قصة نمر بن عدوان a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  أدخل في 12 مشروع من مشاريع السقيا بأسهل وأسرع طريقة (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أسهل طريقة لكي لاتفوتك صدقة عشر ذي الحجة خير أيام الدنيا (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أوقف برادة عنك أو عن والديك أو عن متوفى أنقطع عمله لتكون له صدقة جارية لاتنقطع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وقف رسمي بمكة المكرمة داخل حدود الحرم حيث الحسنة بمائة ألف حسنة (صور ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أرخص كفالة حجاج في السعودية لعام 1440هـ (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : ربيع الحق    |    أضِـف بصّـمَـتُـك اليَـوّمِـيّـة ( آخر مشاركة : سعود الصبي    |    كل عام وانتم بخير ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > تراثيات وشعبيات وقصائد منقوله
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

قصة نمر بن عدوان

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 16-09-2010, 02:24 PM
الصورة الرمزية لـ سمو الاحساس
سمو الاحساس سمو الاحساس is offline
عضو نشيط
 






سمو الاحساس is an unknown quantity at this point
 
قصة نمر بن عدوان

 

نمــر بــن عــدوان

هو الشيخ نمر بن عدوان..أمير البلقاء
من الشعراء الذين صهرتهم المصائب وهزتهم العواصف القاسيه

أسمه ونسبه

هو الشيخ نمر بن عدوان الصخري من شيوخ بني صخر قبيلة عربية مشهورة

مواطنها الآن شرقي الأردن هو نمر قبلان نمر حمدان عدوان فايز وقبيلة

العداوين من قبائل البلقا الغربية ولها في الغور بلدة الشونة ((شونة أبن

عدوان )) وهي بلدة على الضفة الشرقية لنهر الأردن , ويقال كانت منازلهم

حول الطائف ثم حدثت بينهم حروب ومنازعات أدت إلى جلاء بطون عديدة من

عدوان إلى مصر وإفريقيا ثم دارت حروب بين الذين بقوا في ديارهم

فتفرقوا فنزلت هذه الفرقة الأردن فقويت شوكتها وتملكت أراضي زراعية

وكثر عددها ، ولما ولى الملك عبد الله بن الحسين إمارة شرق الأردن حاول

بنو عدوان الخروج عليه فأخضعهم ثم سالموه ولهم اليوم وزن في الأمور

الأردنية ،،

ولا زالت عدوان الأم تسكن شرق الطائف وهي قلة اليوم ويقال أن بعضها

تحالف مع قبيلة زهران ..

ومن فروعهم :

1- الثوابية : ومنهم النوفل

2- السكر

3 - النمر : وهي ذرية نمر بن عدوان

4 - العساف

5 - القرضة : ومنهم العنيزات ، واللوزين ، وابن مفرز ، والدرعان والحجاج

والسلامات والريشة وآل سويلم وآل أبو سجيان ,,,


:[ مولده ونشأته ]


وقد ولد في منطقة ياجوز غربي الأردن في عام 1735م وتوفى في تاريخ 1300هـ
وحياة نمر ذاخرة بالقصص والروايات واستطاع أن يوثقها بقصائده الخالدة

بالذاكرة، لأنها حياة إستثنائية عاشها الشاعر وأضاءت لنا ماهية ابداعاته،

ويعد نمر بن عدوان هو أول من تعلم القراءة والكتابة من بادية الأردن، على

يد سيدة فرنسية أعجبت بذكائة وفطنتة وهو طفل، وواصل تعليمة في

القدس والأزهر، ويذكر أنه اول من أقتنى بندقية متطورة في ذلك الوقت،

وقد جاءته البندقية هدية من السائحة الفرنسية التي أهتمت بتعليمه، وقد

تزوج عدة نساء بعد رحيل (وضحى) هن: ( صيته، وطفا، الجازية) ووطفا

أخت وضحى، وصيتة كان يناديها ( رهيفة ) ولم يجمع نمر زوجتين في آن

واحد، وقد عاشت ( وضحى ) معه عشرين عاما وانجبت منه أبنتين توفيا قبل

مجيء عقاب،وسلطان وسارة، ووضحى هي بنت فلاح القضاة من عشيرة

السبيلة من بني ضخر، ورزق نمر بن عدوان بعشرة أولاد هم: ( سلطان،

مسلط، عقاب، فاضل، شبيب، قندي، فارس، عبدالعزيز، باكير، سليمان )

وقد توفى عدد منهم قبل وفاته، ويعد الشاعر المعروف نمر بن عدوان فارس

عين وفارس ذراع، أي أنه يجيد الفروسية والدقة والإصابة باستخدام

البندقية بشكل دقيق بدون خوف أو وجل، ويحمل بداخل نفسه خصال

الرجولة والكرم والفروسية، وكان شعره شاهدا حيا على أفعاله، وكان

شعره مؤثراً ويحمل في طياته كثيراً من القصص الحقيقية، وقصائده كان لها

الأثر الطيب في تطوير وانتشار القصيدة البدوية والانتباه لها في ذلك

الوقت، حيث أسس مدرسة شعرية خاصة به، وهو شاعر كبير وفارس عنيد ولا

يرضى بأنصاف الحلول، لأنه أصلاً شيخ قبيلة ونزاع نحو الطموح لتبوأ

المراكز الأولى سواء بقيادة القبيلة أو طلب العلا على المستوى الأدبي أو

الاجتماعي.

وحياة نمر ذاخرة بالقصص والروايات واستطاع أن يوثقها بقصائده الخالدة

بالذاكرة، لأنها حياة إستثنائية عاشها الشاعر وأضاءت لنا ماهية ابداعاته،

وتوضح لنا الكيفية التي شكل فيها عالمه الخاص، عبر القصائد النبطية

الصادقة، وقد لفت إنتباه الناس منذ صباه وأصبحت قصائده أمثالا حية

وشائعة مثل( هذا بلى أبوك ياعقاب )

وقد ذكر الرواة أن ابناء نمر بن عدوان ماتوا إلا انه لم يرثيهم مثلما رثى

(وضحى) ويقول البعض ولقد وافاهم الأجل وهم صغاراً، ولم يبك على فراقهم

كما بكى عند قبر (وضحى) وهو يقول:


،،،

يعقاب والله لايميني حواوين

مايفهمون أبدين محيي المماتي

صبري زرعته في زبارات نمرين

أضحيت مثل أجويف أجرجر عباتي
،،،


وقد ضرب شاعرنا مثالا في الوفاء والحب على عكس مايتردد أن البدوي

قلبه قاس ولايلين، ولايتعاطف مع المرأة ويعتبرها مكملا من محتويات منزله،

وربما يذهب البعض بعيدا ويقول أن البدوي ( ناقته ) اغلى من أمرأته، أو

(فرسه) اغلى من زوجته أو أبنته، فقد قال نمر بن عدوان:


،،،

ماسقت بها غير خمسة وثمانين

بهن أبكار وبعض يدرج ولدها

أن جيتها زعلان قامت تراضين

مثل الشفوق اللي تلهي ولدها

مالاعب السامر بين الفريقين

أولاقط أبا العملات كبر جهدها

ولاناطقت غطريف بمنطق اللين

ولاوسوس الشيطان داخل جسدها

وإذا حلفت ياحاج بوائق الدين

ماتحلف إلا بحياتي سندها

من لامني يبلى أبجن الفراعين

يبلى بحاكمٍ ظالم في بلدها

يبقى كصيم الأيادي بلا يدين

وأخرس وأطرم مايسمع نددها

:


قصة الامير نمر بن عدوان :
عاش نمر بن عدوان حياة هانئة بطبيعة الحال كونه اميرا يجد تقديرا كبيرا ممن حوله من افراد قبيلته والقبائل الاخرى المجاروة .
كان شاعرا مجيدا وعندما يعزف احدى قصائده على الربابة فان من حوله لايستطيعون الا سماعه لما له من صوت حسن ناهيك عن جزالة شعره , وكانت تحلم به جميع فتيات القبيلة وتتمنى اي منهن ان تكون زوجة له , لكن القدر شاء غير ذلك.......
ذهب نمر بن عدوان ومعه بعض اصدقائه من افراد قبيلته الى الصيد , حيث كانت تتكاثر الظباء في تلك المناطق فنزلوا الى غدير ماء كان هنالك فاذا ببعض الفتيات من قبيلة بنو صخر يوردن عليه قرابهن ويأخذن منه حاجتهن .
ولكن رؤية النساء على الماء لم تثني نمر بن عدوان ومن معه من الاقتراب متذرعين بانهم يريدون ان يفوا حاجتهم من الماء وحاجة خيولهم .
سلم نمر بن عدوان ومن معه على النساء اللواتي هناك فكان رد السلام بمثله , فمالت عين نمر بن عدوان الى واحدة منهن فطلب منها ان تعطيه من الماء الذي امتلأت بها قربتها , فما كان منها الا ان اعطته , وكأن القدر اراد ان تكون تلك الجرعة التي ارادها نمر بن عدوان هي بداية حياة وعشق تحدثت عنه اجيال بعد اجيال .
بعد ان مد نمر بن عدوان يده الى تلك القربة يريدها اخذها والشرب منها حتى لامست يده يد تلك الفتاة وكانت لمسة يدين بظاهرها ولكن باطنها اعمق واعمق بكل تأكيد .
نظر نمر بن عدوان الى تلك الفتاة وهو يريد ان يقدم لها الشكر , ولكن الفتاة غضت بصرها بكل خجل انثوي صادق , وبطبيعة اغلب الرجال تعجبهم كثيرا الفتاة الخجول , فقد زاد اعجاب نمر بهذه الفتاة ناهيك عن لمسة يدها التي اشبهها شخصيا بلحاف بريئ يحمل معه مايحمل من مشاعر .
سال الفتاة عن اسمها ولكن خجلها اجبرها على ان تصمت , وسط غمز ولمز من رفيقاتها , فما كان من اختها الصغرى الا ان ترد سائلة هذا الرجال الغريب :
وماذا تريد باسمها هذي بنت فلاح السبيلة القضاة من بني صخر واسمها وضحى وانا اسمي وطفا , هل لك عند اهلنا شر او مطلب ؟
فرد نمر بن عدوان :
بل انا سالت عن اسمها لانها اكرمتني وقدمت لي قربتها كي اشرب ووجب علي شكر المضيف , فانا ضيف عابر من هنا .
" للرجال طرقهم بالتهرب من الاجابات "
قوله انه ضيف جعل وضحى تنطق سائلة :
هل اتيتم للقنص والصيد , ارى انكم غرباء ولهجتكم تختلف عن لهجتنا , فاعلموا انكم ضيوف عندنا ووجب علينا اكرامكم وذاك بيتنا ليس بعيد من هنا .
رد عليها نمر بن عدوان :
اكثر الله خيركم فانتم اهل خير وضيافة , وان شاء الله سوف ناتيكم...!
رجع نمر بن عدوان ومن معه الى ديارهم وفي الطريق صارح احد القريبين منه :
والله ان قلبي اخذته وضحى .
فرد عليه صديقه :
ان شاء الله تكون من نصيبك , مادمنا نعرف اهلها وقبيلتها وهي قبيلة قريبة لنا في التناسب والتقارب .
وصل نمر الى بيته حاملا معه الصيد الذي ظفر به اثناء رحلة قنصه ففرحت امه بعودته سالما غانما وقامت بتوزيع كثير مما اصطاد ولدها على الجيران , وهي عادة اعتادها اهل هذا البيت .
وفي اليوم تالي صارح نمر بن عدوان امه بانه قد احب فتاة تسمى وضحى , ففرحت الام وذهبت تبشر عمه بركات بان نمر وجد له عروسا وهي من قبيلة كريمة .
مسالة ان يتزوج نمر بن عدوان من خارج القبيلة شيء لايمكن ان تقبله نساء القبيلة ابدا وقامن يتحدثن عن الفتاة وكيف لنمر ان يتزوجها وهي ليست من قبيلتنا .
" هموم القبيلة ليست اخر هموم فتياتها بل كان اخرها هو ان تتزوج احداهن بنمر فهو حلم بالنسبة لهن لما له من رفعة شان ودماثة خلق "
كان اشد المعارضين لمسالة ان يتزوج نمر بن عدوان من خارج القبيلة هو شخص يقال له حمود وهو بالاساس ناقم على نمر فوجد شيء يتشبث به كي ينتقد مايفعله نمر , ويتسائل حمود وهو احد الشيوخ في القبيلة :
هل من المعقول انه لايوجد فتاة من فتيات القبيلة ملأت عين نمر ؟
" سؤال فيه دسيسة خبث بكل تاكيد "
ولكن هذا الاعتراض لم يكن يعني لنمر اي شيء بل انه لم يعيره اي اهتمام , فتوجه ومن معه ( جاهة من القبيلة ) باستثاء حمود المعارض لمسالة الزواج .
توجه نمر ومن معه الى بيت ابو الفتاة التي سرقت قلبه وضحى , فاستقبلوهم اهل البيت كما يستقبل الضيف بكل حفاوة وترحيب , وعلى الفور قدموا لهم القهوة كعادة العرب الدائمة , فما كان من كبير الجاهة الا ان امتنع عن شرب الفنجال فامسكه ووضعه على الارض وقال :
نحن اتينا نطلبكم وعساكم لاتخيبون هذا الطلب , نريد ابنتكم وضحى لابننا نمر .
فستاذن منهم فلاح والد وضحى قائلا :
دعوني اسال الفتاة امها .
فعاد فلاح يحمل معه كلمة تمنى سماعها نمر :
اشربوا قهوتكم طلبكم مجاب , وان وضحى اتتكم عطية لانريد منها جزية .
فاجابه كبير الجاهة :
وضحى ماتسام بمسام , والهدية عند الكرام لها خير جزية , وجزية وضحى ستصلكم ان شاء الله .

عاد نمر ومن معه الى ديارهم , فاستقبلهم البعض بنوع من الامتعاض والمعارضة على ماقد فعلوه .
وهنالك ابن عم لوضحى ايضا اعترض على تزويجها للغريب وانه هو اولى منه بها , وادعى انه يرغب بوضحى من منطلق انها ابنة عمه , فما كان من ابو وضحى الا ان اسكت ابن اخيه باعطائه اخت وضحى , وبهذه الطريقة قد الجم فمه .

مر شهر فاتى نمر وجماعته الى قبيلة بني صخر يريدون زفاف العروس حاملين معهم جزية كبيرة لهذه العطية التي لاتقدر بثمن واسمها وضحى , وكان لهم ذلك ,,,,,, فانتقل نمر بن عدوان الى حياة جديدة ,,, انها حياة وضحى ,,, بل انها وضحى الحياة التي عرفها الان .
دخل نمر بن عدوان الى زوجته وضحى في ليلتهم الاولى وهو في قمة سعادته , واقسم امام زوجته انه لن يتعرف على فتاة بعدها مادام انهم احياء مع بعضهم وهو يردد :
ماطولك حية وانا ماتوفيت ...... يحرم عليك تسمعين الطلاق
حشم نمر زوجته حشمة اسبوع مثلما تحشم الاميرات , فسارت الحياة بينهما بكل سعادة وهناء , وهذا الشيء لم يكن ليعجب الشيخ حمود العدوان , الذي يكاد يموت غيضا , والذي زاد غيضه ان رجال القبيلة كلهم يطلبون من نسائهم ان يكونن مثل وضحى !!! وهذا الطلب يقابله طلب من النساء لرجالهن ان يكونوا مثل نمر !!!
كان هنالك من النساء من يمتلئ قلبها غيضا وغيرة من وضحى فكانن يبحثن عن زلة او اي شيء كي يعيرنها بها .

ولدت وضحى بنتا كاول مولود لها , وكأن هذا الشيء بمثابة الزلة (استغفرالله) التي يبحثن عنها تلك النسوة الحاقدة وقامن بتعيير وضحى بقولهن :
وضحى جيابة البنات..... وكانن يلحنن هذه الكلمة ويغننها ايضا !!!!!!!
ماتت البنت التي ولدتها وضحى , فحملت بعد ذلك واتت ببنت اخرى , وسط فرح كبير من تلك النسوة اللاتي ينفرن وجود وضحى وتميزها عنهن بكل شيء .
لم يكتفن تلك النسوة باخبار ولادة وضحى للبنات وانها لاتلد اولاد بل انهن كان يبحثن عن كل مايدور لها مع زوجها , حتى انهن سمعن ان نمر قد قبل جبين وضحى وهي نفساء قبل ان تكمل ثلاثة ايام -" كان يعتقد ان النفساء نجسة حتى الاكل يجب ان لاياكل معها زوجها ولهم عادات كثيرة في هذا الجانب لا ارى ضرورة للتطرق لها "- , وكان هذا الخبر بمثابة الصاعقة التي حلت عليهن فهن كانن ينتظرن ان يتركها نمر لانها لم تخلف له اولاد ويقابل ذلك نمر بانه يتمسك بها, بل انه يزداد حبا لها يوما بعد يوم .

مرت سنة فانجبت وضحى ولد لنمر اسماه عقاب , ثم بعد ذلك ولدت له بقية اولاده..

مر على زواج نمر بن عدوان بوضحى سبعة اعوام وهما في قمة السعادة حتى اتت تلك الليلة.....كانت وضحى معوده الشيخ نمر اذا جا بالليل تربط الخيل وتدلك ظهره قبل ينام،وفي ليلة من الليالي نست تربط الخيل..
المهم الشيخ قبل ينام عشان تدلكه،سألها وقال ربطتي الخيل يا وضحى؟ واهيي خوفاً منه قالت ايه ربطته.
نام الشيخ نمر وكان ينتظر تجي تدلكه بس ما جات،وفجأة سمع صوت عند الخيل،أخذ سلاحه وراح يشوف،وكانت الليله مظلمه،قام ورمى الشخص اللي واقف عند الخيل،ولما راح يشوف من هالشخص-اكتشف انها حبيبة قلبه وضحى.
وسألها وش مطلعك ياوضحى؟ جاوبته واهي مبتسمه وقالت ذبحتني يا نمر؟؟
قالها انا ما ذبحتك انتي اللي ذبحتيني
وماتت وضحى..ومن يومها والشيخ نمر يكتب القصائد المرثيه
وفي عام 1300هـ توفي نمر من زود حزنه على فراق وضحى،وكانت قصيدة البارحه أقوى مرثيه للشيخ نمر...

وفي روايه أخرى أن وضحىخرجت لتحلب النوق

، بدلاً عن زوجها ، ولكن الناقة التي يفضلها نمر لا تقبل غير نمر يحلبها...

فقررت وضحى أن تلبس ملابس نمر وتحلب الناقة ... وبالفعل لبست كل ما

يلبس نمر وخرجت .. وبينما هي تحاول حلب الناقة ... أحس نمر بحركة

حرشفة خارج البيت.. ولمح على ضوء

القمر بياضها في سواد ثوبها وظن إنه رجال لابسٍ بشتٍ أسود ورماها فأخذ

بندقيته ووجهها نحو الصوت .. وأطلق طلقة ... بعدما رأى هيئة رجل يحوم

حول الناقة.. فأرداه قتيلاً.... اقترب منه ليعرف من هو... وحينما قلبها على

ظهرها .. فإذا هو بوجه زوجته وضحى .

صُدم ..

جن جنونه ...

قارب على الموت من شدة الصدمة ... و حزن عليها حزناً شديداً كاد يقتله ،

وقيل انه كان يُرى وهو يبكي نهاراً وكان يسمع صوت نحيبه ليلاً .. على

فراق حبيبته ورفيقة دربه. لأنه كان يحبها محبه عظيمه..وهي تستاهل..فوق

جمالها كانت خير عون وسند لزوجها وكانت مثال الزوجة الصالحة

والوفية..بعد مارأوا


:
:


والباحث في تراث نمر بن عدوان الأدبي لا يجد قصيدة لم يذكر بها وضحى

أو يتوجد عليها ،



للتنويه :- قيل رماها ببندقيته وقيل طعنها برمح وقيل ان وضحى قامت الى ناقة نمر وقيل وقيل ولكن القول الذي لاخلاف عليه ان نمر انقلبت حياته بعد تلك الحادثة راسا على عقب..
انه فقد قلبه وهل يعيش الانسان بلا قلب ... نعم سيعيش !! ولكن بلا حياة ؟ ليست فلسفة ولكنها حقيقة حياة نمر بن عدوان بعد عشيقته الطاهرة النقية الزوجة التي لم تخرج من بيتها ابدا ,,, الزوجة التي كانت سند لزوجها وكانت حنانه الذي لايجده الا عندها وكانت بمثابة لحاف يتحلف به جسدا وشعورا يلجأ اليه من تصاريف الايام ودورة اقدارها .
يقول نمر بن عدوان في عشيقته وضحى :

ان شافت بي غيض قامت تراضين ...... مثل الشفوق اللي تلهله ولدها

نمر بن عدوان بعد وضحى :

انهالت التعازي على نمر من كل حدب وصوب من شيوخ القبائل وامراء المناطق , ولان العزاء لايرد المصيبة , فلم تكن تلك التعازي الا كونها وقفة ولاشك ان صاحب هذا الوقفة يشكر عليها , وبعض من هؤلاء الذين وقفوا مع نمر بن عدوان صديقة الشيخ جديع بن قبلان الملحم من مشائخ عشيرة الحسنة من قبيلة عنزة , والذي كان له مساجلات شعرية مع نمر بن عدوان سنذكرها ان شاء الله .

انشد نمر بن عدوان هذه الرائعة يصف بها زوجته , وكنا قد اقتطفنا منها بيتا اعلاه , القصيدة طويلة وسنقوم باختيار بعض من ابياتها , رائعة جدا :



ياسين يام عقاب ياسين ياسين ...... ياشبه عنز الريم ترعـى وحدهـا
بنت الرجال وخالط ٍ عقلها زين ...... وروايح الرحيان ريحة جسدهـا
جتني عطا ماسقت فيها تثامين ...... شيمة فهود كل مـن جـا حمدهـا
للظيف لطفين وللضد قاسين ...... وجيرانهم مامرحـوا فـي ضهدهـا
ماسقت فيها غير خمسه وتسعين ...... اصايـل والكـل تسبـق بيدهـا
لو من جلب للهند للشام للصين ...... لابواب مصر الباب نجـد ٍ بلدهـا
فاقت نساها في مزهاها مزايين ...... كل النسا ياليت وضحـى بعدهـا
فيها خصال وافيات من الزين ...... وفيها مثايـل ماحصينـا عددهـا
ياحاجي ذي حجنا بين زيمين ...... مسك وزباد وعطـر شـاه نهدهـا
ان شافت بي غيض قامت تراضين ...... مثل الشفوق اللي تلهله ولدهـا
ماناجت الغطروف بالمنطق الشين ...... ولا قط بالخملات وكد وعدهـا
ولاعاتبت بالهرج الادنى والاقصين ...... وعلى الجيران عضت بيدها
ياغصن موز ناعم ٍ بالبساتين ...... اللي كما بيـض القميـري نهدهـا
وجدي عليها وجد منهم مساجين ...... متحسر ٍ يشرب كرابـة كمدهـا
او وجد من خلوه ربعه امقفين ...... في رمرهي البيـد فـارق نجدهـا
او وجد شيهان شهر من شياهين ...... قصرت اسبوقه باشهب الملح لدها
ما انساه انا والله دين ٍ باثر دين ...... مادام روحي مالحت في لحدهـا


ما بقى الا أقــــــول..
ومـــــن الحب ما قتــل

،،،

وذات يوم وجد نفسه امام صديق طفولته ، الشيخ جديع بن قبــلان الملحــم

وهو من شيـوخ

قبيلة عنزه ، أفضى له نمــر بحزنه و ألمه ، ووحدته ، وغربته داخل نفسه ،

كان يحاول

أن ينفث همومه خارج قلبه .

لم يكن الشيخ جديع جاهلاً بحياته صديقة ، ويدرك الآن أن صديقة يتمزق من

الألم والحسرة

لذلك طرح عليه فكرة أن يتزوج ويبدلها بأخرى تأنس وحشته و تغير عليه

حياته وتهتم بصغاره ..

ألا انه أبى بشده ..لم يتصور نمر امرأة أخرى تحل محل وضحى ، خصوصاً

انه السبب في وفاتها..

حاول الشيخ جــديع أن يقنعه ويعدل من رأيه ، فعـرض عليه بنات قبيلته

كلهن. فرد عليه

بقصيدة طويلة تحكي معاناته ، و آلمه ، ويصف فيها زوجته الحبيبة. وهذه

هي قصيدته المشهـورة

التي يعرفها الكثيرين ولكن يجهلون مناسبتها


وهذه قصيدة نمر بن عدوان وتعد من أشهر قصائده وأكثرها انتشاراً :


،،،

يا جديع أنـا قلبـي مـن الوجـد حـارا لا تلومـنـي وتـقـول إن البـكـا عـــار

وسط الحشا ياجديع كن شـب نـارا والـمـوت عــده طـالـب عنـدنـا ثـــار

من دمـع عينـي كـن غدينـا سكـارا الله يـجــازي دايـــر الــــدور غــــدار

وضحى شفاتي بيـن كـل العـذارى ياشين يم عقـاب ترحـل عـن الـدار

سـار القلـم ياعقـاب بالحـبـر ســارا وبزيـزف القرطـاس يامهجتـي سـار

ســار القـلـم بالنـويـهـدت الـصـغـارا ياعيـن وكـرى وحـش حيـن مـاطـار

أكتـب جــوابٍ مـثـل قـطـف الثـمـارا من قيل لإبن عدوان نظم له أسطار

مــن ضـامـري كـنـه وقـيـدات نـــارايا نـيـرة الـنـمـرود تـشــه لـهــا نـــار

لكـن ينهـش بـي غلـيـث السـعـارا والـحـال مـنـي تـقـل يـبــراه نـجــار

اكـتـب وليـفـي ولــع الـقـلـب نـــارا خـــلان يالـدنـيـا وحـيــد او مـحـتـار

ياعقـاب مـن فقـده أعيونـي سهـارا لـكــن فـيـهــا ذر شــــب وزنــجــار

أعــول عـويـل الـذيـب لـيـل ونـهـارا وأحـن حـن الجيـد ثـاو علـى الــدار

عـلــى حـبـيــبً بـالـتـرايـب تــــوارا خــلان مـشـتـاق وحـيــد ومـحـتـار

والله لاكــــذب – ولاهــــو أقــمـــارا أيــضــاً ولا أنــــا بالتـمـاثـيـل بــــذار

واخـــلاف مـابـيـن البـسـيـطـه أوارا ومـن طـاف فـي طيبـه وللبيـت زوار

أنـــا إن نـظـرتـه رامـــي لـلـجـمـارا كن القمر في موق عينـي إلا انـذار

ياعقـاب لـو تجمـع جميـع الـعـذارى مــن اليـمـن لـديـار نـجـد لسنـجـار

مـن بصـرة الفيـحـاء إلــى قنـدهـارا مـن غيـر وضحـى مالـك الله تخـتـار

أجـل جـل الزيـن حـسـن المـسـارا راعــي ثلـيـل فـــوق الأرداف نـثــار

العنـق عـنـق الـلـي تـقـود العـفـارا قايد أخشوف الريـم فـي دو الافقـار

ياغـصـن مــوز تحـتـه الـمــاء جـــارا في وسط بستان دنت منـه الأثمـار

يـاعـقـاب مـــاوالله مـديــر الـنـهــارا مجرى سفينة نوح في غب الإبحـار

لــو جــن بـنـات الـبـدو صــفٍ تـبـارا عـلـى الحنـايـا دلـلــن كـــل خـــوار

ولو جـن بنـات الحضـر مثـل المهـارا سطـر الذهـب بأرقابهـن تقـل نــوار

ولوجن بنـات صليـب فـوق الشهـارا يـامــا حـــلا يشـفـيـن دق الاوبـــار

ويجـن بـنـات الـتـرك هــم والنـصـارا والهنـد واللـي سكـن كـل الأمـصـار

جنـي ضحـى العيـد وسـط النـهـارا وقالـوا لنـا يانمـر قــم طــب واخـتـار

ماأخذسـوى مضنـون عينـي اخيـارا الصاحـب اللـي فرعقلـي معـه طـار

فـيـهـا اخـصــال وافــيــات ً اكــثــارا ومـثـايـل فـيـهـا التـفـاكـيـر تـحـتــار

قـلــت آه وا ويـــلاه مــــر الــمــرارا مـن مــر زقــوم جرعـتـه لــه أمــرار

من فقد مساوب الحشاشين سـارا غــرو كـمـا بــدرً لــه الـنـور نـشــار

ياليـتـنـي ويـــاه نـثـنـي الـمـشــارا فوق السبايـا وأشهـب الملـح زجـار

لـكـن مـلـك الـمـوت جـالـه اعـتــارا فـرق وشتـت وأودع القلـب محـتـار

ريحـة جسدهـا مـثـل ريــح البـهـارا وبيـن اشفتيهـا تـقـل حــص مـحـار

لــولا ضلـوعـي فــر قلـبـي وطـــارا لـكـن ينـشـر ثـومـة القـلـب نـشـار

مـن لامنـي بـه ثـور أو هــو حـمـارا والـثـور أخـيـر مـنـه لــو ديــر يـنـدار

صـلاة ربــي عــدد وحــش الفـقـارا والاعـــدد نـبــت يـــروى بـالأقـفــار

على النبـي المبعـوث سـر وجهـارا سيـد البشـر اللـي قهـر كـل جـبـار

،،،


وصلت القصيدة للشيخ جديع ، فرد بقصيدة أخرى ، مع هدية لنمر ، والهدية

هي ابنته التي

غير اسمها من شما إلى وضحى على اسم فقيدة نمر ، ثم عقد قرانها على

نمر بن عدوان

الذي بدوره قبل الهدية ، واحسن تعاملها ومعاملتها ، واكرمها ، وهي من

استطاع أن ترد

نمر بن عدوان للحياة مرة أخرى .

:
:



: قصة المثل القائل :

[ هذا بلى أبوك ياعقاب ]


حيث أن الشاعر نمر بن عدوان رزق ولد اسماه عقاب من زوجته وضحى وقد

تعود عقاب الذي بلغ من العمر ( خمس سنوات )أن يأتي الحدج وهي ثمره

على شكل كره صغيره لنبتة (( الحنظل )) التي تعيش في الصحاري بعد نزول

المطر ويقوم بدحرجتها من تحت خصر أمه وهي تتكئ على الأرض فكانت

ثمرة ( الحدج ) تمر من تحت الخصر المرتفع عن الأرض ويدل ذلك جمال الأم

ورشاقتها وعندما فارقت أمه

الحياة وتزوج والده بأخرى حاول ( عقاب ) أن يمارس اللعبة نفسها مع زوجة

أبيه الجديدة فاكتشف أن ثمة فرق بينها وبين أمه( فالحدج ) لايمر بين

خصرها والأرض فذهب إلى والده واخبره ببراءة الأطفال بما جرى معه فهزا

لأب رأسه في حسره وراح ( يردد هذا بلا أبوك ياعقاب ) وكأن الطفل

بقصته التي رواها لوالده لمس جرحا يعانيه والده .

وهذي قصيدة من قصايد نمر بن عدوان لولده عقاب يشكي من المرارة ويعدد

أوصاف وضحا و تعاملها معه :

،،،

يا عقاب جفني جض من فيض دمعـي شطت اخدودي شط كنـه حجـر نـار

يا عقاب إلمـن اشتكـي مـر وجعـي على أفراق كـن خذانـي عـن الـدار

راحـوا وخلونـي بحـري ولـوعـي أبكـي عليهـم ليلتـي وأنحـب إنهـار

يا عقاب فلكي بالبحر انكسرهوأوقلعي أضحيت أنا في لجـة البحـر محتـار

يا اعقاب طـول الليـل أنـوح والعـي وأجوح جوح الذيب لن صابـه اسعـار

أصيح ابعالي الصـوت بحـس شنعـي أسايلـه ويــن المحبـيـن يــا دار

يا دار وين هو نـور شوفـي وسمعـي ويـن الـذي يجلـي همـي والاقـدار

طابعتهـا و جــا طبعـهـا لطبـعـي ولا يـوم كـدرنـي و لاجانـبـه دار

بحبهـا رضـيـان والعـقـل قنـعـي تجلي هموم القلـب مـا مثلهـا صـار

يا دار وين اللـي بهـا القلـب مرعـي وين الذي لـو جـرت للذنـب غفـار

كن جاوبتنـي الـدار بصـوت شنعـي ياشين خلـك بـارد القبـر كـن زار

ياليت ذاك الصبـح مـا كـان طلعـي إو لاتـبـدل ذاك اللـيـل بـانـهـار

صبحـا لعينـا فـرق اليـوم جمـعـي الاربعـا يبـلاه عـابـس إو غــدار

ناديـت أنـا سـارة تعالـي ابسرعـي قـدي ثيابـك وادهنـي الخـد بالقـار

عمرك زغير لـن بـدا غيـر بضعـي أمـك غـدت يافانيـة ًوانتـم ازغـار

الله يرحـم كـل مسكـيـن رضـعـي يرحـم امشيـب سطـه البيـن محتـار

يرحم صغيرا صارعه الموت صرعـي إو خلاه خلفه إو مظلم القبـر كـن زار

يارب قبل النضـج حصـدت زرعـي يابلشتـي يـا خالقـي كومـة ازغـار


،،،

والقارئ يلاحظ أن هذه القصيدة باللهجة الأردنية



[ القصيدة المشهورة ]

( البارحة )


هي قصيدة كتبها الشاعر نمر بن عدوان في رثاء زوجته ( وضحى ) بعد

وفاتها


الـبـارحــه يـــــوم الـخــلايــق نـيــامــا بيـحـت مــن كـثـر البـكـا كــل مـكـنـون

قـمـت اتـوجـد وانـثـر الـمـاء عـلـى مــا مـن مـوق عيـن دمعـهـا كــان مـخـزون

ولـــى ونـــةً مــــن سـمـعـهـا مـايـنـامـا كنـي صويـب بيـن الأضــلاع مطـعـون

وإلا كــمــا ونــــت كـسـيــر الـسـلامــا خــلــوه ربــعــة لـلـمـعـاديـن مــديـــون

فـــي سـاعــة قـــل الـرجــا والمـحـامـا فــي مــا يطـالـع يومـهـم عـنـه يـقـفـون

وإلا كـمــا ونــــت راعــــي الـحـمـامـا غـــاد ذكـرهــا والقـوانـيـص يــرمــون

تـسـمـع لـهــا بـيــن الـجـرايـد حـطـامـا مــن نوحـهـا تـدعـي الموالـيـف يبـكـون

وإلا خـــلـــوج ســايــبـــة ً للهيـــامــــا علـى حـوار ضايـع فـي ضحـى الكـون

وإلا حــــــوار نـشــقــولــه شــمــامـــا وهـــي تـطـالـع يـــوم جـــروه بـعـيـون

يـــردون مـثـلـه والـظـوامــي صـيـامــاتــرزمــوا مـعـهــا وقــامـــو يـحــنــون

وإلا رضــيـــع جـــرعـــوه الـفـطــامــا تـوفــت امـــه قـبــل اربعـيـنـه يـتـمـون

عليـك يـا للـي شـربـت كــاس الحمـامـا صــــرف بـتـقـديـر مــــن الله مــــأذون

جـاءه القضـاء مـن بعـد شهـر الصيـامـا صـافـي الجبـيـن بثـانـي العـيـد مـدفـون

كسـوه مــن عــز الـخـرق ثــوب خـامـا وقـامـوا علـيـه مــن الـتـرايـب يـهـلـون

راحــوا بـهـا حــروة صـــلاة الامـامــا عـنـد الـدفـن قـامــوا لـهــا الله يـدعــون

بـرضــاه والـجـنـة وحــســن الـخـتـامـا ودمــوع عيـنـي فــوق خـــدي يـهـلـون

حـطــوه فـــي قـبــر عــســاه الـهـيـامـا في مهمة مـن عـزب الامـوات مسكـون

يـــا حـفــرة يـسـقـي ثــــراك الـغـمـامـا مــزن مــن الرحـمـة علـيـهـا يـصـبـون

جـعــل البـخـتـري والـنـفـل والـخـزامـا ينـبـت عـلـى قـبـرً هـــو فـيــه مـدفــون

مـرحـوم يالـلـي مـــا مـشــي بالـمـلامـا جـيـران بيـتـه راح مــا مـنــه يـشـكـون

وأوســع عــذرا وأن هـجـرت المـنـامـا ورافقـت مـن عقـب العقـل كـل مجنـون


أخـــذت أنـــا ويـــاه سـبـعــة اعــوامــا مــع مثلـهـن فــي كيفـيـةً مـالـهـا لـــون

والله كـنـة يــا عـــرب صـــرف عـامــا يـا عونـة الله صـرف الأيــام وش لــون

وأكـبـر همـومـي مـــن أبـــزور يـتـامـا وإن شفـتـهـم قـــدام وجــهــي يـبـكــون

وأن قـلــت لا تـبـكـون قـالــوا عــلامــا نبـكـي ويـبـكـي مثـلـنـا كـــل مـحــزون

لاقـلــت وش تـبـكـون ؟ قــالــو يـتـامــا قـلـت اليـتـيـم إيـــاي - انـتــم تـسـجـون

مـــع الـبــزور وكـــل جــــرح يــلامــا وإلا جــروح ًبخـاطـري مـــا يطـيـبـون

جـرحـي عمـيـق مـثـل كـسـر الـسـلامـا إلــى مـكـن عـنــه الأطـبــاء يـعـجـزون

قـمــت اتـشـكــا عــنــد ربــــع عــدامــا وجـونـي عـلـى فـرقـا خليـلـي يـعـزون

قـالــوا تـجــوز وانـــس لامـــه بـلامــابعـض العـذارى عــن بعضـهـم يسـلـون

قـلـت إنـهــا لـــي وفـقــت بـلــو لامـــا ولوجمـعـتـوا نصـفـهـن مــــا يــســدون

مـــا ظــنــي تـلـقــون مـثـلــه حــرامــا أيضـاً ولا فيـهـن عـلـى الـسـر مـأمـون

وأخــاف أنـــا مـــن غـاديــات الـذمـامـا اللـي عـلـى ضـيـم الـدهـر مــا يتـاقـون

أوخـبــلــةً مـــــا عـقـلــهــا بـالـتـمـامــا تضحك وهي تلـدغ علـى الكبـد بالهـون


تــــوذي عـيـالــي بـالـنـهـر والـكـلامــا وانـا تجـر عـنـي مــن الـمـر بصـحـون

والله يــــا لــــولا هـالـصـغـار الـيـتـامـا وأخـاف مـن السـكـه عليـهـم يضيـعـون

لأقــول كـــل الـبـيـض عـقـبـة حـرامــا واصبر كما يصبر على الحبس مسجون

عـلـيــه مــنــي كــــل يـــــوم ســلامـــا عــدة حجـيـج البـيـت والـلـي يطـوفـون

وصـلّـوا عـلـى سـيــد جـمـيـع الانـامــا علـى النبـي يالـلـي حضـرتـوا تصـلـون

،،،


[ وفي روايات أخرى ضعيفة تقول أن هذه القصيدة ليست لنمر بل للشاعر ]

محمد بن مسلم ويلقب بشاعر الإحساء والله اعلم

:
:


وقصة هذه القصيدة قالها عندما قتلها ( خطأ ً ) ..

ففي يوم من الأيام ، كان ثاني أيام عيد الفطر...
كان شعر نمر كله في الوجد والحرمان ولم يذكر الرواة له إلاّ قصائد تعد

على أصابع اليد الواحدة

في غير ذلك منها قصيدة يعاتب فيها ابن عمه حمود مطلعها


،،،

يا حمـود قل لحمـود وشجاه منـي

علـمٍ تحاكـو بـه وعنهـم نحونـي

عند العـرب يا حمود أضحك بسنـي

وبأرض الخلا يا حمود أبيح كنونـي

،،،


ويقول الرواة أن هذه القصيدة أيضاً نظمها نمر بعد وفاة (وضحا)) بعد أن

أشاع عنه ابن عمه حمود أنه أصابه جنون طمعاً بالزعامة التي تخلى عنها

نمر تلقاء نفسه لأبن عمه حمود بعد وفاة وضحا.



[ شعره ومكانته الاجتماعية ]


أبياته الشهيرة نسمعها تتردد على لسان الآباء والأجداد ,

ويعدون مناقبه الطيبة في الحب والوفاء والفروسية، وهو جزء من ذاكرتنا

الشعبية ورافداً من تاريخنا البدوي الأصيل، وقصائده لازالت تحفظ بالذاكرة

ويتداولون الناس شعره ويحفظونه، وهو ظاهرة أدبية شعبية مهمة،

ولقصائده خصوصية ثقافية متفردة في قصائد الغزل والرثاء والوجدانيات،

ونمر بن عدوان نال إعجاب الكثيرين من متذوقين الشعر والباحثين في الأدب

الشعبي في أوساط العواصم العربية، حيث كتب عنه الكثير من الباحثين

والدارسين للأدب الشعبي حيث كتب عنه المستشرق الألماني (ويتزستين)

وترجمت قصائده إلى الألمانية، وكذلك كتب عنه مستشرق أمريكي وترجم

مختارات من شعره ونشرها في مجلة ألمانية، ويعد الشاعر نمر بن عدوان

من أوائل من قرض الأدب الشعبي وكان له فضل في تطوير وانتشار القصيدة

البدوية في المنطقة العربية، حيث كان يتجول في بعض الدول العربية منها

الجزيرة العربية والعراق والأردن والشام وفلسطين ومصر،وهو شاعر عاطفي

واقعي هزه الأسى وأضناه الوجد وعصره الألم . . . نظم الشعر يشكو ما

أصابه فتفاعلت الجماهير مع شعره ورددوا شعره في كل مكان فتعاطف

الناس معه وأحبوه وتابعوا أخباره التي سارت بها الركبان ...


هنا تنتهي قصة التاريخ مع هذا الشاعر والفارس والعاشق.....

دمـتـــــــــــم بـــــــــــــــــــــــــود،،

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 16-09-2010, 03:31 PM
الصورة الرمزية لـ عصام الحسيني
عصام الحسيني عصام الحسيني is offline
عضو متميز
 






عصام الحسيني has a spectacular aura aboutعصام الحسيني has a spectacular aura about
 

 

سمو الاحساس ما قصرت وتقرير متعوب عليه

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 17-09-2010, 12:54 AM
الصورة الرمزية لـ عبدالعزيز عبدالله الجبرين
عبدالعزيز عبدالله الجبرين عبدالعزيز عبدالله الجبرين is offline
مشرف القسم العام
 






عبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of lightعبدالعزيز عبدالله الجبرين is a glorious beacon of light
 

 

سرد في غاية الروعة والرقي لهذا الفارس

مشكور على هذه الأبيات والقصة الراقية
تحياتي لك.

 


::: التوقيع :::

اللهم أسالك ان ترحم والدتي وشيخنا ابن جبرين و تغفر لهما ولجميع المسلمين انك سميع مجيب



 
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 19-09-2010, 09:30 AM
الصورة الرمزية لـ سمو الاحساس
سمو الاحساس سمو الاحساس is offline
عضو نشيط
 






سمو الاحساس is an unknown quantity at this point
 

 

عصـــــــــــام الحسيني

شـــــــــكراً لمرورك من هنـــــــــــــــا

دمت بــــــــــــــــود....

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 19-09-2010, 09:31 AM
الصورة الرمزية لـ سمو الاحساس
سمو الاحساس سمو الاحساس is offline
عضو نشيط
 






سمو الاحساس is an unknown quantity at this point
 

 

عبدالعزيز الجبريــــــــن


الأروع مرورك الكريم


دمت بــــــــــــــــــود..!

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 06:26 PM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www