" مَن صلَّى الضُّحى ثَنْتي عَشرَة رَكْعَة بَنى اللهُ لَه قَصراً في الجنَّة". رواه الت a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  مجانا اشترك لتصلك المشاريع الخيرية الرسمية الى جوالك يومياً (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    اكفل يتيم مدى الحياة (صورة) ( آخر مشاركة : جبرين بن سعد الجبرين    |    بعض الطرق بالمذاكرة ( آخر مشاركة : نجم الصحراء    |    إجعل لك سبع سنابل ولوالديك ولكل من يعز عليك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل وأرخص طريقة ليكون لك صدقة كل يوم في مكة داخل حدود الحرم وانت مرتاح مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    ب 50 ريال فقط سيكون لك أجر مليون شخص فرصة نادرة لاتعوض (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أن يكون لك سقيا صدقة جارية كل يوم حتى وأنت نائم أجرك مستمر لايتوقف (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    هل تريد أجر القائم المصلي لايفتر وأجر الصائم الذي لايفطر بإذن الله ( صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    المولودة ماجدة تنظم لأخواتها ليكونن تسعاً ( آخر مشاركة : طالب علم    |    هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > الأقسام الشرعية والأقسام العامة > المنـتـدى الـــشــرعـي
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

" مَن صلَّى الضُّحى ثَنْتي عَشرَة رَكْعَة بَنى اللهُ لَه قَصراً في الجنَّة". رواه الت

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 07-10-2010, 08:23 AM
الصورة الرمزية لـ مـلـك
مـلـك مـلـك is offline
عضو ذهبي
 





مـلـك will become famous soon enough
 
" مَن صلَّى الضُّحى ثَنْتي عَشرَة رَكْعَة بَنى اللهُ لَه قَصراً في الجنَّة". رواه الت

 



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم




في سورة الضحى يقسم الله تعالى بالضحى أي يقسم بالنهار ، وإن أجمل ما في النهار وقت الضحى أي أجمل وقت في النهار ، ليس شديد الحر ، بل يجمع بين برد الليل و ضياء النهار .





وقتها :
وقت الضحى يبدأ من طلوع الشمس وارتفاعها قيد رمح ويحصل ذلك بعد خمس عشرة دقيقة تقريباً بعد بزوغها إلى أن يقوم قائم الظهيرة، وهو قُبيل زوال الشمس بزمن قليل، وقدَّره بعض العلماء بعشر دقائق تقريباً قبل دخول وقت الظهر.
فيمكن أن تؤدى في أي ساعة من هذا الوقت.


زاد ابن أبي شيبة في المصنف: [ خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم على أهل قباء وهم يصلون الضحى، فقال : " صلاة الأوَّابين إذا رَمَضَت الفِصالُ مِن الضُّحَى " ] وفي رواية لابن مردويه في تفسيره، " وهم يصلون بعدما ارتفعت الشمس "
ومعنى رَمَضَت : احترَقت أخفافها مِن شِدّة الحرّ.
والرَّمْضاء : هي التراب السَّاخن مِن شِدَّة وَهَج الشَّمس. وهي شدة الحرِّ.
والفصيل : هو الصَّغير مِن الإبِل .



ا.هـ قال الإمام المناوي في فيض القدير: وفي رواية لمسلم " إذا رمضت الفصال" أي حين تصيبها الرمضاء فتحرق أخفافها لشدة الحر، فإن الضحى إذا ارتفع في الصيف يشتد حر الرَّمضاء، فتحرق أخفاف الفصال لمماستها،






فضلها :


صلاة الضحى من النوافل المستحبة ولها فضل عظيم، وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: " يُصْبِحُ عَلَىَ كُلّ سُلاَمَىَ مِنْ أَحِدكُمْ صَدَقَةٌ. فَكُلّ تَسْبِيحَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَحْمِيدَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَهْلِيلَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَكْبِيرَةٍ صَدَقَةٌ. وَأَمْرٌ بِالْمَعْرُوفِ صَدَقَةٌ. وَنَهْيٌ عَنِ الْمُنْكَرِ صَدَقَةٌ. وَيُجَزِئُ، مِنْ ذَلِكَ، رَكْعَتَانِ يَرْكَعُهُمَا مِنَ الضّحَىَ". رواه مسلم وأحمد عن أبي ذر.


وقال صلى الله عليه وسلم : قال الله تعالى [ ابن آدم اركع لي أربع ركعات من أول النهار أكفك آخره ]. رواه الترمذي عن نعيم الغطفاني، وصححه الألباني في صحيح الجامع 4339


وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : [ بعثَ رسولُ اللهِ صلَّى الله عليه وسلم سَرِيَّة فغنِموا وأسرعوا الرَّجعة، فتحدَّث النَّاس بقُرْبِ مَغزاهم وكَثرَة غنيمَتهم وسُرعة رَجعتهم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ألا أدلُّكم على ما هو أقرَب منهم مَغزى وأكثر غَنيمَة وأوْشَك رَجعة ؟ من توضأ ثم غَدَا إلى المسجدِ لِسبحَة الضحى فهو أقرَب مغزى وأكثر غنيمة وأوشك رجعة " ] . رواه الطبراني وغيره.


وهي صلاة الأوابين التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم : "صلاةُ الأوَّابين إذا رمَضَت الفِصالُ ". رواه مسلم، وفي رواية : "صلاة الأوابين إذا رمضت الفصال من الضحى".



والحاصل أن صلاة الأوابين هي ( صلاة الضحى ) لقوله عليه الصلاة والسلام : " لا يُحافِظ على صلاةِ الضُّحى إلا أوَّاب، وهِي صلاةُ الأوَّابِين" رواه ابن خزيمة والحاكم، وحسنه الألباني في صحيح الجامع من حديث أبي هريرة (2/1263).


وإنما أضاف الصلاة في هذا الوقت إلى الأوابين لأن النفس تركن فيه إلى الدعة والاستراحة، فصرفها إلى الطاعة والاشتغال فيه بالصلاة رجوع من مراد النفس إلى مرضاة الرب، ذكره القاضي. انتهى.


وقد ورد في فضلها كثير من الأحاديث النبوية وأقوال السلف نكتفي بما ذكرنا منها،






مشروعيتها :


أما مشروعية صلاة الضحى، فقد جمع الإمام ابن القيم رحمه الله الأقوال في حكمها فبلغت ستة أقوال، وأرجح الأقوال أنها سنة مستحبة، كما قرره ابن دقيق العيد، والصنعاني في سبل السلام، والشوكاني في نيل الأوطار، قال الشوكاني : ولا يخفاك أن الأحاديث الواردة بإثباتها قد بلغ مبلغاً لا يقصر البعض منه عن اقتضاء الاستحباب. انتهى (3/60). والله أعلم





كيفيتها :


فإن صلاة الضحى من النوافل المستحبة ولها فضل عظيم، وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: " يُصْبِحُ عَلَىَ كُلّ سُلاَمَىَ مِنْ أَحَدِكُمْ صَدَقَةٌ. فَكُلّ تَسْبِيحَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَحْمِيدَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَهْلِيلَةٍ صَدَقَةٌ. وَكُلّ تَكْبِيرَةٍ صَدَقَةٌ. وَأَمْرٌ بِالْمَعْرُوفِ صَدَقَةٌ. وَنَهْيٌ عَنِ الْمُنْكَرِ صَدَقَةٌ. وَيُجَزِئُ، مِنْ ذَلِكَ،رَكْعَتَانِ يَرْكَعُهُمَا مِنَ الضّحَىَ". رواه مسلم وأحمد عن أبي ذر.


وقال صلى الله عليه وسلم: قال الله تعالى : " ابْن آدَم ارْكَع لي أرْبَع رَكْعَات مِن أوَّل النَّهار أكْفِكَ آخِرَه. " رواه الترمذي عن نعيم الغطفاني، وصححه الألباني في صحيح الجامع 4339


فأقلها ركعتان لهذا الحديث، وأكثرها ثمان، لما في الصحيحين عن أم هانئ رضي الله عنها [ أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل بيتها يوم فتح مكة وصلى ثماني ركعات، فلم أر صلاة قط أخف منها؛ غير أنه يتم الركوع والسجود ]


وإذا صلاها أكثر من ركعتين، فالأفضل له أن يسلم من كل ركعتين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "صلاةُ الَّليلِ والنَّهارِ مَثْنى مَثْنى". رواه أحمد وأصحاب السنن.


وذهب أكثر العلماء إلى أن لها عدداً محدداً واختلفوا فيه اختلافاً كثيراً، والراجح أنه ثنتا عشرة ركعة، لأدلة منها : حديث أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " مَن صلَّى الضُّحى ثَنْتي عَشرَة رَكْعَة بَنى اللهُ لَه قَصراً في الجنَّة". رواه الترمذي.
وله شواهد أخرى ذكره الحافظ ابن حجر في (فتح الباري).


وعليه، فمن صلى ركعتين أجزأته، ومن زاد فقد أحسن، والأولى ألا يزيد عن ثنتي عشرة ركعة، لأنها أكثر ما صح فيه الدليل، والأفضل أن تُصلَّى فُرادَى كل ركعتين بسلام، ويجوز أن تصلَّى جماعة أحيانا.
وقد روى ابن وهب عن مالك أنه قال : لا بأس بأن يؤم النفر في النافلة، فأما أن يكون مشتهراً ويجمع له الناس فلا.
كما يجوز أن تصلى شفعاً بأكثر من ركعتين بسلام واحد كأربع أو ست.








فهنيئاً لمن حافظ على صلاة الضحى ، وهنيئاً لمن لم يشغله عنها شاغل ، وهنيئاً لمن عمل بوصية رسول الله صلى الله عليه وسلم التي ورد في شأنها عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال : " أوْصاني خَلِيلي بِثلاثٍ : صيامِ ثلاثةِ أيامٍ مِن كُلّ شَهر ، ورَكْعَتي الضُّحى ، وأنْ أوتِر قَبل أنْ أنام " ( رواه البخاري ، الحديث رقم 1981 ، ص 319 ) .

 

الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 07-10-2010, 09:06 AM
الصورة الرمزية لـ المصباح المنير
المصباح المنير المصباح المنير is offline
مشرف القسم الشرعي
 





المصباح المنير will become famous soon enough
 

 

ملك داورد

وفقك ربي

إقتباس
والأولى ألا يزيد عن ثنتي عشرة ركعة، لأنها أكثر ما صح فيه الدليل

بل له أن يزيد ماشاء لأنها من التطوع الغير مخصص بعدد

 

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 07-10-2010, 02:06 PM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

ملك داورد

تسلم على المشاركة الطيبة بارك الله فيك

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 10-10-2010, 11:04 PM
الصورة الرمزية لـ ابو سيف السويداني
ابو سيف السويداني ابو سيف السويداني is offline
عضو دائم
 





ابو سيف السويداني is an unknown quantity at this point
 

 

ملك داورد

بارك الله فيك وجزاك الله كل خير

 

الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 11-10-2010, 05:50 AM
الصورة الرمزية لـ بنت الضريب
بنت الضريب بنت الضريب is offline
عضو متميز
 





بنت الضريب will become famous soon enough
 

 

جزيت جنان الفردوس

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 06:43 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www