المخدرات تشتت حياة «فتاة» وتفقدها جمالها ودرجة الماجستير a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > الـقـسم الـعـام
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

المخدرات تشتت حياة «فتاة» وتفقدها جمالها ودرجة الماجستير

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 05-11-2010, 06:46 AM
الصورة الرمزية لـ m.alfouzan
m.alfouzan m.alfouzan is offline
مصور فوتوغرافي
 





m.alfouzan will become famous soon enough
 
المخدرات تشتت حياة «فتاة» وتفقدها جمالها ودرجة الماجستير

 

بسبب انحراف زوجها وجره لها إلى المستنقع

المخدرات تشتت حياة «فتاة» وتفقدها جمالها ودرجة الماجستير




كـتب - محـمــــــد البــــدراني
أسماء سطعت في عالم النجاح والطموح، رجال ونساء، حققوا نجاحات باهرة، صالوا وجالوا، يدفعهم الطموح ويحدوهم الأمل، وفي لحظة مظلمة، تنطفئ فيها شمعة التطلع، فينساب الظلام إلى النفوس، ليعبث في الأرواح والعقول، ويكون الجسد مسرحاً مفتوحاً لأحداث مسلسل الضياع.
هي دعوة مشبوهة قد بدأت بتجربة سيجارة، أو حبة بوخز إبرة وتجربة جرعةٍ كانت كافية لإطفاء البريق، وأُفول النجم بل سقوطه إلى الهاوية.
سلسلة من القصص تقدمها أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات لمشاهير وناجحين أسقطتهم أوهام المخدرات من سماء النجاح والرقي إلى مستنقع الضياع في عالم المخدرات.
البداية
كانت تحلم كأي فتاة وتنعم برعاية والديها الحانية، مفعمة بالنشاط والحيوية منذ طفولتها وفي شبابها أحبها كل من حولها. جميلة الملامح.. عيناها تشع ذكاءً وابتسامتها منبع للأمل والطموح استطاعت أن تخطف الأبصار إليها من خلال تفوقها الدراسي في جميع مراحله التعليمية حتى تخرجت بنجاح وتفوق من الجامعة دون تعثر أو فشل.
فرحة الوظيفة
التحقت بوظيفة مرموقة بعد تخرجها.. ولم يغادرها الشوق والحنين لمقاعد الدراسة ومواصلة دراساتها العليا. وقد كان ذلك هدفا عندها لا مناص من تحقيقه. تقدم لها فارس أحلامها، وقد كان أهلها بين مؤيد ومعارض وكانت تخشى أن يكون الزواج عائقا لتحقيق الهدف ونيل درجة الماجستير ، لم يمانع الزواج من إكمال مسيرتها التعليمية لما عرف عنها من طموح وحسن أخلاق، مؤكدا انه سيقف معها ويذلل أي عقبة تصادفها وستكون جوهرته المصون وهكذا تم الاتفاق.
ما بعد ليلة العمر
انتهت مراسم حفل الزواج واكتملت أفراحهم واستمرت سعادتهم وبعد عام رزقا بمولودهما البكر والحياة بينهما تسير بود وتفاهم ونجاح. الزوج يمارس تجارته داخل الوطن وبعض الأحيان خارجه والزوجة تقضي نصف وقتها في العمل ثم تعود لترعى شؤون منزلها ورعاية طفلها الصغير، كانت مضرب المثل لأهل الحي الذي تسكنه في كفاحها وحسن معاملتها معهم. بشوشة ترسم السعادة على وجه زوجها أحبها، وتفاجئه بالهدايا من وقت لآخر وفي المناسبات، وتساعده على متطلبات المنزل ومستلزماته، بل كانت تدفع فواتير السكن عند حلوله في غياب زوجها أثناء رحلاته التجارية.
البشرى السارة
ذهبت للعمل كعادتها باكرا.. تعلو محياها الابتسامة المعهودة والتفاؤل .وأثناء انشغالها في انجاز مهامها الوظيفية اليومية. دخلت عليها مديرة القسم مبتسمة لتقول لها وفي لحظة احتضان ألف..ألف.. ألف..مبروك ،لقد وصل للتو إشعار قبولك لمواصلة الماجستير. غمرتها الفرحة وتلقت التهاني والتبريكات من زميلاتها. أخرجت من فورها هاتفها المحمول لتخبر زوجها الذي كان وقتها في رحلة تجارة خارج الوطن ليشاركها الفرحة. بارك لها ذلك وهو مقتضب ظنا منه أن هذه الدراسة ستأخذ من وقتها وستؤثر على سير حياتهم وإهمالها لواجباتها الذي هو في حاجة بقائها بالمنزل لكثرة أشغاله وأسفاره.
التفرغ للدراسة
بعد عامين من تعيينها وحصولها على الإبتعاث الداخلي تفرغت للدراسة وشرعت في إعداد البحوث وجمع المعلومات والإطلاع على الكتب المتعلقة في موضوع رسالتها، بجانب قيامها بشؤون منزلها دون ملل أو كلل، بل مليئة بالتفاؤل والطموح، تنتظر ساعات المثول أمام لجنة المناقشة وإعلان النتيجة. وهي تصارع هذا العبء وما تعانيه من تغيرات حصلت لزوجها دون سابق إنذار أو أسباب مقنعة في طريقة تعامله معها من شتم وسب عند "أتفه" الأسباب وتغيب عن المنزل وسهر حتى الثلث الأخير من الليل وكانت تعزو ذلك إلى انشغالها عنه، وتسعى جاهدة لمعرفة حقيقة أمره لإزاحة ما به من هموم ومعرفة سر تغيره ،لكن دون جدوى.


المفاجأة!

عاد الزوج في ذلك المساء الكئيب وهو يترنح وفي وضع هستيري ما بين ضحكات ودموع لا مبرر لها. صدمت الزوجة من هول المنظر وهي تسأل نفسها وتقول: (عين لم تخطئ سهامها أو مس أصابه) قادته متجهة به نحو غرفتها لتواريه عن أنظار أطفالها الذين كانوا في حالة ذعر وخوف وبكاء من هول ما يرون على والدهم من سوء حال. ولتعرف حقيقة ما أصابه وهي تقرأ عليه آيات من القرآن لعلها تريحه. إلا أن الرائحة الكريهة التي تفوح منه واللعاب الذي يسيل من فمه والكلمات التي يتلفظ بها قطعت الشك باليقين وعلمت بأن زوجها مخمور وربما متعاط المخدرات. وأدركت السبب الرئيسي في تغيره الجذري وانقلاب حياتهم التي أصبحت لا تطاق. في الصباح علل لها أن هذا بسبب كثرة سفرياته وانه معتمد عليها منذ فترة وأنه يحاول الإقلاع دون جدوى وطلب منها الستر عليه ومساعدته. أخذت تنصحه بلين وتذكره بما لم يجهله، أنه رب أسرة وقدوة ولديه أطفال. وأن ما يقوم به حرام بحق نفسه وأسرته، أخذ بهذه النصيحة أياما معدودة ثم عاد مكابراً وكان يمنعها عن الكلام حول الموضوع بحجة التدخل في حريته الشخصية مهدداً إياها بالطلاق وحرمانها من أبنائها ودراستها. لتهدده هي الأخرى بإبلاغ أهلها بما يقوم به من أعمال مشينة لوضع حد لحياتها معه. فما أن يتناول هذه السموم حتى يتحول لوحش كاسر منزوع الرحمة أعمى البصيرة. يقوم بقذفها وضربها بالأدوات الحادة وأمام أطفاله حتى تلوّن الأورام صفحات وجهها وأحياناً يغمى عليها فيقوم بسرقة ما لديها من نقود ومجوهرات ،ولما كثرت المشاكل بدأ منه التخطيط لإيذائها والانتقام منها.

الانتقام

فكر بخطة للانتقام من شريكة حياته ذات الطموح والنجاح.. المتسربلة بلباس الدين والعفة.. المتوحشة بالعفاف والأخلاق والأدب ليمنعها من مضايقتها له عند تعاطيه المخدرات، فما كان منه إلا أن جلب من أنواع المخدرات السائلة سريعة المفعول ووضعها في مشربها ومأكلها دون علمها لعدة أيام لتجد نفسها المسكينة في خمول وكسل طوال يومها لا تشعر بمن حولها ولم تعد قادرة على القيام برعاية صغارها أو إكمال ما بقي من دراستها وأهملت منزلها الذي هو بحاجتها وأصبحت بلا حول ولا قوة بل تغلغلت السموم في جسدها. ليبدأ بطلب توفير المال منها بعد أن أهمل عمله ومصدر رزقه لتأمين السموم التي أصبحا يتقاسمانها سويا دون خوف أو انتقام.

النهاية

فقد أهل الزوجة اتصالاتها المستمرة وزيارتها المتتابعة. وكانوا ينسبون هذا التحول إلى انشغالها بواجبات منزلها ودراستها، إلا أن الأمر كان غير ذلك، لقد اكتشف أهلها حقيقة أمرها بعد زيارتهم لها ومشاهدتهم لحالتها السيئة وتدهور صحتها وشرحت لهم كل حكايتها، ليتم نقلها لمستشفى الأمل ليتداركوا ما بقي من روحها وصحتها مطالبين بطلاقها من هذا الوحش المفترس المضيع للأمانة. الذي بدل سعادتها بالأحزان وطموحها للفشل. مثبتا للجميع أن المخدرات نهاية كل جميل.

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 05-11-2010, 08:06 AM
الصورة الرمزية لـ بنت آل إبراهيم
بنت آل إبراهيم بنت آل إبراهيم is offline
عضو نشيط جداً
 





بنت آل إبراهيم is an unknown quantity at this point
 

 

حـسـبـي الله ونعم الوكـيل ,,
اللهم عآفهم ممآ إبتلآهم ,, واكفنآ شر مآ ابتليتهم به ,,
آشكرك آخي على هذآ الموضوع ,,

 


::: التوقيع :::

نعيش ونبضنآ دآيم ,,
يردد :/ { عسى الله لآ يفر قنآ }


 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 05-11-2010, 12:49 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

الله يكقينا شر هذه الافة المنتشرة بين الشباب وانتقلت الى الجنس الناعم للاسف

بشكل مخيف

 


::: التوقيع :::

اللهم أسالك ان ترحم والدتي وشيخنا ابن جبرين و تغفر لهما ولجميع المسلمين انك سميع مجيب



 
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 05-11-2010, 02:23 PM
الصورة الرمزية لـ الورده الخجوله
الورده الخجوله الورده الخجوله is offline
عضو متميز
 





الورده الخجوله will become famous soon enough
 

 

حسبي الله ونعم الوكيل

نسأل الله السلامه والعافيه

 


::: التوقيع :::

[في يوم من الايام ..!
قرر جميع أهل القريه أن يصلوا صلاة الاستسقاء
تجمعوا للصلاة وكان أحدهم يحمل مظلة !!
تــــلك هــــي .... « الثــقة بموعود الله »
..الشيخ صالح المغامسي ..


 
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 05-11-2010, 04:40 PM
الصورة الرمزية لـ m.alfouzan
m.alfouzan m.alfouzan is offline
مصور فوتوغرافي
 





m.alfouzan will become famous soon enough
 

 

كل الشكر لكم
والله يآقانا وياكم شرها

 

الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 07-11-2010, 02:19 PM
الصورة الرمزية لـ بن زيـــد
بن زيـــد بن زيـــد is offline
عضو جديد
 





بن زيـــد is an unknown quantity at this point
 

 

لاحول ولا قوة الا بالله

 


::: التوقيع :::

{ حبي لبني زيد يسري بدمي }{}{ الله لا يحرمني من اولاد عمي }
[/size]


 
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 07-11-2010, 02:31 PM
الصورة الرمزية لـ نَغَــمْ
نَغَــمْ نَغَــمْ is offline
عضو دائم
 





نَغَــمْ is an unknown quantity at this point
 

 

لآحَولْ ولآ قوةْ آلآبِآللهْ

 

الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 07-11-2010, 03:00 PM
الصورة الرمزية لـ ماهر البواردي
ماهر البواردي ماهر البواردي is offline
عضو دائم
 





ماهر البواردي will become famous soon enough
 

 

هناك قصص نجاح وقصص فشل ، والاولى بالمجتمع ان يشجع قصص النجاح لا قصص الفشل ، قريت القصة كتبها شخص ونقلت هنا وحرص الكاتب على نفخ القصة بلاغيا ولغويا بشكل يجعلها دراما مبكية للجميع .

سؤالي ما فائدتنا من قراءتها ، جميع الردود متشابهه. جميل ان ننقل للمنتدى ما يستفاد منه ويكون لبنة بناء في هذا الصرح .

مؤلف هذه القصة لم يسندها لمكان او زمان سوى كلمة الابتعاث وهذا يعطي ان القصة لها عدة سنوات .

الاهم وش استفدنا ، هل هي تحذير من آفة المخدرات أم هي قصة رويت وهنا نقلت . اللهم عاف من ابتلى بها وقنا شرها يارب ياعزيز ياجبار.


عموما القصة جميله جدا وتأليفها برضو جميل . من الكاتب مصدر هذه القصة ، كلها امور لابد ان ننتبه لها عند النقل او القراءه.

" ما آفة الاخبار الا رواتها " مثل سمعته كثيرا . ولكن هناك مثل اجمل منه وهو " ليس كل مايعلم يقال "

نقدي على المحتوى فقط وكاتبه ( ولد عمي ابن فوزان اراه مثل ما ارى نفسي )

اقرأ كثيرا في الانترنت او الجرائد المحلية عن قصص مثل هذه ، تخلق في النفس غصة وتخلق في النفس اليأس .

دعوني اغير مجرى القصة بشكل آخر واجعل نهايتها كالتالي .

وعندما تنبهت الزوجة لمصاب زوجها اتصلت باخيها تطلب الراي والمشورة ، وفعلا اهتموا به والحقوة بمستشفى الامل وخلال عدة اشهر رجع زوجها معافى بعد نكسته مع المخدرات واقسم يمينا الا يسافر لتلك البلدان التي تعاطي بها المخدرات وفرغ نفسه لزوجته التي لم تتخل عنه واعادت بناءه من جديد زوجا قويا صالحا يرعى امور اسرته ، نعم انها نعم الزوجة ولعلها طبقت " الحكمة ضالة المؤمن " .

اتمنى ان اكون اوصلت الرساله بشكل واضح


والله من وراء القصد


ابوخالد

 


آخر تعديل بواسطة ماهر البواردي ، 07-11-2010 الساعة 03:01 PM. السبب: املاء
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 08-11-2010, 11:59 PM
الصورة الرمزية لـ ريح المطر
ريح المطر ريح المطر is offline
عضو ذهبي
 





ريح المطر will become famous soon enoughريح المطر will become famous soon enough
 

 

لاحول ولا قوة الا بالله

 


::: التوقيع :::

أستغفر الله العظيم وأتوب اليه


 
الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 10-11-2010, 07:54 AM
الصورة الرمزية لـ الامل
الامل الامل is offline
عضو v.i.p
 





الامل is on a distinguished road
 

 

حسبي الله ونعم الوكيل

نسأل الله السلامه والعافيه

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 10-11-2010, 10:22 AM
الصورة الرمزية لـ الصندوق الاسود
الصندوق الاسود الصندوق الاسود is offline
عضو v.i.p
 





الصندوق الاسود is an unknown quantity at this point
 

 

حسبي الله ونعم الوكيل

 


::: التوقيع :::

(( أستغفر الله ))


 
الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 11-11-2010, 01:53 AM
الصورة الرمزية لـ الـــنمر
الـــنمر الـــنمر is offline
محاور متميز
 





الـــنمر is on a distinguished road
 

 

مشكور اخوي الفوزان

و اتفق مع ما قاله ماهر البواردي

فهذه القصص سلبياتها كثيره


..
.

 


::: التوقيع :::

انا من داورد يكفيني هواها ------ ويبري لوعتي شربي لماها


 
الرد مع إقتباس
  #13  
قديم 12-11-2010, 04:49 PM
الوادي الوادي is offline
عضو جديد
 





الوادي is an unknown quantity at this point
 

 

الله يستر علي كل مسلم ومسلمه ويعافيهم من كل سوء

 

الرد مع إقتباس
  #14  
قديم 19-11-2010, 08:04 PM
نورالشمال نورالشمال is offline
عضو جديد
 





نورالشمال is an unknown quantity at this point
 

 

لاحول ولاقوة الا بالله
الله يكفينا الشر

 

الرد مع إقتباس
  #15  
قديم 22-11-2010, 12:01 AM
الصورة الرمزية لـ جروح الوفا
جروح الوفا جروح الوفا is offline
عضو دائم
 





جروح الوفا is an unknown quantity at this point
 

 

لا حول ولا قوة الا بالله
يعطيك العافية

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 06:25 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www