الحبـــــــ وحده لا يكفـــــــي *** ! (موضوع مشارك بالمسابقه ) a

آخر المشاركات المطروحة في منتديات قبيلة بني زيد

  هل تريد أجر تلاوة القرآن آناء الليل والنهار وأنت مرتاح في مكانك (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أدخل في 12 مشروع من مشاريع السقيا بأسهل وأسرع طريقة (صورة) ( آخر مشاركة : الجنرال    |    أسهل طريقة لكي لاتفوتك صدقة عشر ذي الحجة خير أيام الدنيا (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أوقف برادة عنك أو عن والديك أو عن متوفى أنقطع عمله لتكون له صدقة جارية لاتنقطع (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    وقف رسمي بمكة المكرمة داخل حدود الحرم حيث الحسنة بمائة ألف حسنة (صور ( آخر مشاركة : ساكتون    |    أرخص كفالة حجاج في السعودية لعام 1440هـ (صورة) ( آخر مشاركة : ساكتون    |    لمن يشتكي من ازعاج من رسائل المسابقات ( 7000 ) ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    موبايلي ايقاف مبيعات باقة الانترنت اللامحدود ( آخر مشاركة : خالدالراجحي    |    ماهي الأسباب المؤديه لبعض الأعضاء ترك منتدياتهم ؟!!! ( آخر مشاركة : ربيع الحق    |    أضِـف بصّـمَـتُـك اليَـوّمِـيّـة ( آخر مشاركة : سعود الصبي    |   


العودة   منتديات قبيلة بني زيد > القسم الادبي > الــفصــيح والـفـرائـد الأدبـيـة > نزف القلم
التّسجيل   جعل جميع المنتديات مقروءة

الحبـــــــ وحده لا يكفـــــــي *** ! (موضوع مشارك بالمسابقه )

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 29-07-2010, 11:48 PM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 
الحبـــــــ وحده لا يكفـــــــي *** ! (موضوع مشارك بالمسابقه )

 


- منذ نعومة اظفارها كانت دوما تسمع مقولة (نوره لناصر ) عاشت هذا الحب من قبل
ان تعرف معناه , تقدم (ناصر ) لخطبتها فوافقت بدون تردد على الرغم من انه لم يكن وسيما ولم يكن هو فتى احلامها ولكن جميع من حولها قد ارغموها على حبه من كثرة كلامهم عنه وعن شهامته فبالفعل كان يملك قلبا طيبا واحساسا مرهف 0
تم الزواج وعاشت معه حياة سعيده هانئه ,فهو لين العريكه طيب القلب واكتشفت انها
يحبها بل يعشقها ,اصبحت السعاده ترفرف على عشهما الصغير ,وبعد مضي عامين من زواجهما اشتاقت (نوره ) لطفل يملأ عليهما حياتهم سعادة وسرور, اقنعت (ناصر )
بضرورة عمل فحص لمعرفة سبب التأخر عن الأنجاب ولكنه لم ياخذ طلبها على محمل الجد ومع اصرارها ذهب ليعمل الفحوصات اللازمه , وكانت المفاجأة والصاعقه التي عرفها من قبل الدكتور هو انه لايستطيع الأنجاب وان قدرته هي (صفر% ! ) غضب (ناصر ) واخذ يتحدث مع الدكتور بعصبيه ماهي الأسباب فاخبره انها ربما تكون وراثيه
,رجع للمنزل والهموم لم تفارقه وكأنه يحمل على رأسه غيمه من الحزن ’دخل للمنزل فوجدها بانتظاره , لم يتكلم ولكنه كان يتألم ,نظرت اليه فعلمت ان لديه خبر يخفيه ,اعطاها الورقه ودخل الى الغرفه وهو يجر قدميه ببطىء ،دخلت خلفه فوجدته يبكي ، مسحت دموعه بيدها وقالت مالخبر ’ اخبرها ان النتيجه هي العقم التام , كانت منهاره في داخلها لكنها كانت تملك الكثير من الشجاعه ’ هونت عليه وقالت الا يكفي اني هنا ’ الا يكفي اني معك واحبك ,

- مضت الأيام بينهما وهما يحتفظان بسرهما , ونوره تتحاشى اسئلة اهلها المتتاليه
وخصوصا والدتها ,وتقول (كل شي قسمه ونصيب ) مع مرور الوقت لاحظت تغيرا في سلوك (ناصر )فهو لم يعد كما كان ,اصبح يسهر خارج المنزل كثيرا ويتركها وحيده وايضا اصبح ينام طويلا ’ اصبح سيء الطباع معها يثور لاتف الأسباب ومع الايام ذبلت زهرة الحب بينهما ,تغيب عن مقر عمله بسبب السهر , تراكمت عليه الديون وايجار المنزل ’ كل هذا وهي تتحمل في سبيل حبها له وتكتم اسرارها عن اهلها ,

- في احد الايام كانت تبحث عن اشياء لها ’ بالأحرى بعض من ذكرياتها في دولاب (ناصر ) لاحظت وجود بعض من الحبوب غريبة اللون ,ساورها شك ربما تكون نوع من انواع المخدرات ! لا سيما ان تصرفات زوجها اصبحت مريبه في الآونه الأخيره !
واجهته بشجاعه فاعترف بالحقيقه وانهار يبكي امامها واخبره انه كان يائس !
انهارت نوره من وقع الخبر على نفسها ولكنها استجمعت شجاعتها , وقررت ان تعطيه
فرصه ليصلح احواله ويقلع عن تلك الآفه التي ستحطم حياته وحياتها ايضا 0

-أصر ناصر على ادمانه للمخدرات على الرغم من محاولات (نوره ) لعلاجه حتى وصلت الى مرحلة لم تستطيع ان تتحمل حياتها معه على الرغم من كتمانها لسره ولكن للصبر حدود وقد ضاقت بصبرها عليه ,فقررت ان تهجره بقرار منها وهي تعرف انها لن تندم على هذا القرار , جمعت حاجياتها وذهبت لمنزل والدها واخبرتهم بالحقيقه المره ’وطلبت الطلاق من (ناصر ) الذي رفض بدوره بمحاولة منه للتمسك بها حتى آخر لحظه ,فشلت جميع محاولات اهلها بان يطلقها ,حتى هجر المنزل واخذ يعيش
مع اصحاب السوء من وكر الى آخر 0


- احتارت (نوره ) ماذا تفعل وهي اصبحت معلقه وقد اصبحت على ذمة رجل لاتعرف
له عنوان او مسكن فالعمر يمضي وايامها اصبحت بلامعنى !

وفي الأجازه الصيفيه قررت ان تزور جدها في قريتهم ,لعلها تنسى بعضا من همومها
وهناك في القريه الصغيره وجدت نفسها ترتاح من عناء تلك الأيام الحزينه ,كل شيء في القريه جميل وهاديء والنسيم يهدء من روع القلوب المتعبه حيث احاديث المساء
الجميله على نور قمر لايحجب عن رؤيته شيء من ألوان الحضاره الزائفه0

استيقضت (نوره ) مبكرا واخذت تمشي في بستان جدها (مسعود) فوجدته يشذب بعضا من النخل , وعند انتهاءه من عمله اخذت تمشي معه بين الزروع تحدثت معه عن كل شيء في نفسها واخبرته بحكايتها مع (ناصر ) فأصر ان ياتي معها للمدينه ليضع حدا
لمئساتها , كان يحبها ولا يستطيع ان يقف ساكنا بينما يراها تعيش في همومها .

ودعت القريه راجعة الى المدينه وقد ودعها جدها وقد بدت على محياه ابتسامة مواساة وهو يقول (الله يكتب اللي فيه الخير يا بنيتي ) 0

- بعد ايام قدم جدها الى المدينه وبرفقته خالها (عبد العزيز ) واخذوا يبحثون عن (ناصر ) من وكر الى آخر حتى وجدوه ! تحدثوا معه بكل احترام وبدبلوماسيه حتى لا ينفر منهم , واخبروه ان (نوره ) ترغب بالطلاق ومصممه على رأيها 0

فوافق ان يطلقها بشرط ان يسمع هو ذلك منها ! وكأنه اشتاق لرؤيتها وجعل من هذا
الشرط حجة ليراها ! اصر الجد (مسعود ) ان يذهب معهم حالا ,فوافق بدون تردد
لأنه سيراها , فقد بلغ منه الشوق مبلغه ,علمت نوره انهم جميعا بالمجلس , وقد وافقت ان تقول له بنفسها انها تريد الطلاق , كانت ذكيه وعاقله ايضا ,لبست ثيابا رثه
وتغطت بالكامل وكانها ستقابل رجلا اجنبيا عنها ! حتى لايرى منها مايثيره ويجعله يتمسك بها ! دخلت عليه واصبحت لوحدها معه وكان الصمت هو سيد الموقف !

- طلقني ! نطقت بها وهي تقف بشموخ .
-دمعت عينه بدمعة واحده تكاد تحرق قلبه , تماسك نفسه وكل مشاعره تستجدي منها
ان تصفح عنه ’ والحب اللي بيننا يا (نوره ) !
- الحب وحده مايكفي !
- طيب عطيني فرصه
- عطيتك كثير
- آخر فرصه !

خرجت من عنده وتركته يكفكف دموعه كالطفل الصغير ! لحظات ويدخل جدها ويهدي من امره , (ياولدي كل شي قسمه ونصيب , اذا تحبها خلها تشوف حياتها ومستقبلها )

- لحظات اخذ فيها (ناصر ) يستعرض ذكرياته معها امام عينيه وكأنه قد وصل الى نهاية ذكرياته معها , انتبه وقال خلاص ياعمي بكره بروح معكم للمحكمه واطلق مادام
هذي رغبتها ! اسرع الجد يقول (خلاص بتنام عندنا الليله والصبح بنروح للمحكمه )


- بات (ناصر ) ليلته في منزلهم , بات متململا بين احلام وكوابيس واماني يمني نفسه بها ’ لعلها تغير رأيها ’ او لعل كل هذا حلم وليس حقيقه !

اما عائلة (نوره ) فلم تبت ليلتها بل كانوا جميعا يحرسون (ناصر ) خوفا من ان يهرب ويبدأ مسلسل جديد من البحث ! في الصباح ذهبوا جميعا للمحكمه وطلقها (ناصر )

-فرحت (نوره ) بخبر طلاقها بالبداية لكنها احست برغبة بداخلها بالبكاء وتعاتب نفسها
تقول (والله كان طيب ناصر لكن المخدرات هي اللي حطمته وحطمت حياتنا )
(كان من الممكن اعيش معه طول عمري بدون عيال واضحي لكن المخدرات لايمكن ! )


- عاشت (نوره) حياتها الجديده عند اهلها تحت مسمى (مطلقه ) في نظر المجتمع !
لكنها شغلت نفسها وتناست كل مأساتها وقامت بالتسجيل بمركز لتحفيظ القرآن الكريم
وهناك وجدت نفسها واستقرت حياتها 0

- اما (ناصر ) فعاد الى المدينة التي يعيش بها اهله بعد ان مرض والده واصبح مقعدا
تفرغ لخدمة والده ولرعاية شئونه ونسي امر الزواج 0



- كان الوقت عصرا , همت (نوره ) للخروج من منزلها للذهاب لمركز التحفيظ وعند الباب الخارجي قابلها اخيها الأكبر وقال ارجعي اليوم بالذات مافي روحه للمركز !

رجعت معه لداخل المنزل واخبرها ان هناك عريس سيتقدم لها اليوم ومن يدري يمكن يطلب (نظره شرعيه ) !

لم تتمالك نفسها من فرط سعادتها ! بسرعه تغيرت تعابير وجهها ! بين ابتسامة رضا لاتدري هل تبديها , وبين دمعة فرح ماتدري هل تخفيها !

اخبرها ان العريس يكبرها ب 10 سنوات وانه توفيت زوجته ولديه منها اطفال والمهم بالامر انه رجل مستقيم وعلى خلق وملتزم ايضا ويشغل مركز مرموق 0

- استخارت (نوره ) فوجدت نفسها تشعر بالراحه والرضا لهذا الزواج فوافقت ,
تم الزواج وعاشت نوره مع زوجها الجديد (أحمد ) اجمل ايام حياتها وقد رزقت منه
ثلاثة اطفال ولاتزال تعيش معه في سعادة وسرور حتى هذه اللحظه !

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 30-07-2010, 12:40 AM
الصورة الرمزية لـ إكليل الورد
إكليل الورد إكليل الورد is offline
مشرفة قسم اسـرتي وصـحتـي
 





إكليل الورد is a jewel in the roughإكليل الورد is a jewel in the roughإكليل الورد is a jewel in the rough
 

 

ياه ماأجملها من نهايه

صحيح أن الحزن أخذ منها مأخذه ولكن نهايه سعيده بالفعل !

أسلوب قصصي جميل .. تسلم ع الطرح

 


::: التوقيع :::

ما لنا غيرك يا الله !


 
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 30-07-2010, 12:55 AM
الصورة الرمزية لـ ذكريات الطفوله
ذكريات الطفوله ذكريات الطفوله is offline
 





ذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of lightذكريات الطفوله is a glorious beacon of light
 

 

سأعود لها غداً بإذن الله بقراءه متأنيه

اتمنى ان تكون بدايه لمسابقه قصصيه جميله وممتعه ..

 

الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 30-07-2010, 01:21 AM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة إكليل الورد
ياه ماأجملها من نهايه

صحيح أن الحزن أخذ منها مأخذه ولكن نهايه سعيده بالفعل !

أسلوب قصصي جميل .. تسلم ع الطرح


تسلمين على المرور والتعقيب

اعتقد ان الحياة مليئه بمشاعر الحزن والفرح

لكن احيانا نحتاج ان نقف موقف شجاعه كموقف (نوره )

لم تستسلم وتعيش حياتها مع رجل يائس بل اتخذت قرار لتحيا حياة سعيده

لننظر دائما للجانب المشرق من الحياة

دمت بخير

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 30-07-2010, 01:26 AM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة ذكريات الطفوله
سأعود لها غداً بإذن الله بقراءه متأنيه

اتمنى ان تكون بدايه لمسابقه قصصيه جميله وممتعه ..


تسلمين على حضورك المميز

واحب ان اشكر الاستاذ / جوباح

على طرحه للمسابقه لانها اعادت قلمي للكتابه


وشكرا مره اخرى لك على تواصلك

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 30-07-2010, 01:46 AM
الصورة الرمزية لـ جوباح الأسيمر
جوباح الأسيمر جوباح الأسيمر is offline
عضو نشيط جداً
 





جوباح الأسيمر is on a distinguished road
 

 

ماشاء الله تبارك الله

يبدو انك صغير بالسن لكن موهبتك كبيره

من خلال القصه الهادفه التي كتبتها وبينت فيها ضرر المخدرات وخطرها الكبير

على المجتمع وتقويضها لاركان هذا العش السعيد 000

نجد في القصه مشاعر متناقضه كانت تعيشها نوره من حيث الرغبه بالأستمرار

مع ناصر وذلك لحبها له ورغبتها في عدم اضاعت ماتبقى من حياتها مع انسان

لايرغب في اصلاح حاله خصوصا انها كانت تحتاج الى طفل يسعدها وهذا

كان ربما غير ممكن مع ناصر 000


فعلا ابدعت وتميزت من خلال سردك للأحداث والمشاعر

لكن لدي ملاحظات اتمنى ان تتقبلها بصدر رحب

على الرغم من ان الملاحظات لاتعيب النص ولكن لعلك في المستقبل اذا اخذت بها

تزيد باقي نصوصك جمالا ورونقا !


-لاحظت كثرت ذكرك للأسامي بين قوسين كان الاجدر بك ان تستعمل الضمير
ك هي وهو وهم بدلا من الاسماء لان القاريء قد تعرف عليها من البدايه


- قفزك على الحدث الجديد بدلا من ان تشبع الحدث السابق مزيدا من التفاصيل

لكن اعجبني كثيرا وصفك وتفاصيلك للأجواء في قرية جد نوره !



أشكرك من اعماق قلبي على مشاركتك الرائعه

 


::: التوقيع :::

جَسَّ الطبيبُ خافقي ‘وقالَ لي: هَلْ ها هُنا الأَلمْ؟ قلتُ له: نَعَمْ
فَشَقَّ بالمِشرَطِ جيبَ مِعْطفي ؛ وأخْرجَ القَلَمْ!
هَزَّ الطبيبُ رأسَهُ.. وَمالَ وابتَسَمْ‘ وَقالَ لي: ليسَ سِوى قَلَمْ
فَقلتُ: لا يا سيّدي‘ هذا يَدٌ.. وَفمْ ‘ رَصاصةٌ.. وَدَمْ
وَتُهمَةٌ سافِرَةٌ.. تَمشي بلا قَدَمْ ( *أحمد مطر )


 
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 30-07-2010, 01:47 AM
الصورة الرمزية لـ سعد الحامد
سعد الحامد سعد الحامد is offline
ابو عبدالرحمن
 






سعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the roughسعد الحامد is a jewel in the rough
 

 

معهد الحزن

طاب فكرك

يانعه ورائعه

لي عوده

 

الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 30-07-2010, 01:08 PM
الصورة الرمزية لـ اسيف
اسيف اسيف is offline
عضو دائم
 





اسيف is on a distinguished road
 

 

قصه رائعه
يعطيك الف عافيه
والى الامام~

 


::: التوقيع :::



 
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 30-07-2010, 01:21 PM
اجودية اجودية is offline
كاتبه يحتفى بها
 





اجودية is on a distinguished road
 

 

قصة رائعة ،وفعلا قرار شجاع من نورة ،لإن كثير من البيوت مبنية على أسس واهية قد تنهار في أي لحظة ،لإن أساسها غير متين .
أعجبتني نهاية القصة السعيدة،لإن النهاية التعيسة تبعث في النفس شعور بالقلق.
اتمنى لك التوفيق في كتاباتك

 

الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 30-07-2010, 02:27 PM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة سعد الحامد
معهد الحزن

طاب فكرك

يانعه ورائعه

لي عوده

من دواعي سروري ان القصه اعجبتك

وبانتظار عودتك لتزين متصفحي بكلماتك مرة اخرى

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 30-07-2010, 02:33 PM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة اسيف
قصه رائعه
يعطيك الف عافيه
والى الامام~


تسلمين اخت اسيف على المرور

دمت بخير

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 30-07-2010, 02:41 PM
الصورة الرمزية لـ معهد الحزن
معهد الحزن معهد الحزن is offline
عضو مشارك
 





معهد الحزن is an unknown quantity at this point
 

 

إقتباس
المشاركة الأصلية بواسطة اجودية
قصة رائعة ،وفعلا قرار شجاع من نورة ،لإن كثير من البيوت مبنية على أسس واهية قد تنهار في أي لحظة ،لإن أساسها غير متين .
أعجبتني نهاية القصة السعيدة،لإن النهاية التعيسة تبعث في النفس شعور بالقلق.
اتمنى لك التوفيق في كتاباتك


يبدو انك تحبين النهايات السعيده

هذه قصه حقيقيه وانا صغتها بأسلوبي فقط قمت بتغيير الأسماء

ولازالت نوره تعيش حتى الآن حياة سعيده عسى ربي مايغير عليها ويسعدها

في الدنيا والآخره 0


اشكرك على كلماتك التي اثرت مشاركتي المتواضعه

 


::: التوقيع :::

قالت لي يوماً:
أتعلم يا معهـــــد ! لاتغريني القهوة كغيري،لا أعلم سبب كرهي لها ،فمرارة الحزن تروقني أكثر !اعتدتها حتى أنني صرتُ أبحث عنها عندما أفتقدها،ما أوفى الحزن !
لم يحدث أن نساني ،ربما يبتعد قليلاً ،لكنه يعود بشوقٍ ليسكن روحي!
أحب احتفاليتي والحزن لاثالث سوانا !


 
الرد مع إقتباس
  #13  
قديم 30-07-2010, 03:02 PM
الصورة الرمزية لـ بنت سدحان
بنت سدحان بنت سدحان is offline
مشرفة قسم مـالذ وطـاب
 





بنت سدحان has a spectacular aura aboutبنت سدحان has a spectacular aura about
 

 

اسلوبك القصصي مشووق

فالك الفوز ان شاء الله
وبالتوفيق

 


::: التوقيع :::

اللهم ارحم من اشتاقت لهم نفسي وهم تحت التراب


 
الرد مع إقتباس
  #14  
قديم 30-07-2010, 03:04 PM
الصورة الرمزية لـ رسم القصيد
رسم القصيد رسم القصيد is offline
عضو دائم
 





رسم القصيد is on a distinguished road
 

 

معهد الحزن
استمر
قلم وطرح جدير ب المتابعه
اعجبتني القصة والنهايه غير
الله يوفقك امين

 


::: التوقيع :::

اللهم آسكن آمي عآلي جنآتك وجميع موتى المسلمين يآحي يآقيوم


 
الرد مع إقتباس
  #15  
قديم 30-07-2010, 08:03 PM
الصورة الرمزية لـ 7zaam
7zaam 7zaam is offline
عضو نشيط
 





7zaam is an unknown quantity at this point
 

 

على راسي حبيبي والله تسلم على هذا الطرح الرائع

 

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
Trackbacks are غير متاح
Pingbacks are غير متاح
Refbacks are غير متاح

 
جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » [ 04:20 AM ] .


Powered by vBulletin Version 3.6.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.1.0 ©2007, Crawlability, Inc.
حقوق كل مايعرض في هذا المنتدى محفوظة لمنتدى بني زيد
www