصورة الرمزية لـ محمد المظبوط
محمد المظبوط محمد المظبوط is offline
عضو دائم
 





محمد المظبوط is on a distinguished road
 
10 كان حرص اليهود ظاهرا على عصرنة الإسلام منذ نشوء العصرانية الحديثة

 



بسم الله الرحمن الرحيم


الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين...وبعد:


إن من شر البلايا التي خرجت علينا في هذا الزمن بلية العصرانية وتبنيها لدعوي عصرنة الشرع الحنيف!

ومن العجائب استكبار العصرانيين على الأدلة الشرعية القاطعة بحفظ دين الله، وبدحر كل من أراد مس الشريعة بتغير أو تحريف...
بل أن أفراخ العصرانية لا يحسنون الاستشهاد بحرف من آية أو كلمة من حديث...لكنهم أساتذة في نقد كل ماهو سلفي وأباطرة في التعالي والكبر والإستكبار....

ولو تأملت في ملامح هذا الاستكبار لوجدت أنه يحمل نفس ملامح وجه الاستكبار اليهودي القبيح!
ولا عجب...

فالعصرانية ماهي إلا ربيبة يهودية، اختار لها اليهود كل من انسلخ عن دينه، وتبرأ من مبدأه...
كان حرص اليهود ظاهرا على عصرنة الإسلام منذ نشوء العصرانية الحديثة على يد محمد عبده، بل أن اليهود كانو مع إمام العصرانيين يدا بيد في حربهم على الإسلام، وخطوة خطوة في تشييدهم للماسونية الإسلامية العصرانية (كما يزعمون)...
وقد أحسن اليهود الاختيار في السابق واللاحق لأساطين مدرستهم اليهودية العصرانية المتمسلمة، فقد حرص اليهود أشد الحرص على أن يكون رأس العصرانية ممن فسد من علماء المسلمين.
وما ذاك إلا لقرب الشبه بن من يفسد من علماء المسلمين وبين اليهود الملاعين...

فقد روى أبو داود في سننه عن سفيان بن عيينة أنه قال : من فسد من علمائنا كان فيه شبه من اليهود ، ومن فسد من عبادنا كان فيه شبه من النصارى .

فمؤسس العصرانية الحديثة في مصر (محمد عبده) كان له وضع خاص بين اليهود ، وكان تحت رعايتهم وحمايتهم، بل أن الذي كان يريده اليهود أن يقع في مصر عبر مطيتهم العصراني محمد عبده كان يقع بالقوة رغماً عن خديوي مصر في ذلك الحين...

فأنظر أخي الكريم إلي إعجاب اليهود بفكر المتمعصر محمد عبده وسعة علمه التي أحلت للمسلمين التعامل بالربا...
قال اللورد اليهودي كرومر عن محمد عبده : (لما أتيت مصر القاهرة سنة 1883م كان الشيخ محمد عبده من المغضوب عليهم لأنه كان من كبار الزعماء في الحركة العرابية. غير أن المغفور له الخديوي السابق صفح عنه طبقاً لما اتصف به من الحلم وكرم الخلق فعين الشيخ بعد ذلك قاضياً في المحاكم الأهلية حيث قام بحق وظيفة القضاء مع الصدق والاستقامة. وفي سنة 1899م رقي إلى منصب الإفتاء الخطير الشأن فأصبحت مشورته ومعاونته في هذا المنصب ذات قيمة عظيمة ثمينة لتضلعه من علوم الشرع الإسلامي مع ما به من سعة العقل واستنارة الذهن. وأذكر مثالاً على نفع عمله: الفتوى التي أفتاها في ما إذا كان يحل للمسلمين تثمير أموالهم في صناديق التوفير، فقد وجد لهم باباً به يحل لهم تثمير أموالهم فيها من غير أن يخالفوا الشرع الإسلامي في شيء).


سبحان الله القائل: {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }البقرة120

فبالله عليكم ما الذي جعل اليهود، والنصارى في غاية الرضى عن العصرانية وشيوخها المنسلخين؟!!

أما في عصرنا الحاضر فلم تتمالك الإدارة الأمريكية نفسها إلا أن تشيد بجهود سادن العصرانية وشيخها في بلادنا-حرسها الله- على جهوده في حرب الأصولية!!!!
كما صرحت بذلك متحدثة رسمية بإسم وزارة الخارجية الأمريكية...

فنعوذ بالله من الخذلان....

وهاهم اليهود والنصارى حريصون كل الحرص على أن يكون العصارنة وشيوخها في أهم الأماكن وبأفضل الأحوال...
فهاهو اليهودي البريطاني كرومر يقول: (إنني قدمت لمحمد عبده كل تنشيط استطعته مدة سنين كثيرة، ولكنه عمل شاق، فضلاً عن العداء الشديد الذي كان يلاقيه من المسلمين المحافظين، كان لسوء الحظ على خلاف كبير مع الخديوي، ولم يتمكن من البقاء في منصب الإفتاء، لولا أن الإنكليز أيدوه بقوة)


وموقف اليهود والنصاري من عصرانيي اليوم لم يتغير ولم يزدد إلا قوة وثباتاً....

فهم معهم لتطويع مبادئ الدين لقيم الحضارة الغربية ومفاهيمها ، ومن ثم إخضاع الدين لتطورات هذه الحضارة ، ووجهة نظرها في شؤون الحياة...أي أنه يجب النظر إلى تعاليم الدين من خلال معارف العصر ، ومن خلال الثقافة الحديثة . فما كان متعارضا مع هذه المعارف يعتبر من الزوائد التي أدخلتها البشرية على الدين ، بفهمها ومعرفتها المتاحة لها في عصرها . وبما أن المعرفة البشرية تتقدم وتتسع آفاقها فإنه لابد من إعادة النظر في فهم العصور الماضية للدين ، وإرساء فهم جديد على ضوء المعارف العصرية .
وهو يعني أيضا : أن الفكر مرتبط بالظروف التي ينشأ فيها ، وبالعصر الذي يظهر فيه ، وتؤثر فيه عوامل الزمان والمكان. وانطلاقا من هذا التصور، يوصف الفكر الديني القديم بالظرفية ، وينادى بتطويره وجعله حديثا معاصرا .
والحجة الأساس التي تُقدَّم لرفض ذلك الفكر : أنه تقليدي نشأ في عصور ماضية ، وأنه ليس مسايرا لاتجاهات العصر وتياراته .
وهذا غاية ما يرجوه أعداء الإسلام من يهود ونصارى ومنافقين متمعصرين.


فهاهم العصرانيون يهمشون أهم العقائد الإسلامية سيما إذا كان الخطاب موجهًا إلى الغرب؛ بيد أن الساسة والمفكرين في الغرب وجدوا العصرانية فرصة سانحة لفرض حضارتهم ونمط حياتهم على جميع الأمم، وعلى رأسها أمة الإسلام ومن ثمَّ كان رد فعل الغرب تجاه أي خطوة تنازل جديدة هو مطالبة صاحبها أن يعلن ذلك على المسلمين، وأن يدعوهم إليه وبعد استقرار ذلك يطالبون بمزيد من التنازلات، وربما قدمها نفس الشخص أو نفس الاتجاه، وربما تمنعوا فحمل راية "التلفيق" أقوام غيرهم..

ومن تأمل موقف رأس العصرانية في بلادنا وأتباعه وأفراخه في كثير من قضايا الأمة الحساسة رأى ذلك جلياً لا يعكره إلا تصفيق الغرب اليهودي والنصراني له وتمجيده لدعواه وعصرانيته!!

ومازال العصرانيون المعاصرون يقدمون التنازلات بكل جرأة على دين الله وبكل صفاقة، ولأن هذه التنازلات مصادمة بطبيعتها للنصوص الشرعية، فقد استعار العصرانيون نفس أدوات المعركة من محاولة إزاحة النص لصالح العقل الغربي أو إن شئت قلت المزاج الغربي، والهوى الغربي فمنهم من أنكر حجية السنة مطلقـًا ومنهم من توسع في تطبيق قاعدة رد الحديث إذا خالف القطعيات فاعتبر أهواء الغربيين وشهواتهم قطعيات عقلية تـُرد من أجلها السنن، وهلم جراً جراً من تحريف الكلم ، وليّ الألسن ونقض ما استقر من الأحكام، وعصيان أمر الله!
وهذه والله صنعة اليهود وفنهم: {مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيّاً بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْناً فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانظُرْنَا لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِن لَّعَنَهُمُ اللّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء46


ولو تأملت أخي القاري الكريم ردود أفراخ العصارنة هنا في الساحة العربية نت لوجدت أن ردودهم عبارة عن سفسطات عقلية لاتجد فيها آية واحدة...ولا حدثاً نبوياً...ولا نقلاً عن أئمة السنة...بل تجدهم يبرعون في تعاليهم وجمع الأوباش والسوقة من حولهم...ويحسنون الكلام في الشبه الجنسية، والأبدان النسائية...

وهذا المنتج من الأفراخ، منتج مقنن ومدروس قدمه لنا أقطاب العصرنة في بلادنا حرسها الله...

ولا عجب...فإن اليهود ممثلين في منظماتهم الماسونية أحسنوا تربية الأفراخ حتى غدوا أقطاباً..
وأصبحت الأقطاب مطايا مذللة للفكر الماسوني العصراني الخبيث...فهم يوجهون ويحركون شعروا بذلك أم لم يشعرون....
فطالبوا بالتقاربات الثقافية...
وخرجو في قنوات m b c يتفاخرون بقراءتهم للمنتج الفكري اليهودي والنصراني، ويطالبون بإعمال العقل في النصوص، وتنحية النص عن العقول...

قال اليهودي الفرنسي سارتر: (البشر ما داموا يؤمنون بالدين، فسيظل يقع على اليهود تمييز مجحف على اعتبار أنهم يهود، أما إذا زال الدين من الأرض، وتعامل الناس بعقولهم، فعقل اليهودي كعقل غير اليهودي، ولن يقع عليهم التمييز المجحف)


ولا تعجب أيها القاري الكريم من موقف العصرانيين من الحجاب والاختلاط وكشف العورات وإشاعة الفاحشة، فاليهود أقروا بأن هذا منهجهم الذي صدروه ويصدرونه لمطاياهم العصارنة ليبثونه في مجتمعهم...

فهاهو اليهودي سارتر يعترف: (إن اليهود متهمون بتهم ثلاث كبرى هي: عبادة الذهب، وتعرية الجسم البشري، ونشر العقلانية المضادة للإلهام الديني)



أيها القاري الكريم...


يا ذا العقل الحصيف...


إن المتأمل لكل ما يطالب به العصرانيون الجدد لن يجد فيه سوى حرباً لدين الله جل وعلا...ونصرةً لأعداء الله من يهود ونصارى ومنافقين...

فأخبرني بالله عليك:


ألم تنادي المؤسسة العصرانية اليوم بإدخال الأشاعرة ضمن أهل السنة والجماعة، وتتولى هذه المؤسسة وقنواتها الدعوى للتقارب مع الرافضة، بل ووقفت موقفا مخزياً هو وصمة عار لن تنمسح عن جبين شيخ العصارنة ومؤسسته حينما تطاول ذلك الزنديق على أمنا عائشة رضي الله عنها؟!!



لصالح من هذا الموقف؟!



أيها العاقل الحصيف:


تأمل في موقع المؤسسة العصرانية اليوم لترى الموقف المخزي من أعلام السنة كالإمام أحمد وشيخ الإسلام ابن تيمية والمجدد محمد ابن عبد الوهاب رحمهم الله جميعا ورضي عنهم... والله لقد وجدت من الكذب والتشويه والتجني على السنة وأعلامها في موقع هذه المؤسسة مالم أجده في عند كثير من أهل البدع...وحسبنا الله ونعم الوكيل!



فلصالح من هذا؟!!


ومن شابهوا في هذه الملامح غير اليهود؟!!


أخيراً...ألم يفجرها رأس الليبرالية السعودية ويقول بأن رأس العصرانية أكثر ليبرالية من...ولم يلق هذا القول عند العصارنة إلا الابتهاج والترحاب!!!!!!!!!!!!


اللهم ربي أنت حسبي لا حول لي ولا قوة إلا بك.



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 02-04-2011, 02:17 PM
الصورة الرمزية لـ المصباح المنير
المصباح المنير المصباح المنير is offline
مشرف القسم الشرعي
 





المصباح المنير will become famous soon enough
 

 

محمد المظبوط

نقل رائع

لكن أين المصدر

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 12-04-2011, 04:08 PM
الصورة الرمزية لـ إشراقة فجر
إشراقة فجر إشراقة فجر is offline
عضو دائم
 






إشراقة فجر is an unknown quantity at this point
 

 

حسبي الله ونعم الوكيل
جزاك الله خير

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 02:24 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www