أعبد اللـه كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  وسّع لصدرك مدامك حي = العمر ياصاحبي مره ( آخر مشاركة : مطول الغيبات    |    مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

أعبد اللـه كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 25-11-2010, 11:03 AM
الصورة الرمزية لـ ام الرجال
ام الرجال ام الرجال is offline
عضو مستمر
 





ام الرجال is an unknown quantity at this point
 
أعبد اللـه كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك

 

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال صلى الله عليه وسلم في حديث جبريل عليه السلام المشهور لما سأله عن الإحسان قال: ( الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك ).
فكونك تعبد الله عز وجل كأنك تراه أمامك فيوصلك هذا إلى دوام خشيته سبحانه وتعالى.

لذا على المسلم أن يراقب الله عز وجل في جميع أعماله وأحواله كأنه يراه
فقال تعالى : { الذي يراك حين تقوم وتقلبك في الساجدين } .
وقال تعالى: { وهو معكم أينما كنتم } .
وقال تعالى : { إن الله لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء } .

ولكن قد يشق ذلك على الكثير منا، فيستعين على ذلك بإيمانه بأن الله يراه، ويطلع على سره وعلانيته، وباطنه وظاهره ، لا يخفى عليه شيء سبحانه وتعالى من أمره، فيسهل عليه بعد ذلك الانتقال للمقام الأول وهو استشعار قرب الله من العبد ومعيته له .

فمن شق عليه أن يعبد الله كأنه يراه، فليعبد الله على أن الله يراه ويطلع عليه فيستحي من نظر الله إليه، فلا يجعل الله أهون الناظرين إليه.

سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن كشف العورة خالياً فقال : " الله أحق أن يستحيا منه " .

و خرج عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلى مكة في بعض أصحابه فاستراحوا في الطريق فانحدر عليهم راع من جبل. فقال له عمر : يا راعي الغنم بعنا شاة .فقال الراعي : إنه مملوك – أي أنا عبد مملوك - . قال له عمر : قل لسيدك أكلها الذئب . فقال الراعي : أين الله . فبكى عمر واشترى الغلام من سيده واعتقه .

إذا ما خلوت الدهر يوماً فلا تقل خلوت ولكن قل عليَّ رقيب
ولا تحسـبن الله يـغـفـل سـاعــة ولا أنَّ ما تُخفي عليه يغيب

راود بعضهم أَعرابية عن نفسها فقال لها : لا يرانا إلا الكواكب. فقالت له : أين مكوكبها - أي أين خالقها ومصرفها ومدبرها ألا يراك .

فالسعيد من أصلح ما بينه و بين الله ، فإنه من يصلح ما بينه وبين الله، أصلح الله ما بينه وبين الخلق.

وقال صلى الله عليه وسلم : " اتق الله حيثما كنت، واتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن " .

* اتق الله حيثما كنت : أي في أي مكان كنت حيث يراك الناس وحيث لا يرونك فإن الله تعالى يراك.
فعلى المسلم أن يعود نفسه على مراقبة الله تبارك وتعالى لأن الله مطلع عليها وعالم بأسرارها رقيب عليها .

* واتبع السيئة الحسنة تمحها : قال تعالى : { إن الحسنات يذهبن السيئات }. فالإنسان إذا أساء سيئة في سريره فليحسن حسنة في سريره، وإذا أساء سيئة في علانية فليحسن حسنة في علانية.
والحسنات التي تمحو السيئات كثيرة، منها الوضوء، الصلاة، الصيام، الحج ، ذكر الله عز وجل ...كلها مكفرات .
قال صلى الله عليه وسلم : " من قال سبحان الله وبحمده في يومه مئة مرة حُطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر " . أنظر إلى كرم الله عز وجل وجوده وفضله ؛ يعطي الأجر الجزيل على العمل اليسير .
وقال صلى الله عليه وسلم : " ما من رجل يذنب ذنباً ثم يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر الله له " ثم قرأ قوله تعالى : { واللذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم }.
وخالق الناس بخلق حسن : فمعاملة الناس بالأخلاق الحسنة من صفات المتقين.


***** قصة *****

تقول إحدى النساء : خطرت على بالي فكرة غريبه .. وهي تثبيت كاميرات فيديو في بيتي أذ أردت أن أسجل يوما عاديا في حياتي .. فلماذا لا أرى نفسي بعــين الآخرين

قمت فعلا بتثبيت الكاميرات في أكثر من مكان بالمنزل حتى تسجل كل حركه وكل سكنه بوضوح ولكن شعرت برهبه شديده من هذه التجربه ولم أدري منبع هذا الخوف .. هل هو خوف من الكاميرات أم من نفسي ..!!؟

.. مرت الدقائق بصعوبه شديده .وسرحت بتفكيري متخيله أحداث اليوم .. وكيف ستسجلها الكاميرا باللحظه لم أكن أنا الوحيده المتشوقه لرؤيه هذه التجربه بل أن مجموعه كبيرة من الصديقات يتشوقن لرؤيه هذه التجربه .. وكأنهن يتشوقن لرؤيه فيلم سينمائي من نوع خاص ..لم يكتب له السيناريو سواي .. ولم يخرجه غيري ..!!! ولكن ترى من سيشاركني في بطوله هذا الفيلم

ثم قلت في نفسي : ما الجديد في الآمر؟ أنه يوم مثل أي يوم، يجب أن أتصرف بتلقائيه وأحاول أن أتناسى الكاميرات وبدأت أشعر أن هذه الكاميرا تشعر بما أفكر به وكانها تنظر الى وتتحداني بل وتبتسم في سخريه قائله : سأتعرف على كل مايخصك .. سأقتحم حياتك ،سأكون شاهده على أقوالك وأفعالك

كدت أجن من تلك الفكرة وهدأت نفسي قائلة : هذه الكاميرا ماهي الا جماد لايحس ولايشعر.!!...فلماذا كل هذه الرهبة والخوف منها

تحدثت مع صديقتي بالجوال لم أستطع الحديث وأغلقت الهاتف سريعا ،، كنت دائما أتحدث بالساعات في الهاتف .. الحديث عن تلك . وماذا فعلت تلك ..!! والآن لا أستطيع

وهكذا تمر الدقائق تلو الدقائق والساعات تلو الساعات وكلما فكرت في فعل شيء لا أحب أن يراه ا لناس تراجعت .. فالكاميرات تسجل وتصور

أحسست بخوف ، أحتاج لأحد ألجأ اليه ،، ذهبت لا إراديا لأتوضأ وأصلي .. وأبكي بين يدي الله وكأنني أصلي لأول مرة

نعم لأول مرة في حياتي أستشعر معية الله ،، بعدها لم أعد أخشى من تلك الكاميرات بل أحببتها جدا لانها أحدثت تحولا كبيرا في حياتي ..ونظرت إليها في امتنان ..وكأنني أقول لها : شكرا

والأغرب أنني بعد فترة لم أعد أِهتم بها ولم تعد تلك الكاميرات هي الرقيب عليّ ، وإنما أعظم منها هو شعوري بمعية الله الذي لايغفل ولاينام

فلو فرضنا أن الكاميرات سجلت كل تصرفاتي فما الذي يجعلني أخاف ؟؟ أأخاف من الناس الذين هم مثلي أمام الله ؟؟ أأخشى الناس ولا أخشى الله

حينئذ تذكرت مقولة ..( لاتجعل الله أهون الناظرين إليك )

قمت وأغلقت الكاميرات ، فلم أعد في حاجه اليها ، ولن أحتاج أن أسجل يوما من حياتي .. فعندي ملكان يسجلان علي كل أعمالي وكل أٌقوالي

والآن أسمع صوتا يناديني من داخلي يقول: ((ما أحلى معية الله))ـ

ولكن ماهذا الصوت ..؟؟ لقد سمعت هذا الصوت كثيرا .
إنه صوت ضميري


خطرت لي فكرة أكثر غرابة ::: ماذا سيحدث لو ظل كل منا تحت رقابة القمر الصناعي يوما كاملا كيف سيتصرف..؟

الناس ستراك الآن ..ماذا ستفعل ؟؟

يا إلهي .. لقد كانت فكرة الكاميرات أبسط بكثير فمابالك بالقمرالصناعي ..والعالم كله يراك .. هل تعصي الله ؟؟ هل تحب أن يراك أحد على معصية

بالطبع ستكون أجابتك : لاااااااااااااااا


والآن أطرح سؤال :::

هل تجد في الدنيا ماهو أعظم من رضا الله ؟؟

إذاً لاتجعل الله أهون الناظرين إليك

* * * * *

اللهم اجعلنا نخشاك كأننا نراك

__________________
(( وأتقوا يوما ترجعون فيه الى الله ))

استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم واتوب اليه

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 25-11-2010, 01:57 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

ام الرجال
تسلم يدك ويسلم عملك ومجهودك
الله يرفع مقامك ويعزك
بالتوفيق للجميع
اللهم آمين
..

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 25-11-2010, 06:20 PM
الصورة الرمزية لـ سنـا
سنـا سنـا is offline
عضو متميز
 





سنـا is on a distinguished road
 

 

لا إلـــه إلا انت سبحانك إني كنت من الظالمين

جزاك الله كل خير أختي الغاليه

ولا حرمتي الأجر

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 25-11-2010, 08:27 PM
الصورة الرمزية لـ ابو سيف السويداني
ابو سيف السويداني ابو سيف السويداني is offline
عضو دائم
 





ابو سيف السويداني is an unknown quantity at this point
 

 

اللهم لاتزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب

جزاك الله كل خير وجعله في ميزان حسناتك

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 26-11-2010, 12:36 AM
الصورة الرمزية لـ المصباح المنير
المصباح المنير المصباح المنير is offline
مشرف القسم الشرعي
 





المصباح المنير will become famous soon enough
 

 

أم الرجال

بارك الله فيكِ

اللهم أنا نسألك خشيتك في الغيب والشهادة

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 09:54 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www